قصة فتاة أنصارية

الموضوع في 'ارشيف المنتدى الإسلامي' بواسطة s.sabry, بتاريخ ‏17 ماي 2008.

  1. s.sabry

    s.sabry كبار الشخصيات

    إنضم إلينا في:
    ‏3 أفريل 2008
    المشاركات:
    4.630
    الإعجابات المتلقاة:
    19.246
      17-05-2008 14:26
    بسم الله وكفى والصلاة والسلام على نبيه المجتبى وبعد,

    هذه قصة اسوقها لكل فتاة مسلمة تخشى الله سرا وعلانية ,اسوقها لكل من كان له قلب او القى السمع وهو شهيد,
    ثم يعقبها بعض التعليقات الخاصة ارجو ان لا تجانب الصواب والله المستعان.

    اخرج سعيد بن المنصور وابن النجار عن المغيرة بن شعبة رضي الله عنه قال خطبت جارية من الأنصار فذكرت ذلك للنبي صلى الله عليه وسلم فقال لي "رايتها" قلت لا قال "فانظر اليها انه ااحرى ان يؤدم بينكما " فأتيتها فذكرت ذلك لوالديها فنظر احدهما الى صاحبه فقمت فخرجت فقالت الجارية علي (بتشديد الياء) الرجل فوقفت ناحية خدرها فقالت ان كان رسول الله صلى الله عليه وسلم امرك ان تنظر الي فانظر,والا فاني احرج (بتشديد الراء)عليك ان تنظر, فنظرت اليها فتزوجتها فما تزوجت امرأة قط كانت احب الي منها وقد تزوجت كذا وكذا امرأة / كذا في الكنز 8/288
    يؤدم اي تكون بينكما محبة واتفاق.

    في هذه القصة عدة اصول واحكام علينا ان نتعلمها ايناثا وذكوراوخاصة فتاة الاسلام .

    * استحباب مشاورة اهل الفضل عند اختيار الشريك. وجواز ذكر المستشار لخصوصيات الخاطب اوالمخطوبة اي لما خفي عن السائل والدليل في كتاب رياض الصالحين لامامنا النووي رحمه الله وقد سماه باب ما يباح من الغيبة ص 514
    * وهنا انصح كل الأخوة ان لا تخلو مكتبتنا من هذا الكتاب وان تكون الطبعة للمحقق صلاح الدين منيمة فهنالك طبعات اخرى غير منصوح بها غفر الله لمن حققها...
    *من السنة النظر الى المخطوبة كما تبين لنا في القصة.طبعا ضمن الضوابط الشرعية التي فصلها العلماء.وليس في المقهى او على قارعة الطريق (وهنا اذكر نفسي واياكم فلنتقي الله في ديننا وفي انفسنا وفي بنات المسلمين فان غدا لناظره قريب .
    *اما هذا فلك اختي وحدك انظري امتثال هذه الفتاة الى امر الله وامر نبييه قالت ان كان رسول الله صلى الله عليه وسلم امرك ان تنظر الي فانظر والا فلا . انظري اين انت منها من اخلاقها من حيائها من حشمتها....اليوم تجد الفتاة المسلمة في الواحدة بعد منتصف الليل تتصل باخ لها في الله عبر الهاتف او النات اوsms... وتقول انا ملتزمة واخاف الله ,انا لي رسالة دعوية ان لي مواقف والله تعلات لا تغني من الحق شئ.
    * يا اخوان المسلم يعيش بين ضابطين لا ثالث لهما "افعل او لا تفعل"
    فنسأل الله السلامة من خزي يوم القيامة آمين.
     
    2 شخص معجب بهذا.

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...