الزلزال عقوبة من الله

الموضوع في 'ارشيف المنتدى الإسلامي' بواسطة rgzied, بتاريخ ‏16 ماي 2008.

  1. rgzied

    rgzied عضو فعال

    إنضم إلينا في:
    ‏12 ماي 2008
    المشاركات:
    415
    الإعجابات المتلقاة:
    164
      16-05-2008 17:14
    [FONT=Arabic Transparent, Simplified Arabic, Traditional Arabic] يجيب عليها فضيلة الشيخ الدكتور- عبدالله بن عبدالرحمن الجبرين عضو الإفتاء المتقاعد [/FONT]
    [FONT=Arabic Transparent, Simplified Arabic, Traditional Arabic][/FONT]​


    [FONT=Arabic Transparent, Simplified Arabic, Traditional Arabic]* أرجو أن تفيدوني ببعض الأحاديث النبوية حول الزلزال؟ وما دعاؤه؟
    - الزلازل عقوبات من اللّه تعالى، وأعظم أسبابها المعاصي وظهور الفواحش والمنكرات، وتغيير الشريعة، وارتكاب ما حرمه اللّه، ولاشك أن أسباب الوقاية، هي: التوبة إلى اللّه، وكثرة عبادته، والتقرب إليه بالنوافل قبل الفرائض وبعدها، وكثرة الاستغفار، وذكر الأوراد أول النهار وآخره، والتوبة النصوح، وإصلاح الأعمال، والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، قال اللّه تعالى: { وَمَا أصَابَكُمْ مِنْ مُصِيبَةٍ فَبمَا كَسَبَتْ أيْدِيكُمْ وَيَعْفُو عَنْ كَثِيرٍ **.
    * هل ُيشترط في أداء الزكاة إعلام المعطََى بأن المال خاص بالزكاة أولا يُشترط؟
    - إذا علمت بأنه فقير أو غارم عاجز عن وفاء دينه وليس من المسرفين، فأعطه من الزكاة ولا تخبره بأن هذا المال من الزكاة، وأما إذا لم تتيقن حاجته، وظهر لك أنه فقير أو مسكين أو غارم، فإذا أعطيته فأخبره أن هذا من الزكاة وأنها لا تحل لغني ولا لقوي مكتسب، فإذا أخذها أجزأت عن الزكاة. واللَّه أعلم.
    * هل يجوز صلاة الجنازة داخل المقبرة، والمقابر مكانها وراء المصلين وليس أمامهم، علماً بأن في قريتنا يصلون على الميت داخل المقبرة؟
    - يجوز ذلك؛ فقد كان هناك في عهد النبي ({) مُصلى بقرب المقابر في البقيع يضعون فيه الميت ويُصلون عليه ثم يحملونه إلى القبر، كما يجوز الصلاة على الميت بعد دفنه لورود ذلك في الأحاديث، وكذا يجوز وضع الميت على النعش بين القبور والصلاة عليه هناك؛ فإن النهي عن الصلاة في القبور يختص بالصلاة التي فيها ركوع وسجود بخلاف صلاة الجنائز فإنها مُجرد دعاء لذلك الميت فلا تدخل في النهي.
    * ما حكم صلاة الفريضة قبل الإمام الراتب للضرورة؟
    - لا يجوز إقامة الصلاة قبل حضور الإمام الراتب إلا إذا تأخر وتضررت الجماعة، فلهم أن يصلوا بعد أن يراسلوه أو لا يجدوه، وإذا جلسوا وطال الانتظار وكان هناك بعض الأفراد لايستطيعون الانتظار فلهم أن يصلوا وينصرفوا، فإن كانوا اثنين فأكثر صلوا جماعة وإن كان فرداً صلى وحده.
    * ما نصيحتكم لشاب في قريةلا يوجد فيها شيخ ولا حتى طالب علم، وما العمل إذا لم يستطع الخروج لطلب العلم؟ وهل صحيح ما يقوله بعض العامة إن من لم يتعلم على يد شيخ لم يأت عليه يوم فيصبح عالماً؟
    - وسائل طلب العلم كثيرة، فالمدارس الابتدائية والمتوسطة قد عمت قرى المملكة، والمدرسون مشايخ وطلبة علم، فلك أن تدرس على أحدهم، ومتى تجاوزت المتوسطة استطعت أن تستفيد من الكتب والأشرطة، وفيها علم كثير.
    *ما رأيكم لو خالف القول ضمير المتحدث؟ كقول المنافقين مثلاً: (نشهد أن محمد رسول الله)، وهل قولهم يعتبر صدقاً؟
    - وصف اللّه المنافقين بأنهم يقولون بألسنتهم ما ليس في قلوبهم:{ وَإِذَا لَقُوْا الَّذِينَ آمَنُواْ قَالُوَاْ آمَنَّا وَإِذَا خَلَواْ إِلَى شَيَاطِينِهمْ قَالُوَاْ إِنَّا مَعَكُمْ إِنَّمَا نَحنُ مُسْتَهْزِؤُنَ **، فضررهم على المسلمين أكبر من ضرر الكفار، لأنهم يطلعون الكفار على أسرار المؤمنين، وهم مع الكفار في الباطن.
    * إذا أتيت إلى الصلاة ووجدت الإمام في التشهد الأخير من الصلاة، هل يجب التكبير والدخول مع الإمام في التشهد؟ أو أنتظر إلى حين يفرغ من الصلاة لكي نصلي جماعة أخرى؟
