رسائل من من تائب إلى صديق الماضي

الموضوع في 'ارشيف المنتدى الإسلامي' بواسطة المسلمة العفيفة, بتاريخ ‏10 ماي 2008.

  1. المسلمة العفيفة

    المسلمة العفيفة عضو فريق العمل بالمنتدى الإسلامي

    إنضم إلينا في:
    ‏22 مارس 2008
    المشاركات:
    2.115
    الإعجابات المتلقاة:
    12.577
      10-05-2008 02:18
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته





    يا من كان لي صديقاً في أيامٍ مضت ، يا من اجتمعتُ معه ولكن على معصية ، يا من جلستُ معه ولكن على القنوات ، يا

    من استمعتُ معه ولكن إلى الغناء ، يا من سافرتُ معه ولكن إلى بلاد الحرام ...يا من كان لي صديقاً ورفيقاً .، سأخبرك

    بخواطر دارت وسارت في خيالي ، لعلها توقظ في نفسك بعض ما فيك من بذور الإيمان :


    1- إنني الآن أشعر بسعادة ولذة لا يعلمها إلا الله تعالى ، نعم والله ، لقد كنتُ في الماضي أسهر على الآثام ، وكنتُ أظن

    أنها تجلب لي السعادة ولكن والله إنها سبب كبير في همومي وشقائي وصدق الله
    { ومن أعرض عن ذكري فإن له معيشة ضنكاً **
    أما الآن فو الله إن قلبي يكاد يطير من شدة السعادة والراحة ... فلماذا لا تتوب لكي تذوق ما نذوق ؟



    2ـ صديقي ... هل تعلم أني إلى الآن أدعو لك في صلاتي بأن يهديك الله إلى طريق الإيمان ، ويحفظك من نزغات

    الشيطان ؟؟


    3ـ هل تذكر لما سافرنا إلى ذلك البلد ، وفعلنا تلك الجرائم ، ما هو حالنا لو علم الناس بما صنعنا ؟ ما شعورك لو انكشف

    لوالدينا ما عملنا ؟


    4ـ لن أنس ذلك اليوم الذي قام أحد الإخوة وذكرنا بالله ونصحنا عن سماع الغناء ولكننا لم نستجيب ... فيا عجباً لنا ، كيف

    نتشبه بأخلاق المعرضين الذين قال الله عن حالهم
    { ولكن لا تحبون الناصحين ** ؟


    5ـ يا من كنتُ صديقاً لي ، لقد مات صديقنا فلان ولكننا كنا نملك قلوباً ميتة فلم نعتبر ولم نتعظ ، أليس كذالك ؟ بل رجعنا

    إلى تلك الذنوب والشهوات ...


    6ـ هل تذكر لما كنا على تلك المعصية في آخر الليل وفجأة وإذا بصوت الأذان ينطلق في السماء ، ولكننا كنا أموات فلم

    نستجب للأذان ، بل لا زلنا على ذنوبنا ، والناس يصلون ، فعجباً لحالنا ، أين الإيمان يا صديق الماضي ؟


    7ـ يا أخي : ما شعورك الآن ؟ هل أنت سعيد ؟ هل أنت مطمئن ؟ هل أنت في راحة بال ؟ اعتقد أن الجواب لكل هذه

    الأسئلة . لا.


    8ـ إذن لماذا لا تتجه إلى باب التوبة ، وتطرق الباب ، لكي يفتح الله التواب لك الباب ،لتنضم إلى قوافل التائبين .


    9ـ وحينها : يحبك الرحمن ، ويفرح بتوبتك ، بل ويبدل السيئات إلى حسنات .


    10ـ يا صديق الماضي أتمنى أن تكون صديق اليوم ورفيق الدرب لكي نجتمع سوياً في مجالس الإيمان ، ونجتمع غداً في

    رياض الجنان ، في رضى الرحمن ...


    سبحـــــــــــــــــــان الله وبحمـــده

    سبحــــــــــــــــــــان الله العظــــيم

    وصــــــــلى الله علـــــى نبينا محمــــد وعلى آله وصحــــــــبه أجمعين

    رب اغفر لي ولوالدي ولمن دخل بيتي مؤمناً وللمؤمنين والمؤمنـات

    [​IMG]
     
    4 شخص معجب بهذا.
  2. med yassin

    med yassin كبير المراقبين طاقم الإدارة

    إنضم إلينا في:
    ‏20 ديسمبر 2007
    المشاركات:
    23.035
    الإعجابات المتلقاة:
    85.159
      10-05-2008 02:30
    سبحـــــــــــــــــــان الله وبحمـــده


    سبحــــــــــــــــــــان الله العظــــيم


    وصــــــــلى الله علـــــى نبينا محمــــد وعلى آله وصحــــــــبه أجمعين

    الموضوع أكثر من رائع

    ربنا تب علينا إنا كنا من الآثمين
     
    1 person likes this.

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...