إلى من اراد شيئا وتمناه

الموضوع في 'ارشيف المنتدى الإسلامي' بواسطة raghda87, بتاريخ ‏2 ماي 2008.

  1. raghda87

    raghda87 عضو نشيط

    إنضم إلينا في:
    ‏20 أفريل 2008
    المشاركات:
    205
    الإعجابات المتلقاة:
    956
      02-05-2008 23:26
    :besmellah2:

    إلى من اراد شيئا وتمناه

    لكن الابوب الابواب سدت امامه .. وتخلى الناس عنه

    وعجزت ارادته عن تحقيقه وظل وحيدا .. بعيدا

    يضيق صدره .. وينغلق .. وتفيض عيناه

    لكنه لا يناله ..

    إليك باب لا يغلق ابدا

    وصاحبه كريم .. غنى .. حتى انه يغضب عمن لا يسأله

    فالحقيقة اننا جميعا نعانى احيانا من المشاكل وكلنا يحتاج لربنا كلنا فقراء لربنا لا احد منا

    إلا وعنده امنية يريد ان تتحقق ولا احد فينا إ لا وعمل معصية وغلطة ويتمنى ان يغفرها

    الله له وكلنا بلا استثناء له طلب من الله وهذا ما نطلق عليه الدعاء .


    يقول الله تبارك وتعالى : ((
    يا أيها الناس انتم الفقراء إلى الله والله الغنى الحميد ))

    فاطر 15
    فقر مطلق فقر فى كل شئ فاللفظ لا يستثنى منه احد .. الغنى فقر والفقير فقير الحاكم فقير

    والمحكوم فقير السيد فقير والمخدوم فقير .

    كلنا فقراء إلى الله عز وجل وهو الغنى ا لوحيد
    .. لذا نحن محتاجون لربنا

    وعندما يقول الله تبارك ( وقال ربكم ادعونى استجيب لكم )غافر60 فاريدك ان

    تفكرمعى فى هذا المعنى..ربنا يقول لك انك بمجرد دعائه سوف يستجيب هل تصدق كلام

    ربنا ام لا ؟ الله يقولها بوضوح .. والاعجب من هذا ان يأتى رجل الى النبى صلى الله

    عليه وسلم ويقول له : (يا رسول الله أبعيد ربنا فنناديه ام قريب فنناجيه؟ ) هل هو بعيد

    فنظل ننادى ونقول يا رب يا رب أم قريب فنناجيه فى هدوء ؟ فسكت النبى صلى الله عليه

    وسلم حتى نزل قول الله تبارك وتعالى : (
    وإذا سألك عبادى عنى فانى قريب اجيب دعوة

    الداع إذا دعان * فليستجيبوا لى وليؤمنوا بى لعلهم يرشدون
    ) البقرة 186


    فالموقف لم يكن يحتاج لواسطة من النبى صلى الله عليه وسلم لم يقل له قل لهم يا محمد

    انى قريب لكنه على الفور اخبر انى قريب اجيب دعوة الداعى إذا دعان ويعلمنا النبى

    صلى الله عليه وسلم ويقول لنا : (
    من لم يسأل الله يغضب عليه ) الترمزى عن ابى هريرة


    من لم يتعود سؤال الله يغضب عليه فالاصل فيك يا مسلم ان يديك مرفوعتان لربك تسأله


    ويعلمنا النبى صلى الله عليه وسلم ويقول لنا (
    الدعاء هو العبادة ) الترمزى وا لنسائى


    ويعلمنا النبى صلى الله عليه وسلم ايضا فى حديث جميل اتمنى ان يفكر فيه كل واحد منا

    لانه قادر على خلق طاقة عظيمة داخل كل منا ان يدعو كل منا ربه ويقول لنا الرسول

    صلى الله عليه وسلم (
    ان الله حيى كريم يستحى إذا رفع العبد إليه يديه ان يردهما صفر

    خائبتين
    ) الترمذى وأبودادو وابن ماجه عن انس .. وتأمل اختيار النبى لاسم حيى كريم

    حيى اى شديد الحياء .. حياء يليق بجلاله " وكريم " فهو يعطيك دون ان تسأله .. ان الله

    حيى كريم ترفع يديك إليه وهو لا يردهما خائبتين ابدا


    هل اشتاقت قلوبكم للدعاء
     
    4 شخص معجب بهذا.
  2. amino96

    amino96 عضو نشيط

    إنضم إلينا في:
    ‏11 أفريل 2008
    المشاركات:
    102
    الإعجابات المتلقاة:
    124
      03-05-2008 00:30
    كالعادة أختنا عودتنا بمواضيعك المتميزة فجزاك الله كل خير
    غفر الله لك و لوالديك
     
    2 شخص معجب بهذا.

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...