في هاذي، كيف الراجل كيف المرا ... أي نعم...

الموضوع في 'ارشيف المنتدى الإسلامي' بواسطة hbayeb, بتاريخ ‏1 أفريل 2008.

  1. hbayeb

    hbayeb عضو فعال

    إنضم إلينا في:
    ‏12 فيفري 2008
    المشاركات:
    401
    الإعجابات المتلقاة:
    983
      01-04-2008 19:44
    في زمن ما بعد فترة الرسول صلى الله عليه وسلم، أراد شاب أعرابي أن يسافر للتجارة في الشام، فأتاه والده وقال له 'اتّق الله في أختك' لم يفهم الشاب كلام والده وذهب إلى الشام.
    في يوم طرق باب الشيخ رجل يبيع بضاعة يعرفه حق المعرفة، ففتحت له ابنة الشيخ، وبسرعة اختطف الرجل منها قبلة وهرب.
    لما عاد الشاب من سفره جاءه والده وقال له ماذا حصل معك في الشام، وألح عليه بشدّة فأجابه الشاب بأن امرأة فاتنة قبّلته... عند ذلك لامه الشيخ وحكى له ما حدث مع أخته وقال له 'إنّ الله يمهل ولا يهمل'

    هذه القصة إخواني أردت أن أرد بها على كل من يسمح لنفسه بفعل شيء ولا يسمح لزوجته أو خطيبته أو 'صاحبته' أن تفعل ذلك:
    فإن نظرت إلى مفاتن فتاة فيحقّ لزوجتك أن تنظر إلى مفاتن رجل آخر،
    فإن قبّلت فتاة فيحق أيضا لزوجتك أن تقبل رجلا آخر،
    وإن مارست الرذيلة ... فيحق لها كذلك ...
    فما الفرق بينها وبينك؟؟؟ ولا تقل لي 'أنا راجل وهي مرا'...

    لو اقتنع كل واحد منا بهذا هل مازال سيفعل ذلك؟؟؟؟
    ألن يخاف على زوجته وخطيبته وصاحبته قبل أن يخاف على نفسه؟؟؟
     
    4 شخص معجب بهذا.
  2. isbm

    isbm عضو مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏22 جانفي 2008
    المشاركات:
    1.305
    الإعجابات المتلقاة:
    2.286
      01-04-2008 22:26
    السلام عليكم
    كلامك صحيح اخي فلو ان كل واحد منا و قبل ان ينظر الى فتاة او يعاكسها يتخيل ان اخته قد تتعرض لنفس الموقف فانه بالتالي سيقلع تدريجيا على هذا السلوك الا ان يكون قلبه ميتا
    و شكرا
     
    2 شخص معجب بهذا.

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...