1. كل المواضيع تعبّر عن رأي صاحبها فقط و ادارة المنتدى غير مسؤولة عن محتوياتها
    إستبعاد الملاحظة

الإشاعات..

الموضوع في 'أرشيف المنتدى العام' بواسطة khaldoun, بتاريخ ‏10 أفريل 2008.

  1. khaldoun

    khaldoun كبار الشخصيات

    إنضم إلينا في:
    ‏25 سبتمبر 2007
    المشاركات:
    15.771
    الإعجابات المتلقاة:
    36.150
      10-04-2008 22:09
    [​IMG]




    بعد التعرض لظاهرة الوساطة والمحسوبيّة نتطرّق اليوم لظاهرة اجتماعية أخرى وهي الإشاعات.

    في البداية هل سمعتم سابقا بهذه الأخبار؟؟

    نجيب الخطاب ( رحمه الله ) مازال حي وشافوه في قناة لبنانيّة ، زادو في الوثائق اللازمة لعقد الزواج وثيقة تثبت آداء الخدمة العسكريّة أو الإعفاء، مناظرة الباكالوريا باش تولي اختياريّة أما مناظرة السيزيام من العام الجاي إجباريّة، في شهر جوان باش نزيدو ساعة أخرى هكّة قالوا....


    [​IMG]



    من منّا لم يسمع يوما خبرا تتناقله الألسن بين مؤكّدٍ ونافٍ ثم يتبيّن أنّه مجرد إشاعة.

    أسئلة أطرحها للتحاور والنّقاش.

    هل الإشاعة ظاهرة جديدة في المجتمع أم قديمة وماهي دوافع بروزها؟؟

    حسب رأيك ما هو مصدر الإشاعة ( إن كان لها مصدر واحد ) وكيف تنتشر بسهولة وتجد صداها بين النّاس؟؟

    كيف تتعامل مع الأخبار التي تسمعها ، هل تسعى للتأكد من الخبر أو لا تبالي بما يُقال، أم هل تعتمد مقولة " ياخبر بفلوس غدوة ببلاش" ؟؟

    هل تتأثّر بالإشاعات؟؟

    هل تعتقد أن الإشاعة عمليّة عفويّة أم هي مدروسة تقف وراءها جهات مسؤولة لها أغراض من خلال ترويج الإشاعات؟؟

    ما هي أغرب أو أطرف إشاعة سمعتها ورسخت في ذهنك؟؟

    هذه بعض نقاط كمنطلق للنقاش نرجو التفاعل الإيجابي وللحديث بقيّة.
    [​IMG]
     