    - يفضَّل أن تصبروا حتى ينصرف الإمام، ثم تقيموا وتصلوا جماعة حتى يحصل لكم أجر الجماعة كاملة، فقد اختلف العلماء في من كبر مع الإمام في التشهد الأخير هل أدرك الجماعة أم لا، والراجح أنه يُعدّ مدركها.
    * إ مام مسجد راتب، وفي بعض الأوقات لا يحضر أحد من جماعة المسجد حتى المؤذن، فهل يصلي منفرداً أم يبحث عن جماعة في مسجد آخر؟
    - لايصلي وحده إذا تحقق أنه لايحضر في المسجد أحد حتى ولو المؤذن، فعلى الإمام أن يبحث عن مسجد فيه جماعة فيصلي معهم لتحصل له فضيلة الجماعة، فهي أفضل من صلاة الفذ بسبع وعشرين درجة، فأما إن وُجد معه أحد في مسجده الذي هو إمامه فإنه يصلي فيه ولو مع المؤذن وحدهما، والاثنان فما فوق جماعة، وأن يعمروا المسجد الذي سعوا في إقامته.
    * ما الفرق بين البيع والربا من حيث المكسب وغيره؟
    - البيع هو بيع السلعة بثمن حاضر أو بثمن غائب بقيمة مثلها، سواء كان الثمن من النقود كدراهم ودنانير أو من العروض كبيع نعل بثوب، وأما الربا فهو الزيادة في الدين مقابل تأخيره، كما إذا حل الدين وطلبه صاحبه وقال: أعطني ديني وإلا زدت عليك فيه وأخرته، ومن الربا بيع صاع من البر أو الأرز أو التمر بصاعين، ويسمى هذا ربا الفضل، وكله حرام، وقد تكلم عليه العلماء في كتب الفقه وشروح الأحاديث في كل مذهب.
    * ماحكم الاستثمار في البنوك؟ وإذا كان الجواب جائزاً ففي أي بنك يمكن الاستثمار؟
    - لايجوز الاستثمار في البنوك التي تأخذ زيادة على القرض أو تدفع مع الأمانة فوائد ربوية أو تتعامل بصرف النقود والعملات بدون تقابض، أو تبيع النقود بنقود أخرى لم تستلم كلا العوضين، فإذا وُجد بنوك إسلامية أو شركات تبتعد عن المُعاملات الربوية فلا بأس بالمُساهمة فيها واستثمار السهام، وذلك كشركة الراجحي المصرفية للاستثمار، والبنك الإسلامي للملك فيصل والذي له فروع في بعض البلاد الإسلامية، ويجوز الاستثمار في الشركات العاملة - سواء كانت تجارية تستورد السلع وتبيعها أو صناعية أو معمارية أو زراعية - حيث إن أعمالها لا بأس بها، لكن إذا كانت تُودع في البنوك وتأخذ فائدة ربوية أو تقترض من البنوك وتدفع لها الفائدة، فإن من يشترك فيها إذا قبض حقه من الأرباح عليه أن يُخرج منه بقدر تلك النسبة الربوية ويتصدق بها أو يصرفها في وجوه الخير للتخلص منها. واللّه أعلم.
    * يوجد في المسجد مصاحف زائدة، بعضها موضوع في المستودع، هل يجوز لنا التصرف بها كإهدائها أو إعطائها أحداً يضعها في مسجد خارج البلاد؟
    - وقف المصاحف لأجل القراءة فيها والاستفادة منها، فإذا بقيت طويلاً لم يقرأ فيها فقد تعطل نفعها وتوقف حصول الأجر لمن وقفها، فأرى أن تنقل إلى مسجد آخر ليستفاد منها ولو خارج البلاد لأجل ترك تعطيلها الذي فيه توقف الأجر لمن وقفها.
    * هل العلم واجب؟ وما هي حقوقي في الإسلام؟ وما هو الواجب عليَّ نحو ديني؟
    - تعلم العلم الشرعي واجب على كل مسلم حتى يعرف عبادة اللّه وحقوق ربه عليه، ويعرف الحلال والحرام، ودليل ذلك قوله ({): "طلب العلم فريضة على كل مسلم" والحقوق في الإسلام هي معرفة أركان الدين وشروط تلك الأركان وما يتعلق بها، وكذلك معرفة العقيدة، وما يقوله المسلم بلسانه وما يعرفه بقلبه في حق ربه تعالى، وبذلك يعرف ما يجب عليه في دين اللّه، ويعرف الحلال والحرام ليقتصر على ما أحل اللّه، ويبتعد عمّا حرم اللّه عليه، ويدين للّه وحده، ويوقن بالثواب والعقاب.
    * ما هي فوائد الذكر؟
    - فوائدة كثيرة، منها أنه يطرد الشيطان ويقمعه ويكسره، ومنها أنه يرضي الرحمن عز وجل، ومنها أن اللّه يذكر من ذكره، ومنها أن الملائكة تستغفر للذاكرين، ومنها أن اللّه أعدّ للذاكرين أجراً عظيماً، ومنها أن مجالس الذكر مجالس الملائكة، ومنها أن الذكر يذكِّر بعظمة الخالق مما يحمل الذاكر على الخوف من اللّه، ومنها أن الذكر يحيي القلوب فيقويها على الطاعة؛ وغير ذلك من فوائد الذكر ومزاياه


