أرجوكم ساعدوني فقد ضاق صدري

الموضوع في 'ارشيف المنتدى الإسلامي' بواسطة gungrave, بتاريخ ‏11 أفريل 2008.

  1. gungrave

    gungrave عضو جديد

    إنضم إلينا في:
    ‏22 ديسمبر 2007
    المشاركات:
    30
    الإعجابات المتلقاة:
    13
      11-04-2008 09:41
    بسم الله الرحمان الرحيم و الصلاة و السلام على نبينا ورسولنا وحبيبنا محمد و على اله وصحبه أجمعين إلى يوم الدين

    إخواني فالله
    أعيش هذه الأيام حالة لايحسد عليها بشر
    أتألم كل لحظة وأبحث عمن يخرجني من ألمي و يساعدني بإذن الله تعالى
    لن أطيل عليكم... حكايتي أنني اخترت شريكة حياتي المستقبلية... فتاة من جهتي تكبرني بسنة و نصف تقريبا... متخلقة و طائعة للله عز و جل... جمعتني بها محبة جميلة و نظيفة خالية من كل شائبة... فاتحت أهلي في أمرها فوجدت كل القبول، لا بل والتشجيع لمعرفتهم بأخلاقها وحسن سيرتها... لكن أمي كانت الوحيدة التي رفضتها وقالت أنها لا توجد بها عيوب ولم تسمع عنها شيء... ورغم ذلك رفضتها بشدة... بل وقالت أنها تكرها من دون سبب... وأقسمت أيضا أنها تكرها دون سبب... ولا أعلم كيف ذلك أو لماذا...
    حاول جميع أفراد العائلة إقناعها دون جدوى.. بل كلما فاتحها أحد في الموضوع زاد غضبها وزاد كرهها لها...
    لا أحب أن أتخلى عن هذه الفتاة بسبب ،ظرة خاطئة من أمي.... ولا أريد أن أتزوج و أمي ليست معي يوم عرسي...

    فماذا عساي أن أفعل؟؟؟؟؟
    أرجوووووووكم.... ساعدوني...
     
  2. hichem 07

    hichem 07 عضو

    إنضم إلينا في:
    ‏24 ديسمبر 2007
    المشاركات:
    1.261
    الإعجابات المتلقاة:
    672
      11-04-2008 09:54
    أخي أقول لك أن هذه الأمور لاتحتمل آراء كل الناس
    ففي المنتدى لن تجيد آراء صائبة مئة بالمئة
    لذا أنصحك بسؤال شيخ من المشائخ الذين تعرفهم كإمام المسجد الذي بجواركم
    وأرجو غلق الموضوع
     
    1 person likes this.
  3. khattab

    khattab عضو مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏15 نوفمبر 2007
    المشاركات:
    790
    الإعجابات المتلقاة:
    1.379
      11-04-2008 10:12
  4. Mouedh.ING

    Mouedh.ING عضو جديد

    إنضم إلينا في:
    ‏25 مارس 2008
    المشاركات:
    18
    الإعجابات المتلقاة:
    25
      11-04-2008 10:41
    آخي عليك بالدعاء لله فلن تهنأ أبدا إن تزوجت الفتاة دون رضاء الوالدين.

    أخي زيد حاول مع أمك واعرف كيفاش تحكي معاها و هي أكيد ما تحبلك كان كل الخير.

    في الأخير أذكرك بقول الله تعالى : وَعَسَى أَن تَكْرَهُواْ شَيْئًا وَهُوَ خَيْرٌ لَّكُمْ وَعَسَى أَن تُحِبُّواْ شَيْئًا وَهُوَ شَرٌّ لَّكُمْ وَاللّهُ يَعْلَمُ وَأَنتُمْ لاَ تَعْلَمُونَ.


    ديما حت الآية هاذي بين عينيك.
     
    3 شخص معجب بهذا.

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...