الام مرة واحدة في الحياة * *

الموضوع في 'ارشيف المنتدى الإسلامي' بواسطة med yassin, بتاريخ ‏20 ماي 2008.

  1. med yassin

    med yassin كبير المراقبين طاقم الإدارة

    إنضم إلينا في:
    ‏20 ديسمبر 2007
    المشاركات:
    23.035
    الإعجابات المتلقاة:
    85.159
      20-05-2008 16:16
    بسم الله الرحمن الرحيم




    الام مرة واحدة في الحياة * *





    عندما كان عمرك سنة - قامت بتغذيتك وتغسيلك.


    أنت شكرتها بالبكاء طوال الليل.


    عندما كان عمرك سنتان - قامت بتدريبك على المشى.


    أنت شكرتها بالهروب عنها عندما تطلبك.


    عندما كان عمرك ثلاث سنوات - قامت بعمل الوجبات اللذيذة لك .


    أنت شكرتها يقذف الطبق على الأرض .


    عندما كان عمرك أربع سنوات - قامت بإعطائك قلما لتتعلم الرسم .


    أنت شكرتها بتلوين الجدران


    عندما كان عمرك خمس سنوات - قامت بإلباسك أحسن الملابس للعيد


    أنت شكرتها بتوسيخ الملابس


    عندما كان عمرك ست سنوات - قامت على تسجيلك في المدرسة.


    أنت شكرتها بالصراخ لا أريد الذهاب


    عندما كان عمرك عشر سنوات - كانت تنتظر رجوعك من المدرسة لتعانقك.


    أنت شكرتها بدخولك الى غرفتك سريعا.


    عندما كان عمرك خمسة عشر سنة - كانت تبكي خلال نجاحك .


    أنت شكرتها بطلبك هدايا النجاح


    عندما كان عمرك عشرون سنة - كانت تتمنى ذهابك معها إلى الأقارب .


    أنت شكرتها بالجلوس مع أصدقائك.


    عندما كان عمرك خمس وعشرون سنة - ساعدتك في تكاليف زواجك


    أنت شكرتها بالسكن أبعد ما يمكن عنها أنت وزوجتك.


    عندما كان عمرك ثلاثون سنة - قالت لك بعض النصائح حول الأطفال


    أنت شكرتها بقولك لا تتدخلين في شؤوننا.


    عندما كان عمرك خمس وثلاثون سنة - اتصلت تدعوك للغداء عندها .


    أنت شكرتها بقولك أنا مشغول هذه الأيام


    عندما كان عمرك أربعون سنة - أخبرتك أنها مريضه وتحتاج لرعايتك.


    أنت شكرتها بقولك عبء الوالدين ينتقل الى الأبناء


    آنت اليوم ومهما كان عمرك كيف شكرت والدتك! ! !


    وفي يوم من الأيام سترحل عن هذه الدنيا وحبها لك لم يفارق قلبها


    إذا كانت والدتك لا تزال بقربك لا تتركها ولا تنسى حبها وأعمل على إرضائها


    لأنه لا يوجد لديك إلا أم واحدة في هذه الحياة


    وعندما تموت سوف تنادى عليك الملائكة أن قد ماتت من كنت ترحم بسببها .


    عندها ستندم..على كل كلمة أو فعل أغضبها...ولكن هل سينفع الندم حينها...! ! !


    ستكون وحيدا بلا أم...


    ((اتقوا الله في الأمهات والآباء ))


    هذه رسالة لكل إنسان محب لوالديه.


    اللهم يا ذا الجلال و الإكرام يا حي يا قيوم ندعوك باسمك الأعظم الذي


    إذا دعيت به أجبت! ! ! ،


    أن تبسط على والدينا من بركاتك ورحمتك ورزقك


    اللهم ألبسهم العافية حتى تهنئم بالمعيشة ، واختم لهم بالمغفرة حتى لا تضرهم الذنوب،


    اللهم اكفيهم كل هول دون الجنة حتى تُبَلِّغْهم إياها .


    برحمتك يا ارحم الراحمين


    اللهم لا تجعل لهم ذنبا إلا غفرته ، ولا هما إلا فرجته ،


    ولا حاجة من حوائج الدنيا هي لك رضا ولهم فيها صلاح إلا قضيتها,


    اللهم ولا تجعل لهم حاجة عند أحد غيرك


    اللهم و أقر أعينهم بما يتمنوه لنا في الدنيا


    , اللهم إجعل أوقاتهم بذكرك معمورة, اللهم أسعدهم بتقواك


    اللهم اجعلهم في ضمانك وأمانك وإحسانك


    , اللهم ارزقهم عيشا قارا ، ورزقا دارا ، وعملا بارا


    اللهم ارزقهم الجنة وما يقربها إليهم من قول أو عمل ،


    وباعد بينهم وبين النار وبين ما يقربهم إليها من قول أو عمل


    اللهم اجعلهم من الذاكرين لك ، الشاكرين لك ، الطائعين لك المنيبين لك


    اللهم واجعل أوسع رزقهم عند كبر سنهم وانقطاع عمرهم


    اللهم واغفر لهم جميع ما مضى من ذنوبهم ،


    واعصمهم فيما بقي من عمرهم،


    و ارزقهم عملا زاكيا ترضى به عنهم اللهم تقبل توبتهم ، وأجب دعوتهم


    اللهم إنا نعوذ بك أن تردهم إلى أرذل العمر , اللهم واختم بالحسنات أعمالهم..... اللهم آمين


