1. كل المواضيع تعبّر عن رأي صاحبها فقط و ادارة المنتدى غير مسؤولة عن محتوياتها
    إستبعاد الملاحظة

حتّى لا تضيع جنّتنا

الموضوع في 'منتدى الشعر والأدب' بواسطة nadime, بتاريخ ‏12 أفريل 2008.

  1. nadime

    nadime كبار الشخصيات

    إنضم إلينا في:
    ‏20 ديسمبر 2006
    المشاركات:
    2.226
    الإعجابات المتلقاة:
    9.028
      12-04-2008 15:24

    السلام عليكم ورحمة الله
    إخوتي الأعزّاء كلّ مرّة يطلّ علينا أحدهم طالبا كلمات لأعمال موسيقية ويذيّلها بغير تجارية.
    نحن هنا ... لا نبيع الكلام ولا نهديه لزيد أو لعمر، بل نطرحة لكلّ المارين ... فهو كما ترون مزيج لأصناف عديدة من الكتابة ... في كلّ مستوياتها ... وهذا المنتدى جنّتنا الصغيرة ، كلّ نصّ فيه ثمرة جهد لكاتب يحاول إثبات الذات ... فلهم أن يبحثوا في أيّ مكان آخر عن صاحب كلمات ... بعبارة أوضح هذا الملتقى عصارة جهد مجموعة من الهواة والمحترفين ... لا يعرفون بعضهم البعض شخصيّا لكنّهم ينحون نفس المنحى الأدبي ... فاتركوهم بالله عليكم في جنّتهم ولاتحاولوا ثانية طرح الموضوع ... لأنّه غير معقول ... شكرا لتفهّمكم . وأعتذر من اإخوة المشرفين لتدخلي في شؤونهم الإدارية ...
    ما رأيكم أيّها الأصدقاء في رأيي هذا؟
    كلّ الود​
     
    3 شخص معجب بهذا.

  2. بن العربي

    بن العربي عضو مميز في منتدى الشعر والأدب

    إنضم إلينا في:
    ‏10 مارس 2008
    المشاركات:
    435
    الإعجابات المتلقاة:
    1.032
      12-04-2008 18:10
    [كنا صغارا وكانت بلدنا لا زالت تتلقى معونات من المنظمات العالمية.. كانت أكياس الدقيق التي تستلمه البلاد مكتوب عليها عبارة "ليس للبيع ولا للمبادلة" باللغتين العربية والأنجليزية وهي عبارة معبّرة أيما تعبير عن كون هذه هدية وأنها غير قابلة لإخضاعها لأحد قوانين التجارة "البيع..... والمبادلة".
    كنا نحن المعدمين نستلم تلك الأكياس ونفصل منها قمصانا وشورتات... وغيرها من الثياب التي نلبسها فرحين... وصادف أن أحدنا وهو يتبختر في ثيابه تلك قرب منطقة سياحية.. دون علم منه بما هو مكتوب على قميصه باللغة الأنجليزية "نفس تلك العبارة".. قد مرّ يلهو أمام أحد السواح فقرأ.. وتعجب من أن ما استعمل للتنبيه أصبح رداء نحتمي به من عراء أيامنا.. لكنه لم يضحك منه.. بل أكرمنا جميعا بقطع من الحلوى الفاخرة..]
    اليوم أعرض على مسامعكم تلك القصة التي ذكرت ليعلم صاحب الإعلان أن ما ينشر هنا هو هدية منا إلى كل قارئ.. دون حقوق النشر والطبع والاستغلال لأنها متنازل عنها جميعا.. فلينهل كل من يريد من شعرنا.. لأن الأدب ملك للجميع.
    أنا أتكلم عن نفسي .. ولا ألزم أحدا بما أقول سوى من يشاطرني هذا الرأي.

     
    3 شخص معجب بهذا.
جاري تحميل الصفحة...
مواضيع مشابهة التاريخ
حتّى نُهزَم, علينا أن نُجْرم. ‏14 فيفري 2016
...لا تتحداني ‏30 ماي 2016
" أيها الأحرار لا تتخاذلوا " ‏11 أوت 2016

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...