    14 شخص معجب بهذا.
  2. fahmi alila

    fahmi alila نجم المنتدى

    إنضم إلينا في:
    ‏3 نوفمبر 2007
    المشاركات:
    1.741
    الإعجابات المتلقاة:
    3.536
      10-04-2008 22:16
    الاشاعة هي أول شيء مرض
    الاشاعه هي احد الاساليب التي يتبعها افراد او اشخاص رغبة منهم با الظهور لاضفاء الاهميه على انفسهم وليكونوا مركز اهتمام هولاء الذين يجدون فيما يقولونه لا طفاء ظمئهم واشباعا لجوعهم لسماع اشياء هي ابعد ماتكون عن الحقيقه وما اكثر ذلك في مجتمعاتنا . وتعتبر الاشاعه نوعا من انواع الحيل التي يلجأ اليها المرء من اجل البروز وتعويض الفشل الذي يواجهه في جذب الاخرين با الطرق الاخرى والصحيحه والاستعاضه عنها با الطرق الملتويه التي يغذيها من خياله المريض فيهول الموضوع ويجعل من ( الحبه قبه) ومن الكلمه البسيطه العابره التي قد تحمل بين حروفها معنى سيئا الى نيه سيئه وتخطيط شرير وهجوم لاذع او ان يحول بأطلاقه الاشاعه السلوك العفوي الى سلوك مقصود او تصرف غير مبرر بعد ان يبهر الموضوع بتحليله الشخصي ورأيه الخاص من دون ان يحس المستمع له وان هذا ليس رايه الخاص بل هو ما يقوله الاخرون وما يعتقدون..كما قلت سابقا ان ذلك قد يكون ابعد بكثير عن الحقيقه والواقع . كما يلجأ صاحب الاشاعه او من يتلذذ با التعامل معها الى هذا الاسلوب كمحاوله لجذب الاخرين كونه بحاجه الى من يشاركه في ما يشعر به من قلق اعتقادا منه انه يحقق له الامن والاستقرار النفسي وهذا النوع من الاشخاص يجب ان يجد من يقف امامه منبها ان مايقوم به او يقوله يضر اكثر مما ينفع وان سلوكه هذا لابد ان يتغير حتى يجد الاخرون الثقه في ما يقوله لان من شأنالاشاعات نخر المجتمع والاضرار به من خلال الفئات الموجهه اليها هذه الاشاعات والتي قد تظلم او تضر.. حتى ان المبالغه في الموضوع واعطاءه مايزيد كثيرا عن حجمه والتهويل فيه يساع كثيرا على اضرام نارا لم تكن موجوده بسبب شرارة من هنا وهناك. من المؤكد ان الانسان الذي يسعد ويتلذذ بأطلاق الاشاعات او اضافتها كا أبهار لمعلومه تصله او كلمة يسمعها ، هو انسان غير سوي ، يضع نفسه او لا ، يشبعها بطرق واساليب خاطئه غير عابيء بمن قد يحرق وراءه من اشخاص او أسر أوحتى مجتمع ، وهذا النوع من البشر يحتاج الى من يتصدى لهم بقوة وحزم ،ودورناجميعا المساهمه بذلك من دون ادنى تردد .. واليوم قبل الغد . اجارنا الله واياكم من هذا المرض الخبيث المنتشر بين طبقه من الناس نسال الله لهم الهدايه وان ندعو لهم جميعا ونرشدهم الى ترك هذه الخصله الهدامه للمجتمع
     
    5 شخص معجب بهذا.
  3. cobraaa

    cobraaa كبير مراقبي المنتدى التعليمي

    إنضم إلينا في:
    ‏29 ديسمبر 2007
    المشاركات:
    5.809
    الإعجابات المتلقاة:
    25.476
      10-04-2008 22:42
    حبيبي خالد،
    طرح متميّز كالعادة و قضيّة شائكة..
    إنّ الإشاعة و مدى حضورها في مجتمعاتنا، أمر لا يمكن انكاره أو تجاهله، غير أنّ الأسباب على ما أرى تختلف بحسب موقع الباثّ أو المتقبّل..
    فالسّلطة مثلا تسعى إلى تمرير الإشاعات لعدّة أسباب، أوّلها على سبيل المثال تحديد موقف الشّعب من قرار تعتزم اقراه، و تمثّل الإشاعة أيضا وسيلة تظليل و بثّ لمعلومات زائفة قد يستمدّ منها النّظام أسباب قوّته، و لعلّ خير مثال على ذلك اسرائيل التي تَزعم بأنّ لها أقوى جيش نظاميّ في الشرق الأوسط و لها أسلحة متطوّرة ذات قدرة تدميريّة مرتفعة، إلخ..
    و يمكن أن تكون الإشاعة أيضا تعويضا عن واقع كريه، فالإنسان يميل أحيانا إلى خلق أكاذيب و يكون أوّل من يصدّقها بحثا عن خلاص من أزمته..
    أمّا أطرف إشاعة سمعتها، فهي خبر موتي، و ما من إشاعة تمنّيتها صادقة مثلها...


     
    8 شخص معجب بهذا.
  4. Los Rohos

    Los Rohos مسؤول سابق

    إنضم إلينا في:
    ‏17 ديسمبر 2007
    المشاركات:
    9.546
    الإعجابات المتلقاة:
    41.097
      10-04-2008 23:28
    أخي خلدون لقد ضربت بهذا الطرح في صميم الواقع...

    الشائعات تعتبر من أخطر الأسلحة الفتاكة والمدمرة للمجتمعات والأشخاص.

