1. كل المواضيع تعبّر عن رأي صاحبها فقط و ادارة المنتدى غير مسؤولة عن محتوياتها
    إستبعاد الملاحظة

¤-أموات .. أحياء-¤

الموضوع في 'أرشيف المنتدى العام' بواسطة polo005, بتاريخ ‏12 أفريل 2008.

  1. polo005

    polo005 صديق المنتدى

    إنضم إلينا في:
    ‏2 نوفمبر 2007
    المشاركات:
    5.415
    الإعجابات المتلقاة:
    10.529
      12-04-2008 11:21
    [​IMG]



    أن يرحل عنك عزيز فهذا وارد, و هي سنة الحياة
    و لكن أن تحس بأنه رحل عنك و أنت تراه, و هو موجود يقاسمك هواء هذا الكون فهذا غريب.... و لكنه موجود


    كيف تتصرف حينها و مهما كانت الأسباب
    خان أمانتك و ثقتك به
    ظلمك و اعتدى على حقوقك
    نسيك و نسي أياما كانت كأيام الفردوس

    هل ستتذكر الأيام الخوالي و تقول ليت الذي جرى ما كان
    أم ستواصل حياتك و لا تتنازل و لو بالمحاولة لمعرفة الأسباب التي جعلته ميتا بالنسبة لك ...



    أجيبوني فقد دفنت الكثيرين و كثيرا ما حاولت نبش قبورهم ولكن كبريائي أوقفني !!!
    ما هو الصواب برأيكم



    إحترامي
     
    3 شخص معجب بهذا.
  2. djou2008

    djou2008 عضو نشيط

    إنضم إلينا في:
    ‏25 جانفي 2008
    المشاركات:
    240
    الإعجابات المتلقاة:
    167
      12-04-2008 11:33
    Allah yeghfer w yseme7, id3i lrabbi yahdih
     
    3 شخص معجب بهذا.
  3. nasanos

    nasanos عضو مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏17 فيفري 2008
    المشاركات:
    841
    الإعجابات المتلقاة:
    921
      12-04-2008 13:38
    لإخسر وفارق وقول ملا راحة راهو الناس الأولى قالو الوحش ولا الأذى
     
    3 شخص معجب بهذا.
  4. cobraaa

    cobraaa كبير مراقبي المنتدى التعليمي

    إنضم إلينا في:
    ‏29 ديسمبر 2007
    المشاركات:
    5.809
    الإعجابات المتلقاة:
    25.476
      12-04-2008 14:24
    و أمرُّ ما لقيتُ من أَلم الهوى، قرب الحبيب و ما إليه وصول
    كالعيس في البيداء يقتلها الضمّى، و الماء فوق ظهورها محمول
    أخي العزيز،
    إنّك تنبش جراحا تصُبّ عليها ملحا وكنت حسبتها شفيت، فإذا بها قيحا تنزُّ، ليس آلم من حبيب كنا معه في صفو و صرنا في فرقة، و ليس أشقى من صديق اليوم تُقاطعه و أنت واجده أمامك أَنّى ذهبت، ربّما تقول أنّ الفرقة سهل تَجنُّب تبعاتها، و السّلوّ ممكن فما سمّي الإنسان إنسانا إلاّ لنسيانه، غير أنّ الشّوق يحملك طوعا أو كرها للقاء من أحببت يوما و لو كان قد ظلمك و أذاقك المرّ..
    أرى أنّ العمر أقصر من أن نقضّيه في خصومات و في تقاطع، فإذا كان الصّفح ممكنا فهذا أحسن الحلول، و إذا كان مستحيلا، فلا تلتفت وراءك و كن في كبريائك لا تتنازل عنها، و لو لقيت من أمرك جهدا..
    أخوك
     
    4 شخص معجب بهذا.
  5. isbm

    isbm عضو مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏22 جانفي 2008
    المشاركات:
    1.305
    الإعجابات المتلقاة:
    2.286
      12-04-2008 16:37
    النسيان نعمة
     
    3 شخص معجب بهذا.

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...