1. كل المواضيع تعبّر عن رأي صاحبها فقط و ادارة المنتدى غير مسؤولة عن محتوياتها
    إستبعاد الملاحظة

إذا اردت ان تصبح شخصيه قياديه فذة

الموضوع في 'أرشيف المنتدى العام' بواسطة hamma001, بتاريخ ‏24 أفريل 2008.

  1. hamma001

    hamma001 عضو مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏29 جانفي 2008
    المشاركات:
    684
    الإعجابات المتلقاة:
    1.224
      24-04-2008 23:13
    كلنا نعلم انه بدون الإداره لن ينجح أي هدف نسعى إلى تحقيقه دوماً فالإدارةبمعناها المبسط هو تنظيم الجهد والوقت والتخطيط من اجل تحقيق هدف معين في وقت معين ... فليس هناك أي منا لم يقم بأي دور إداري في حياته حتى وان اختلفت الشخصيات فهذا المفهوم ليس مقتصراً على الوظيفة فقط ... بل يتخطاها إلى مفاهيم أخرى و منها على سبيل المثال أدارتك لمهمة أسندت إليك سواء كانت هذه المهمة في مجال العمل أو في مجال الدراسة أو في مجالات الحياة المختلفة ... ومن أهم أنواع الاداره إدارة المنزل فالبيت يعتبر من أهم المهمات التي لا يجيدها سوى المر أه نفسها ,وإدارة الوقت وكيفية استغلال وقتك بما يثمر عليك بالفائدة , إدارة مشروع فكرة طرأت على مخيلتك .. فهي تحتاج إلى تنظيم وتخطيط وربط الأهداف وتمحيصها ومن ثم البدء في تنفيذ الفكرة المطروحة ... جميع ما ذكرته هنا أمثله مبسطه لأنواع الإدارات التي نواجهها في حياتنا والتي لا نعيش بمعزل عنها ..
    ولكن ....
    ليس كل فرد باستطاعته القيام والانفراد بالقيادة الاداريه لأي مجال بالحياة اليومية
    إلا إذا توافرت فيه عدة شروط اختصرتها لكم لعل وعسى أن تكون ذات فائدة لكل من يطمح إلى تكوين شخصيه قيادية فذة ...

    أولا : تحديد هدفك ... ليس بأسطاعتنا البدء في تحقيق ما نصبوا إليه إلا بعد تحديد الهدف من هذا الشيء ... ولماذا نقوم به... والى أي مدى يسير بنا .

    ثانياً: الثقة بالنفس... متى ما كنت ذو ثقة كبيرة في نفسك وفي إمكانياتك الذاتية فاعلم انك أصبحت ألان في الخطوة الأولي في سلم النجاح ..


    ثالثا: القوة والشجاعة ... الاداره بالذات هي أكثر المجالات التي تحتاج إلى القوة سواء كانت هذه القوه جسمانيه أو نفسيه ... فصاحب العزم القوي هو أكثر الأشخاص نجاحاً حتى وان عصفت به رياح الفشل .

    رابعاً : الصبر ... هذه من أهم الشروط هنا .. فليس هناك من أمر تريد من تحقيقه على أكمل وجه إلا إذا كنت ذو بال طويل .. فكلما زادت المدة كلما وضحت لنا أمور لم تكن بالحسبان .. ولكن بالصبر نستطيع تداركها أو الاستمرار في تحقيقها ..

    خامساً : المهارة .. في عالم الاداره مقوله شهيرة تقول (( بأن الاداره علم وفن )) والقصد من الفن هي مهارة القائد الذاتية .. من القدرة على إقناع المحيطين به بأهمية ما يقوم به وكسب احترامهم إلى القدرة على تحويل مجاله إلى مجال ممتع وشيق لكن إلا يكون ذلك فيه خروج عن حدود المهمة المرجوة .

    سادساً : القدرة على تحمل المسؤولية... قبل ان نقوم بأي خطوه من الخطوات السابقة لابد من قياس قدراتنا النفسية .. هل نحن آهل لهذه المهمة .. وهل نحن نستطيع الاستمرار بهاا... فرحم الله امرء عرف قدر نفسه .

    سابعاً : التفاؤل والطموح ... كلما كنت شخص متفائل كلما اتضحت لك أبعاد ما قمت به واتسعت وتشعبت الأفكار التي أضفتها ... ولكن .. ألا يزيد التفاؤل عن الحدود الطبيعية لها ... حتى لا نؤكد مقولة بأن التفاؤل الشديد للقائد ضرب من ضروب الجنون ..لان القائد لابد له ان يضع بعض الأمور بالحسبان ولابد له آن يلم بجميع الظروف ... حتى يمكنه من تجاوزها بحذر .

    ثامناً : الذكــــــــــاء ... وهذه أهم نقطه في عناصر القيادة .. فإذا كنت ذو ذكاء وحسن بديهة ستعرف من أين تبدأ ومتى تسير ومتى تتوقف ..

    عاشرا : الامانه والاخلاص ... متى مااردت السير في طريقك المحدد فاجعل هذان الأمران امام عينيك وفي عقلك .. لعل الله ان يساعدك في تحقيق مآآربك المنشودة .


    على العموم ... برغم جمود مفهوم الاداره آلا انه ممتع لمن عشق دراسته وطبقه في حياته مع ذلك فهو مجال كبير ومتشعب لو أبحرنا فيه لاحتجنا صفحات عديدة حتى نلم بهذا الموضوع ..

    منقول
     
    1 person likes this.

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...