    فكم أقلقت الإشاعة من أبرياء، وكم حطمت الإشاعة من عظماء، وكم هدمت الإشاعة من وشائج، وكم تسببت الشائعات في جرائم، وكم فككت الإشاعة من علاقات وصداقات، وكم هزمت الإشاعة من جيوش، وكم أخرت الإشاعة في سير أقوام.


    أن الإشاعة موجودة مع وجود هذا الإنسان، وستبقى ما بقى هذا الإنسان.لأن من طبيعة النفس الإنسانية أن تصاب بالأمراض، كالحسد والبغض والكره، والنفقات وغيرها، والإشاعة أحد الوسائل التي يعبر بها الإنسان، بل يفرغ الإنسان به عما في نفسه تجاه الآخرين.

    بارك الله فيك على الطرح الممتاز و نرجو سماع المزيد من الآراء..

    قال عز و جل:(( يا أيها الذين آمنوا إن جاءكم فاسق بنبأ فتبينوا أن تصيبوا قوماً بجهالة فتصبحوا على ما فعلتم نادمين.))
     
    7 شخص معجب بهذا.
  5. med yassin

    med yassin كبير المراقبين طاقم الإدارة

    إنضم إلينا في:
    ‏20 ديسمبر 2007
    المشاركات:
    23.035
    الإعجابات المتلقاة:
    85.159
      11-04-2008 07:59
    الإشكالية الأكبر أنه هالإشاعات هي عبارة عن مخاوف أو أماني

    يعني بمجرد تخوف المجتمع من إشكال(كإضافة ساعة أخرى في جوان), يجعل من إشاعته أمرا ممكنا و سهل الإنتشار

    أيضا بعض أماني المجتمع(تمني أن يكون الخطاب على قيد الحياة), بمجرد طرحها كإشاعة نجدها تسري بين الناس سريان النار في الهشيم

    إن الإشاعات تعتبر تنفيسا لكبت المجتمع رغم كونها سلبية للغاية
     
    4 شخص معجب بهذا.
  6. polo005

    polo005 صديق المنتدى

    إنضم إلينا في:
    ‏2 نوفمبر 2007
    المشاركات:
    5.415
    الإعجابات المتلقاة:
    10.529
      11-04-2008 10:44
    [​IMG]


    كما أسلف الإخوة, للإشاعة تاريخ قديم و "إنجازات" عظيمة

    و عادة تكون الإشاعة مدروسة و لأهداف مرسومة كجس نبض الشعوب أو للشهرة كإشاعة مرض أحد الفنانين و جلب التعاطف
    و انتشار الإشاعة مرتبط بالموضوع أولا ثم بحالة المتلقي, بمعنى أن إشاعة عن نقص في أحدى المواد الغذائية يكون انتشارها أسرع و أوسع من إشاعة متعلقة بمهرجان قرطاج !!!

    كما أن حالة المتلقي أي المجتمع تلعب دورا هاما في نجاح الإشاعة أو فشلها ( ونحن الآن مهيؤون لأي إشاعة ...)

    عموما لا أهتم كثيرا بما أسمع و"ما نصدًَقْ إلا ما نعنّقْ"


    أما عن أطرف إشاعة مرّت بي فهي بلا شك إرتباط الزواج بآداء الخدمة العسكرية .... و ذلك قبل أشهر قليلة من زواجي و لكم أن تتخيلو أحبتي هذا الموقف !!!

    إحترامي

    [​IMG]
     
    4 شخص معجب بهذا.
  7. YSL2007

    YSL2007 عضو

    إنضم إلينا في:
    ‏6 ديسمبر 2006
    المشاركات:
    870
    الإعجابات المتلقاة:
    687
      11-04-2008 11:00
    :besmellah1:

    مشكور الاخ خلدون على الموضوع و الف شكر لكل من تفاعل ايجابيا مع الموضوع في سبيل اثراء النقاش حول هذه الظاهرة الخطيرة

    تم التطرق لعديد الاسباب حول تفشي هذه الظاهرة

    بالنسبة لي و في خصوص المجتمع التونسي، ارى ان هناك سببا هاما لتفشي ظاهرة الاشاعات، الا و هي غياب المعلومة او تغييبها

