1. كل المواضيع تعبّر عن رأي صاحبها فقط و ادارة المنتدى غير مسؤولة عن محتوياتها
    إستبعاد الملاحظة

«الشجاعة إلّي تخلّف الذل»

الموضوع في 'أرشيف المنتدى العام' بواسطة fidouzi, بتاريخ ‏8 ماي 2008.

  1. fidouzi

    fidouzi نجم المنتدى

    إنضم إلينا في:
    ‏19 نوفمبر 2006
    المشاركات:
    4.742
    الإعجابات المتلقاة:
    3.218
      08-05-2008 09:40
    :besmellah1:
    تخالهم صناديد وشرفاء، لا ينكسرون ولا ينبطحون ولا يطأطئون رؤوسهم، ولكنهم في حقيقة الأمر تافهون وجبناء، وليس ثمّة أرخص وأحقر منهم (!!)

    تظنّهم أصحاب ثوابت، يصونون المبادىء ولا يتراجعون في كل ما يقدمون عليه ولو قيد أنملة كلّفهم ذلك ما كلّفهم، ولكنهم أبعد ما يكون عن الشهامة وعلوّ الهمّة (!!)

    تحسبهم نبلاء و«جبالا لا تهزّهم الرياح»، ولكنهم في خطّين متوازيين مع النّبل ولا يلتقيان أبدا (!!)

    تراهم يطلقون العنان لألسنتهم ويتشدّقون ببذيء الكلام لمهاجمة غيرهم، ثم سريعا ما ينتهجون سياسة النعامة، بل ولا يكتفون بغمس رؤوسهم في التراب، وإنما يتمسّحون على الأعتاب ويستجدون ويستعطفون طلبا للصّفح والغفران (!!)

    إنه الكبرياء المزيّف الذي يتحوّل إلى أشلاء بمجرّد اصطدامه بجدار الواقع (!!)

    وفي كلمة واحدة وباختصار شديد إنها «الشجاعة إلّي تخلّف الذل»(!!)

    أليس كذلك؟
    موضوع منقول من جريدة الصباح لهذا اليوم كاتبه حسن عطية..:bang:
    والله لم افهم مقاصده
     
    1 person likes this.
  2. ayhem

    ayhem نجم المنتدى

    إنضم إلينا في:
    ‏22 نوفمبر 2005
    المشاركات:
    1.757
    الإعجابات المتلقاة:
    1.944
      08-05-2008 10:04
    تحليل و تفسير منطقي لظاهرة موجودة و متفشية في المجتمع
     
  3. بوكم حميدة

    بوكم حميدة عضو نشيط

    إنضم إلينا في:
    ‏1 ماي 2008
    المشاركات:
    212
    الإعجابات المتلقاة:
    673
      08-05-2008 10:15
    فهكتك علا شكون تحكي . لو كان ما جاش عيب راني وربتهم كيفاش
     
  4. KARDOUS

    KARDOUS عضو

    إنضم إلينا في:
    ‏4 أفريل 2008
    المشاركات:
    1.295
    الإعجابات المتلقاة:
    3.174
      08-05-2008 12:10
    كلام ذات مغزى ومدلولات كثيرة وهو مؤخوذ من واقع عالمنا المعاصر الّذي كثرت فيه البطولات الواهية وهي في حقيقة الأمر ترجمة الفشل بلغة البطولة و لكن هيهات فإنّ الله خلق لنا أذنا تسمع و عينا ترى ولسانا ينطق بأنّ لا وجود للبطولات في زمن الفشل...
     

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...