من الأكثر إساءة للإسلام، نحن أم الآخر؟؟؟

الموضوع في 'ارشيف المنتدى الإسلامي' بواسطة cobraaa, بتاريخ ‏1 أفريل 2008.

  1. cobraaa

    cobraaa كبير مراقبي المنتدى التعليمي

    إنضم إلينا في:
    ‏29 ديسمبر 2007
    المشاركات:
    5.809
    الإعجابات المتلقاة:
    25.476
      01-04-2008 23:18
    تتشعّب دروب الحديث و تكون ذات شجون إلاّ أنّها تعود دوما للحديث عن الإساءات للدّين الإسلاميّ، و كلّنا يُلقِي اللائمة على الغرب، و كأنّه الوحيد الذي يسعى إلى تشويه صورة هذا الدين الحنيف...
    أليس لنا يد في ذلك؟؟ من حيث ندري و لا ندري...
    ما يُنشَرُ من تقوّلات عن الرّسول و ما نضيفه إلى هذا الدين من ممارسات تثقل كاهله، و هي ليست منه و غير ذلك كثير...
    لو نفتح هذا الموضوع للنقاش، نروم به بثّ وعي و بحثا عن حلول..


     
    7 شخص معجب بهذا.
  2. l'instituteur

    l'instituteur كبار الشخصيات

    إنضم إلينا في:
    ‏24 جانفي 2008
    المشاركات:
    5.989
    الإعجابات المتلقاة:
    9.049
      02-04-2008 01:18
    هو والله كما قلت أخي...
    نحن نساهم، ودون وعي وبحماسة مفرطة لا يحكمها عقل راجح، في تشويه صورة المسلم والإسلام لدى الغرب...

    وما الماضي ببعيد...
    ألم نجعل من رسّام مغمور بحماسنا الزّائد واللاعقلانيّ، فلتة زمانه وأعجوبة عصره ومحطّ أنظار العالم أجمع...

    حتّى انّها صارت مطيّة سهلة للوصول للشّهرة وربح الطّائل من الأموال في أقصر الآجال...
    ولنا في تلك الصّوماليّة الآثمة الّتي أدارت ظهرها لدينها فنعتته بأبشع النّعوت ووصفت نبيّنا بأقبح صفات لا لشيء إلاّ لأنّها تعلم يقينا أنّ جمهور المسلمين، وبعد أن يسمعوا ما قالت، سيثور ويهدّد ويتوعّد فتسارع وسائل الإعلام الغربيّة لعقد لقاءات وندوات معها وتباع مؤلّفاتها قبل أن تنزل للأسواق...

    فربّ حماسة لا نجني منها إلاّ عكس ما أملنا...
     
    7 شخص معجب بهذا.
  3. mohamedzied

    mohamedzied كبار الشخصيات

    إنضم إلينا في:
    ‏29 نوفمبر 2007
    المشاركات:
    4.526
    الإعجابات المتلقاة:
    16.329
      02-04-2008 10:15
    :besmellah1:
    الإساءة أن تتجاهل معانات أخوك المسلم
    الإساءة أن تكون شديدا على المسلمين رحيما على الكافرين
    الإساءة أن تجعل من الخرافات و الأكاذيب جزء من ديننا
    الإساءة أن تهتم بكلاب الغرب ( كرسام الدنمارك) و ننسى عدونا الأساسي (اليهود و الذين أشركو )..
    الإساءة أن نبقى في أماكننا نطالب بنصرة الدين و نهضته
     