    فمثلا في صورة حصول حادث خطير كتصادم قطارين لا قدر الله، فان وسائل الاعلام لا تأتي على تفاصيل الحادث بل تكتفي بتلاوة بيان رسمي صادر عن الجهات المسؤولة و الذي لا يعطي اية تفاصيل عن الحادث و لا أسبابه ثم يقال انه تم فتح تحقيق، و لا نسمع بعد ذلك شيئا و لا نعرف نتائج التحقيق و غيرها من التفاصيل

    كل هذا من شأنه ان تكثر الاشاعات حول الموضوع
     
    5 شخص معجب بهذا.
  8. zig-zag

    zig-zag عضو فعال

    إنضم إلينا في:
    ‏25 جانفي 2008
    المشاركات:
    310
    الإعجابات المتلقاة:
    227
      11-04-2008 11:05
    :besmellah2:
    الاشاعة ضاهرة تنشط كثيرا في البلدان النامية الي فيها ديما خوف من قول الحقيقة و طمس للحقائق و "مكــيجة" الاخبار في البلدان المتقدمة دوب ما تهبط اشاعة تمس الشعب من قريب ولا من بعيد يجيبو وزير بيدو في اخبار الساعة 8 و يبداو يسؤلو فيه لين يفد.
    في هـ البلدان ما سمعت اشاعات كان على الفنانين و الكوارجية اما عندنا المجالات الكل تتمس ولا حد يحرك ساكن. و هاك الجرايد الي عندنا يزيدو يشعلوها كيف يحطلك الاشاعة بالبنط العريض في الصفحة الاولى و التكذيب الداخل في زوز اسطرة : المتعدي يشوف العناوين متاع الجريدة من غير ما يشري و يتحث لصاحبو و جارو و مرتو وكل واحد يزيد يلحنها و يشارك بيها في مهرجان الاغنية موش متاع سنية مبارك ولكن متاع الاشاعات
    [​IMG]
     
    4 شخص معجب بهذا.
  9. YSL2007

    YSL2007 عضو

    إنضم إلينا في:
    ‏6 ديسمبر 2006
    المشاركات:
    870
    الإعجابات المتلقاة:
    687
      11-04-2008 11:12
    يا خويا ما تحكيش على الجرايد و الا وسائل الاعلام

    اصلا صحفيي تونس يسهروا للفجر في دار الصحفي يعاقرون الخمر، و في عملهم فانهم ينقلون مقالاتهم من مواقع صحف أخرى غالبا شرقية، او بعض القنوات الاخبارية كقناة الجزيرة

    و صدقوني مرة قرأت مقالا في صحيفة تونسية و كنت اقرا و احاول ان اتذكر اين قرأته سابقا، فاذا بي اجد انني كنت شاهدته كموضوع في احد المنتديات

    و صحفيي تونس يفهموا في كل شي و الواقع انهم لا يفهمون في اي شيء

    و بعد يقولولك احنا رجال الاعلام، احنا السلطة الرابعة و هوما ما يجيوش حتى الطابور الخامس
     
    4 شخص معجب بهذا.
  10. hajer98

    hajer98 كبار الشخصيات

    إنضم إلينا في:
    ‏25 ديسمبر 2006
    المشاركات:
    586
    الإعجابات المتلقاة:
    427
      11-04-2008 11:27
    أقدم جزيل الشكر للأخ خلدون لتطرقه وطرحه لمثل هذه الافة الاجتماعية الا وهي الاشاعة

    هي كلمة صغيرة في حروفها لكنها كبيرة جدا في معناها وصعبة جدا فهي

    تؤدي الى العديد من المشاكل والبغضاء بين الأطراف فبسبب مثلا كلمة معينة بسيطة

    تنهار العلاقات والروابط الاجتماعية من بينهم

    الاشاعة التي تؤدي الى مشاكل وانهيار اسرة كاملة

    مكونة من اطفال والزوج والزوجة والسبب كلام الناس

    الذين يخرجون الكلام بدون أن يتاكدوا من صحته هذا مثلا ضرر من الأضرار التي تنجر عنها هذه الافة.
     
    4 شخص معجب بهذا.

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...