مـــــــــــــن دعابات الرسول صلى الله عليه وسلم

الموضوع في 'التسلية العامة' بواسطة سعيدالتونسي, بتاريخ ‏30 مارس 2008.

  1. سعيدالتونسي

    سعيدالتونسي عضو مميز في المنتدى الإسلامي

    إنضم إلينا في:
    ‏22 فيفري 2007
    المشاركات:
    3.302
    الإعجابات المتلقاة:
    6.193
      30-03-2008 23:19
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته



    يروى أن عجوزاً أتته صلى الله عليه وسلم تطلب منه أن يدعو لها بدخول الجنة ،

    فقال : " لا يدخل الجنة عجوز )
    فولت تبكي ،

    فدعاها وقال : " أما سمعت قول الله سبحانه : إنا أنشأناهن إنشاءً فجعلناهن أبكاراً عرباً أترابا .




    أخرجه الطبراني ، انظر : مجمع الزائد




    صلى الله عليه وسلم



    -- جميع من سيدخل الجنة سيصبح شبابا ولا يوجد أي كبير في السن ستصبح أعمارنا 33 سنة
     
    29 شخص معجب بهذا.

  2. nasanos

    nasanos عضو مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏17 فيفري 2008
    المشاركات:
    841
    الإعجابات المتلقاة:
    921
      30-03-2008 23:24
    مشكور أخي العزيز . اللهم صلي وسلم وبارك على سيدنا محمد عبد الله ورسوله
     
    5 شخص معجب بهذا.
  3. سعيدالتونسي

    سعيدالتونسي عضو مميز في المنتدى الإسلامي

    إنضم إلينا في:
    ‏22 فيفري 2007
    المشاركات:
    3.302
    الإعجابات المتلقاة:
    6.193
      30-03-2008 23:29
    هذي حكاية أخرى حدثت بين سيدنا عمر وسيدنا حذيفة رضي الله عنهما


    روي عن عمر رضي الله عنه .. أنه لقي حذيفة بن اليمان فقال له .. كيف أصبحت ياحذيفة ؟ .. فقال أصبحت أحب الفتنة .. وأكره الحق .. وأصلي بغير وضوء .. ولي في الأرض ماليس لله في السماء .. فغضب عمر غضبا شديدا .. فدخل علي بن أبي طالب رضي الله عنه .. فقال يا أمير المؤمنين .. على وجهك أثر الغضب ؟! .. فأخبره عمر بما كان له مع حذيفة .. فقال له علي صدق ياعمر .. يحب الفتنة يعني المال و البنين .. لأن الله تعالى قال (( إنما أموالكم وأولادكم فتنة )) .. ويكره الحق يعني الموت .. ويصلي بغير وضوء يعني أنه يصلي على النبي صلى الله عليه وسلم بغير وضوء في كل وقت .. وله في الأرض ماليس لله في السماء يعني له زوجة وولد وليس لله زوجة وولد .. فقال عمر أصبت وأحسنت يا أبا الحسن .. لقد ازلت مافي قلبي على حذيفة بن اليمان .

     
    26 شخص معجب بهذا.
  4. cabiste rennais

    cabiste rennais عضو فعال

    إنضم إلينا في:
    ‏4 مارس 2008
    المشاركات:
    323
    الإعجابات المتلقاة:
    92
      30-03-2008 23:34
    مشكور أخي العزيز . اللهم صلي وسلم وبارك على سيدنا محمد عبد الله ورسوله​
     
    3 شخص معجب بهذا.
  5. ahmedor

    ahmedor نجم المنتدى

    إنضم إلينا في:
    ‏23 أوت 2007
    المشاركات:
    1.807
    الإعجابات المتلقاة:
    2.289
      30-03-2008 23:35
    مشكور أخي العزيز
     
    3 شخص معجب بهذا.
  6. walidosse

    walidosse عضو مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏21 سبتمبر 2007
    المشاركات:
    1.351
    الإعجابات المتلقاة:
    1.796
      30-03-2008 23:49
    اللهم صلي وسلم وبارك على سيدنا محمد عبد الله ورسوله
     
    3 شخص معجب بهذا.

  7. ramigodzella

    ramigodzella عضو مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏8 جويلية 2007
    المشاركات:
    1.161
    الإعجابات المتلقاة:
    511
      31-03-2008 00:04
    اللهم صلي وسلم وبارك على سيدنا محمد عبد الله ورسوله
     
    3 شخص معجب بهذا.
  8. tayaa-mtb

    tayaa-mtb نجم المنتدى

    إنضم إلينا في:
    ‏25 جويلية 2007
    المشاركات:
    3.489
    الإعجابات المتلقاة:
    2.284
      31-03-2008 00:12
    اللهم صلي وسلم وبارك على سيدنا محمد عبد الله ورسوله
     
    3 شخص معجب بهذا.
  9. radar1

    radar1 كبار الشخصيات

    إنضم إلينا في:
    ‏11 أوت 2007
    المشاركات:
    2.772
    الإعجابات المتلقاة:
    5.497
      31-03-2008 00:13
    سعيدالتونسي

    ديما وحدك في الإبداعات

    مشكور يا غالي
     
    2 شخص معجب بهذا.
  10. khaldoun

    khaldoun كبار الشخصيات

    إنضم إلينا في:
    ‏25 سبتمبر 2007
    المشاركات:
    15.771
    الإعجابات المتلقاة:
    36.150
      31-03-2008 00:17
    من مُزاح النبي صلى الله عليه وسلم : أن رجلاً جاء إلى النبي عليه السلام فقال:
    " يا رسول الله، احملني في المعركة "
    (يريد أن يعطيه بعيراً أو غيره ليركبه)

    فقال النبي صلى الله عليه وآله وسلم: "إنا حاملوك على ولد الناقة"

    فقال:" يا رسول الله، وما أصنع بولد الناقة؟ "
    (لأنه فهم أن ولد الناقة لابد أن يكون صغيراً)

    فقال الرسول صلى الله عليه وسلم: "وهل تلد الإبل إلا النوق."

    أي: البعير الذي سوف أحملك عليه هو ولد ناقة في النهاية.

    والحديث رواه أبو داود والترمذي في سننه.
     
    14 شخص معجب بهذا.
جاري تحميل الصفحة...

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...