    4 شخص معجب بهذا.
  4. woodi

    woodi كبار الشخصيات

    إنضم إلينا في:
    ‏27 نوفمبر 2007
    المشاركات:
    7.444
    الإعجابات المتلقاة:
    29.075
      02-04-2008 12:11
    أخي الكريم , لقد أصبت في طرحك هذا الموضوع خاصة في مثل هذا الوقت الذي تتوالى فيه الإساء ات للدين الإسلامي . أنا لست مو أولئك الذين يؤمنون بنظرية المؤامرة التي صدعت بها رؤوسنا و إسودت بها صفحات كتبنا و كأن الغرب لا هم له إلا التؤامر علينا .. إن المسيء الأكبر لديننا الحنيف هو نحن الذين ندعي زورا و بهتانا أننا مسلمون و الدين منا براء كبراءة الذئب من دم يوسف .. صدقني أخي فأنا لا أبالغ .. ما يثير الدهشة و الحزن في ذات الوقت هو أنك عندما تعيش بين ظهراني "الكفار" كما يحلو للبعض تسميتهم ترى أنهم باتوا يقيمون شرائع الدين الإسلامي أكثر منا .. ترى فيهم الصدق الذي دعا له سيدنا محمد و عاش عليه و غاب عنا و ذاب .. ترى فيهم الإخلاص في العمل و ترى منا التهاون و التكاسل و نبينا محمد عليه صلوات ربي كان يعمل بيده الكريمة كل ما يجيد .. تراهم يتناصحون فيما بينهم و ترانا نكيد لبعضنا .. تراهم يسمعون لبعضهم و ينصتون و ترانا نصيح صياح مجنون .. فهل يحتاجون بعد كل هذا للتآمر علينا .. و هل بقيت من الإسلام صورة سمحة لكي يفسدوها ؟ أي صورة تلك و كل ما يراه الغربي فينا صورة رجل و قد إلتحى و قصر من ثوبه و أمسك برشاشة أو قنبلة داعيا للجهاد و صائحا الله أكبر و لكنه ليس جهادا لدفع اليهود عن قدسنا بل لتفجير فندق مليء ب"الكفرة" .. فأي صورة بعد هذا سيشوهون !! أنا طبعا لا أدافع عن ذلك الكلب الذي سولت له نفسه التطاول على ذات نبينا الأكرم أو ذلك المتخلف و فيلمه و لكن لهؤلاء رب يحاسب و سعير ينتظر و ما جرئ حثالة القوم علينا إلا لهواننا على أنفسنا .. لقد عرفوا فينا أنا قوم كلام لا عمل و قوم غوغاء و عنف لذاك فعلوا ما فعلوا ... لقد قالها عمر رضي الله عنه واضحة جلية : نحن قوم أعزنا لله بالإسلام .. و ذلنا هذا هو نتيجة بعدنا عن ديننا .. لا أقصد ذلك الدين الذي لا هم له إلا الجنس و هل إذا كتبت هذا فعلت حلالا ام حراما و هل أدخل برجلي اليمنى أو أنام على جنبي الأيمن .. و لكن دين الأخلاق و الإجتهاد و المحبة ...
     
    6 شخص معجب بهذا.
  5. zigalinga

    zigalinga عضو جديد

    إنضم إلينا في:
    ‏21 مارس 2008
    المشاركات:
    30
    الإعجابات المتلقاة:
    60
      04-04-2008 19:19
    قد تفننا في الإساءة قبلهم

    1 / فالأولى عندما تركنا الرسول صلى الله عليه وسلم على المحجة البيضاء و نحن جعلناها من بعده بألوان قوس قزح ( شيعي ، صوفي ، درزي ،نصيري ، زيدي ،أباضي، قادياني ، علوي .... )

    2 / الثانية عندما أمرنا بالتمسك بكتاب الله و سنته و العض عليهما بالنواذج فنبذناهما و راء ضهورنا و عضضنا على ميثاق الامم المتحدة و الشرعية الدولية و على السلام كخيار إستراتيجي .

    3 / الثالثة حينما سرقوا منا الأراضي تلو الأراضي ( الأندلس ، صقلية ، سيبيريا ، أرمينيا ، فلسطين ، تيمور الشرقية ...... ) و نحن نحلم بالغنجاء

    4 / الرابعة أننا لم نفهم تاريخ الأمم و ناموس الله في الكون ونريد أن نحصر علاقتنا بالغرب في أطر المودة و السلام و المحبة والإيخاء رغم أن تاريخ البشري لم يكن كذلك و لن يكون .. ورغم أن أعدائنا يتعاملون معنا بالزلاط ( المعذرة ) فلم نسمع مثلا في التاريخ : أن بطلنا العزيز على قلوبنا حنبعل قد إجتمع في دار الثقافة إبن رشيق مع عدوه شبيون الروماني لبحث القضايا ذات الإهتمام
    المشترك ولم يتمسك الحلفاء بالشرعية الدولية و بالسلام كخيار إستراتيجي في مواجهتم لهتلر و لكن أحفاد خالد و القعقعاع و أحفاد طارق و البراء متمسكون بها فيالها من إساءة ...