    اللهم وأعنا على برهم حتى ترضى عنا فترضى ، اللهم اعنا على الإحسان إليهم في كبرهم


    اللهم ورضهم علينا ، اللهم ولا تتوفاهم إلا وهم راضين عنا تمام الرضى،


    اللهم و اعنا على خدمتهم كما ينبغي لهم علينا،


    اللهم اجعلنا بارين طائعين لهم , اللهم ارزقنا رضاهم ونعوذ بك من عقوقهم


    اللهم ارزقنا رضاهم ونعوذ بك من عقوقهم


    اللهم ارزقنا رضاهم ونعوذ بك من عقوقهم


    اللهم آمين .... اللهم آمين ... اللهم آمي


    وصل الله على نبينا محمد وعلى آله و أصحابه ومن تبعهم باحسان الى يوم الدين


    اللهم اني أسألك من خير ما سألك به محمد صلى الله عليه و آله وسلم


    واستعيذ بك من شر ما استعاذ به محمد صلى الله عليه و آله وسلم


    اللهم ارزقنا زهو جنانك ، وشربه من حوض نبيك واسكنه دار تضيء بنور وجهك


    اللهم لا تجعل لنا في هذه الدنيا همًا إلا فرجته


    ولا دينًا إلا قضيته


    ولا حاجة من حوائج الدنيا والآخرة إلا يسرتها برحمتك يا أرحم الراحمين


    اللهم اجعلنا ممن يورثون الجنان ويبشرون بروح وريحان ورب غير غضبان ... آمين
     
    6 شخص معجب بهذا.
  2. nejib ch

    nejib ch عضو

    إنضم إلينا في:
    ‏11 ماي 2008
    المشاركات:
    76
    الإعجابات المتلقاة:
    24
      20-05-2008 16:34
    بارك الله فيك اخي العزيز
    لقد دمعت عيوني من تاثري بكالمتك التي هي في الصميم
    اله يرحم والدين الناس اجمعين
    يحيك
    :kiss::satelite::117::36:
     
    2 شخص معجب بهذا.
  3. hbayeb

    hbayeb عضو فعال

    إنضم إلينا في:
    ‏12 فيفري 2008
    المشاركات:
    401
    الإعجابات المتلقاة:
    983
      20-05-2008 19:05
    سيدي الكريم محمد يس

    صدقني لقد أبكيتني بكلماتك التي هي في الصميم،
    ليس بوسعي إلا أن أؤمّن على دعائك، عسى الله أن يستجيب لنا.

    جازاك الله عنا كل خير،
    وغفر لك ولوالديك ورحمهما كما ربّياك صغيرا آمين.
     
    2 شخص معجب بهذا.
  4. mohamed fekih

    mohamed fekih عضو مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏9 جوان 2007
    المشاركات:
    975
    الإعجابات المتلقاة:
    2.896
      21-05-2008 11:48
    [​IMG]

    ۩‏ وَقُل رَّبِّ ارْحَمْهُمَا كَمَا رَبَّيَانِي صَغِيرًا ۩‏

    حدثنا أبو الوليد هشام بن عبد الملك قال حدثنا شعبة قال الوليد بن العيزار أخبرني قال سمعت أبا عمرو الشيباني يقول حدثنا صاحب هذه
    الدار وأشار إلى دار عبد الله قال سألت النبي صلى الله عليه وسلم :
    (أي العمل أحب إلى الله قال الصلاة على وقتها قال ثم أي قال ثم بر الوالدين قال ثم أي قال الجهاد في سبيل الله قال حدثني بهن ولو استزدته لزادني).

    رواه البخاري


    اللهم ارحم والدينا واغفر لهم، وارض عنهم رضاً تحلُّ به عليهم جوامع رضوانك، وتُحلُّهم به دار كرامتك، وأمانك، ومواطن عفوك وغفرانك، وأدرَّ به عليهم لطائف برِّك وإحسانك.


    اللهم اغفر لهم مغفرةً جامعةً تمحو بها سالف أوزارِهم وسيِّئ إصرارهم، وارحمهم رحمةً تنور لهم بها المضجع في قبورهم وتؤمِّنهم بها يوم الفزع عند نشورهم.


    اللهم تحنَّن على ضعفهم كما كانوا على ضعفنا متحننين، وارحم انقطاعهم إليك كما كانوا لنا في حال انقطاعنا إليهم راحمين، وتعطَّف عليهم كما كانوا علينا في حال صِغَرنا متعطِّفين.


    اللهم احفظ لهم ذلك الوُدَّ الذي أشرَبْتَه قلوبَهم، والحنانَ الذي مَلأْتَ به صدورهم، واللُّطف الذي شغلتَ به جوارحهم، واشكر لهم ذلك الجهادَ الذي كانوا فينا مجاهدين ولا تضيع لهم ذلك الاجتهادَ الذي كانوا فينا مجتهدين، وجازِهم على ذلك السعيَ الذي كانوا فينا ساعين، والرعيَ الذي كانوا لنا راعين، أفضلَ ما جزيتَ به السعاة المصلحين،


    [​IMG]
     

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...