1. كل المواضيع تعبّر عن رأي صاحبها فقط و ادارة المنتدى غير مسؤولة عن محتوياتها
    إستبعاد الملاحظة

ضباط كبار في الجيش البريطاني يطالبون بسحب القوات من العراق

الموضوع في 'أرشيف المنتدى العام' بواسطة walid1751, بتاريخ ‏30 سبتمبر 2006.

حالة الموضوع:
مغلق
  1. walid1751

    walid1751 نجم المنتدى

    إنضم إلينا في:
    ‏29 نوفمبر 2005
    المشاركات:
    5.865
    الإعجابات المتلقاة:
    385
      30-09-2006 09:26
    لندن: طالب ضباط كبار في الجيش البريطاني حكومة توني بلير بسحب جنودهم من العراق. ونقلت صحيفة (الجارديان) امس عن مصادر بريطانية قولها ان عددا من الضباط البريطانيين رفيعي المستوى يمارسون ضغوطا على الحكومة البريطانية لسحب جنودها من العراق بهدف نشرهم في افغانستان. وأضافت الصحيفة ان هؤلاء الضباط يريدون ان تركز بريطانيا نشاطها على ما يعتبرونه معركة مهمة ويمكن كسبها في افغانستان. وقال مسؤول رفيع مقرب من وزارة الدفاع، لم يكشف عن هويته، ان هناك "فريقا في الوزارة يضغط بقوة في سبيل إخراج الجنود من العراق بهدف نشر المزيد منهم في افغانستان". وتابعت الصحيفة "يشعر القادة العسكريون بنفاد صبرهم في مواجهة البطء في بناء الحكومة الوطنية الجديدة والقوات الامنية العراقية". ولفت المصدر الى مذكرة صدرت عن أحد موظفي وزارة الدفاع البريطانية جاء فيها ان "الوحدات البريطانية هي عمليا رهينة في العراق". وأضاف "نحن نقاتل ويمكن ان نقول اننا نخسر او نتراجع الآن على جبهتين". يذكر أن وزارة الدفاع تحاول التقليل من قيمة هذه المذكرة المنسوبة الى ضابط برتبة لفتنانت كولونيل، علما انها تستعيد آراء عدة مصادر عسكرية. وصرح عدد من المقربين من وزارة الدفاع ان النقاش "يدور بين مختلف المجموعات في الوزارة ويشارك فيه رؤساء اركان إضافة الى اعضاء قيادة الأركان الموجودين في نورثوود شمال غربي لندن». من جانبه، أعلن وزير الخارجية البريطاني السابق، جاك سترو، في مقابلة مع التلفزيون البريطاني ان الوضع في العراق "ينذر بكارثة"، وان الحكومة الاميركية ارتكبت "اخطاء عدة" بعد الغزو عام 2003. وقال لمحطة الـ (بي بي سي) التلفزيونية ان
    "الوضع الحالي ينذر بكارثة". واضاف "اعتقد ان عدة اخطاء ارتكبت بعد العمل العسكري، ومن دون ادنى شك، من قبل الادارة الاميركية. لماذا؟ لانهم لم يأخذوا بنصائح وزير الخارجية السابق كولن باول". واشار الى ان "وزارة الخارجية بذلت جهودا كبيرة للتأكد من اقامة ادارة مدنية صلبة".
     
حالة الموضوع:
مغلق

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...