قصة الإمام أحمد بن حنبل مع قاطع طريق :: للعبرة ::

الموضوع في 'ارشيف المنتدى الإسلامي' بواسطة omrisaber, بتاريخ ‏7 ماي 2008.

  1. omrisaber

    omrisaber عضو فعال

    إنضم إلينا في:
    ‏27 أفريل 2008
    المشاركات:
    443
    الإعجابات المتلقاة:
    1.025
      07-05-2008 11:51
    [​IMG]

    [​IMG]


    يقول الإمام أحمد بن حنبل رحمه الله :



    كنت أسير في طريقي فإذا بقاطع طريق يسرق الناس، ورأيت نفس الشخص (اللصّ) يصلي في المسجد، فذهبت إليه وقلت: هذه المعاملة لا تليق بالمولى تبارك وتعالى، ولن يقبل الله منك هذه الصلاة وتلك أعمالك...

    فقال السارق: يا إمام، بيني وبين الله أبواب كثيرة مغلقة، فأحببت أن أترك بابا واحدا مفتوحا.

    بعدها بأشهر قليلة ذهبت لأداء فريضة الحج، وفي أثناء طوافي رأيت رجلا متعلقا بأستار الكعبة يقول: تبت إليك.. ارحمني.. لن أعود إلى معصيتك..

    فتأملت هذا الأواه المنيب الذي يناجي ربه، فوجدته (لص الأمس) فقلت في نفسي: ترك بابا مفتوحا ففتح الله له كل الأبواب.


    [​IMG]


    إياك أن تغلق جميع الأبواب بينك وبين الله عز وجل حتى ولو كنت عاصيا وتقترف معاصيَ كثيرة، فعسى باب واحد أن يفتح لك أبوابًا
     
    7 شخص معجب بهذا.

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...