    :kiss:
    [/FONT]
     
  2. psycho81

    psycho81 عضو مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏10 أكتوبر 2007
    المشاركات:
    811
    الإعجابات المتلقاة:
    553
      16-05-2008 17:21
    wallahi manich 3aref ech n9ollek
     
  3. mhamed_bm

    mhamed_bm Professeur d'enseignement superieur

    إنضم إلينا في:
    ‏13 فيفري 2008
    المشاركات:
    667
    الإعجابات المتلقاة:
    805
      17-05-2008 14:02
    أن تكون عقوبة أم لا فالله هو الذي يقرر ذلك ولا أحد غيره . أما الزلزال فهو مجرد طريقة لخفض الضغط المترتب عن تحرك القارات.
     
  4. Dawn Caravan

    Dawn Caravan عضو مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏22 مارس 2008
    المشاركات:
    629
    الإعجابات المتلقاة:
    1.026
      17-05-2008 15:16
    ماله عنوان الموضوع لا يناسب محتواه،ياخي عملت نسخ/لصق دون قراءة؟
    يمكنك تغيير العنوان الى "فتاوى متنوعة من الشرق و الغرب"
    أما في الأثناء، يبدو أن هذا الشيخ لا يعلم شيئا عن الزلازل هناك مناطق في العالم نشطة من حيث حركة الصفائح و ستبقى كذلك معناها المناطق الزلزالية التي تحدث فيها دائما الزلازل
    يعني تحب تقول ربي غاضب علي ايران،الصين،اليابان،شرق اسيا و لكنه غير "غاضب" على اسرائيل مثلا؟؟؟
    تذكروا أن ديننا دين علم و نور ينبذ الخرافات و التفاسير الأسطورية
     
    1 person likes this.

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...