1. كل المواضيع تعبّر عن رأي صاحبها فقط و ادارة المنتدى غير مسؤولة عن محتوياتها
    إستبعاد الملاحظة

متعة الرحيل بلا صوت

الموضوع في 'أرشيف المنتدى العام' بواسطة boula7rouze, بتاريخ ‏19 مارس 2008.

  1. boula7rouze

    boula7rouze عضو

    إنضم إلينا في:
    ‏24 ديسمبر 2007
    المشاركات:
    70
    الإعجابات المتلقاة:
    39
      19-03-2008 13:14
    اذا قررت الركض يوما../..فاصطدمت بالجدار
    او فكرت في الطيران إليهم../..فاصطدمت بالسقف
    او حاولت السباحة نحوهم../..فتحول البحر الى كتلة من الثلج
    فعندها فقط ..... انتعل إحساسك بالإحباط
    وارحل بلا صوت .


    وحين تكتشف أن الزمان ليس زمانك
    وان المكان ليس مكانك../..والاحساس ليس إحساسك ..
    وان الاشياء حولك لم تعد تشبهك../..وان مدن أحلامك ما عادت تتسع لك
    عندها..لا تتردد..../...وارحل بلا صوت ...



    وعند الرحيل./..لا تضيع وقتك بالبحث في أحشاء اللغة لإنتقاء كلمات الحب أو الاعتذار او الوداع ..فكل الكلمات
    التي تولد لحظة الفراق ..إنما هي مجرد
    محاولات فاشلة../..لتبرير وتفسير هروبك.
    وعند الرحيل ايضا :


    يغلق البعض في وجهك كل أبواب الرحيل../..كي يمنعك من الرحيل ..
    لانه يحبك ..والبعض يعترف لك بحبه عند الرحيل../..كي يبقيك معه ...
    ويكتشف البعض الاخر أنه يحبك بعد الرحيل../..فيحترق ويحرقك بإكتشافه المتأخر...


    وحين تقرر الرحيل ...
    لا تدفن رأسك في الرمال كالنعامة...
    كي لا تلمح وجوه اولئك الذين أحبوك بصدق../..وراهنوا على
    بقائك معهم فخذلتهم
    برحيلك



    ولا تبك بصوت مرتفع كالاطفال.. /..كي يصل صوتك لأولئك
    الذين أحببتهم بالصدق ذاته .. فـ خذلوك
    وأترك المساحات خلفك بيضاء وشاسعة لهؤلاء وهؤلآء../..
    كي يمارس كل منهم طقوس
    بطريقتهِ الخاصة..


    وتأكد مهما كان لون او شكل حجم صمتك عند الرحيل ..
    فـ لرحيلك صوت قد تسمعه كل الكائنات../..لكنه لن يؤلم ابدا ولن يصل
    إلا لأولئك الذين
    يشكل لهم وجودك شيئا من الوجود

    ومضـــــــــــهـ..,’


    الرحيل بلا صوت هو أجمل هدية نقدمها لانفسنا كي نختصر بها مسافات الألم و الإحباط
    والفشل ..حين نشعر بأن كلماتنا لا تصل إليهم .


    همســــــــهـ..,’
    البعض يشتري إحساسك لانه : يحبك

    والبعض الاخر ../.. يبيع إحساسك لانك تحبه
     

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...