    5/ الخامسة إفتتاننا بالمدنية الغربية و جعلها المبتغى والمراد رغم أنهم كانوا من أهم أسباب تخلفنا فهم يئدون أي تجربة نهضوية في الأوطان و إلا لماذا أستهدف العراق ؟ أليس لعقوله البشرية و طاقاته الفكرية ....
     
    4 شخص معجب بهذا.
  6. khaldoun

    khaldoun كبار الشخصيات

    إنضم إلينا في:
    ‏25 سبتمبر 2007
    المشاركات:
    15.771
    الإعجابات المتلقاة:
    36.150
      04-04-2008 20:14



    :besmellah1:

    غفرانك ربّي ، فنحن من أسأنا لديننا ولنبيّنا ، نحن من رسم الصور وهم نشروها..

    غضبنا عليهم وقاطعناهم وكان الأجدر بنا أن نغضب من أفعالنا وأن نقاطعها..

    نطالب بأن يتوقّفوا عن إيذاء الرسول صلى الله عليه وسلم ونؤذي الله بمعاصينا..

    ترى لو كان الرسول بيننا اليوم هل كان سيثور للرسوم المسيئة له أم تراه سيثور لفلسطين والعراق ..

    أمّة ينفق أثرياؤها الملايين على لذّاتهم وسهراتهم وإخوانهم يموتون جوعا في الصومال بل أكثر من ذلك تطلق عليهم النكت للسخرية والمرح.

    أمّة دينها واحد وربّها واحد وكتابها واحد وقبلتها واحدة وهم منقسمون إلى فرق وجماعات وكل يدّعي أنّه الفرقة النّاجية ، يكفّر بعضهم البعض ويتقاتلون ويتآمرون مع العدو على أبناء بلدهم.

    أمّة يبكي شبابها على خسارة كأس في الكرة ويتجمّعون بالآلف في الملاعب لتشجيع فرقهم وتخلو منهم أو تكاد المساجد .

    الإساءة نحن من بدأ بها ونحن من يصرّ عليها فما علينا إلا أن نلوم أنفسنا.

    " ربّنا ظلمنا أنفسنا وإن لم تغفر لنا وترحمنا لنكوننّ من الخاسرين "

    :satelite:





     
    7 شخص معجب بهذا.
  7. rarita

    rarita عضو جديد

    إنضم إلينا في:
    ‏20 مارس 2008
    المشاركات:
    15
    الإعجابات المتلقاة:
    20
      05-04-2008 11:43
    الهم غفرانك يا غفار
    والله ان دموعي لتنهمر ، لقد تاثرت بكلماتكم التي تعكس حقيقة الوضع الآن
    ولكني ايضا مستبشرة فما دمنا قد تفطنا لذلك فنحن ان شاء على الطريق الصواب
    فلنعمل اذا على تطوير انفسنا و اخلاقنا وان نكون قدوة لغيرنا و خاصة الشباب فهم المستقبل، بذلك يرقى ديننا
    السلاح الاقوى الآن هو العلم
     
    2 شخص معجب بهذا.
  8. YSL2007

    YSL2007 عضو

    إنضم إلينا في:
    ‏6 ديسمبر 2006
    المشاركات:
    870
    الإعجابات المتلقاة:
    687
      05-04-2008 12:37
    الموضوع غاية في الاهمية و السؤال المطروح ايضا و الاجابة سهلة و بسيطة

    لسائل ان يسأل ان كنا اقوياء هل سيتجرأ أيا من كان ان يفكر مجرد التفكير في الاساءة لنا؟ الاجابة المعقولة هي : قطعا لا

    نستخلص اذن اننا لسنا أقوياء، و سبب ضعفنا هو ابتعادنا عن ديننا و ضعف ايماننا

    و هكذا نصل الى الخلاصة الا و هي اننا نحن السبب في كل ما يحصل لنا و لا خلاص لنا الا بالعودة الى الاسلام باخلاص
     
    2 شخص معجب بهذا.
  9. marwan zriba

    marwan zriba عضو مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏29 نوفمبر 2007
    المشاركات:
    1.320
    الإعجابات المتلقاة:
    1.052
      05-04-2008 15:25
    اننا نحن السبب في كل ما يحصل لنا و لا خلاص لنا الا بالعودة الى الاسلام باخلاص:oh:
     
    1 person likes this.

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...