حكم دمى الأطفال

الموضوع في 'ارشيف المنتدى الإسلامي' بواسطة il capitano84, بتاريخ ‏18 ماي 2008.

  1. il capitano84

    il capitano84 عضو مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏20 مارس 2008
    المشاركات:
    609
    الإعجابات المتلقاة:
    1.208
      18-05-2008 22:23
    :besmellah1:



    هل يجوز تمكين الطفل الصغير من اللعب بالدمى ؟


    الجواب :
    يقول الفقهاء أن البيت الذي فيه صورا – لا الصور المطبوعة على الأقمشة أو الأوراق – بل الصور المجسمة أي التي لها ظل ( أو ثلاثية الأبعاد) سواء مصنوعة من فخار أو خشب أو عاج أو شمع أو أي مادة فهذا البيت لا تدخله الملائكة . ومن تعاليم شرعنا أن الملائكة و الشياطين كالنور و الظلمة . أي إذ حضر الأول غاب الثاني و العكس كذلك فلا يجتمعان .فإذا غابت الملائكة عن البيت حضرت الشياطين .
    لكن رخص بعض العلماء للأطفال الصغار اللعب بها عند الحاجة مع وضعها في مكان خاص بعد الانتهاء من اللعب. و أتذكر أنها كانت عندنا عادة – والحمد لله أنها اندثرت – كانوا يضعون في جهاز العروس دمية و كانوا أحيانا يستوردونها من إيطاليا و سعرها حوالي 45 دينارا .و كأن الزواج لا قيمة له إذا لم تكن الدمية ضمن جهاز العروس . ويزينون بها فراش العرس و بذلك يتم الزفاف بحضور الشياطين من أول ليلة . كذلك كان من عادة أهل القيروان أن يصنعوا سمكة من قماش محشوة بالصوف أو أي شيء آخر ثم تعلق اتقاء للإصابة بالعين .و كل هذا منهي عنه .
    إذا العلماء اختلفوا في هذا الأمر ولكن القول الراجح أن دمى الأطفال جائزة و لكن بمقدار.. وقد تعددت أشكال و أنواع لعب الأطفال فأصبح من السهل الاستغناء عن هذه الدمى. وحتى يكون الإنسان خالصا مع الله , إذا اختلف العلماء , فالأفضل ترك ذلك الأمر اتقاء للشبهات و كما قال الرسول صلى الله عليه وسلم :" دع ما يريبك إل ما لا يريبك " رواه أحمد 1630- الحاكم 2129 –الطبراني في الكبير 2642 – الترمذي2442 .
    ولأضرب مثلا لذلك : لو فرضنا أن إنسانا أصابه العطش و أمامه قارورتان متماثلتان و لكن واحدة بها ماء و الأخرى بها سُم . فمن له أدنى ذرة من عقل لن يمد يده لأي قارورة لاحتمال أن تكون هي المسمومة فيموت مسموما . لذلك نرى أننا في شؤون دنيانا نحذر و نحتاط بينما في أمور ديننا لا يحتاط إلا العقلاء ..
    أرى من الأفضل أن يشتري الولي لعبا أخرى غير الدمى فالأطفال عادة يرغبون في كل ما يصدر صوتا . و لو حتى كان ثمنها أرفع من ثمن الدمية كالسيارة أو الطيارة ...و الله أعلم.


    فتوى للشيخ التونسي عبد الرحمان خليف رحمه الله
     
    5 شخص معجب بهذا.
  2. mohamed fekih

    mohamed fekih عضو مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏9 جوان 2007
    المشاركات:
    975
    الإعجابات المتلقاة:
    2.896
      19-05-2008 15:20
    ربي اعوذبك من همزات الشياطين وأعوذ بك ربي ان يحضرون
     

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...