قبورنا تبنى و نحن ما تبنا..ليتنا تبنا قبل ان تبنى....(متجدد)

الموضوع في 'ارشيف المنتدى الإسلامي' بواسطة SAMSOUMA2020, بتاريخ ‏24 ماي 2008.

  1. SAMSOUMA2020

    SAMSOUMA2020 عضو مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏15 جانفي 2008
    المشاركات:
    711
    الإعجابات المتلقاة:
    2.693
      24-05-2008 12:21

    :besmellah1:

    التوبة هي احدى اعظم النعم التي تفضل بها الله عليها...
    هي اول خطوة في طريق الايمان الحقيقي...
    هي ملاذنا الوحيد و ملجانا القريب لطلب الرحمة و الغفران...

    لذلك قررت ان اجمع قصصا واقعية لتائبين
    عله تدمع اعيننا ...و تلين قلوبنا
    حتى نعتبر منها... و حتى نجدد توبتنا


    القصة الاولى

    في يوم هادئ
    أيقضني صوت امي ....أحسست في صوتهانبرة حزن لم أعرف مصدره
    خيرآ ان شاء الله أسرعت اليها مابك أمي صدمتني بقولها
    جدتك توفيت... كيــــــــــــف ؟

    الصباح كنت اراقبها وادعو الله ان يهون عليها
    ثم تمالكت نفسي وقلت لاحول ولاقوة الابالله
    لم ابكي لم اصرخ
    لااعلم هل هومن هول الصدمه
    ام اني لم اصدق الخبر
    حبست اهاتي حتى اذهب لحجرتي
    لااريدان ازيدامي فهي منهاره
    اسرعت خطاي الى حجرة جدتي...

    يااللــــــــــــــــــــــه ماذا أرى؟
    هذا ليس وجه جدتي..
    هذه وجه امراه حسناء...
    لااصدق اين تجاعيدوجهها ام أين سماره..
    اين جسمهااللذي اهلكه الوجع؟
    كيف تغيرت ملامحها وتبدل حالها؟
    اقسم بالله لم ارى يومآجدتي بهذا الجمال والصفاء..
    وجهها ابيض صافي دهشنامن حسنهاودهش قبلناالصغار..
    نظرت لأصبعها فاذاهو مرفوع..

    كيف تشهدت جدتي منذاكثرمن شهروهي لاتتكلم ولاتتحرك كأنهاشلت
    البارحه حاولت ارفع أصبعهافاذاهويسقط
    امي من لقنهاالشهاده تجيبني امي
    لقدحملتهاونظفتهاوابدلت ملابسها
    ثم ذهبت للمطبخ لأعدالافطار
    عدت اليها فاذا هي رافعه السبابه مستقبله القبله لااله الاالله
    امي الم تسمعي صوتا الم تحسي بشئ
    ابدا لم اغيب عنهاسوى عشرة دقائق


    أمنت انهاقدرة الله
    <يثبت الله الذين امنوا بالقول الثابت في الحياة الدنياوفي الاخره>
    هنا تذكرت نفسي لم اصلي العصربعد
    نظرت في المنبه فاذبالبطاريه فارغه
    قررت بعدها أنا أضع منبهان للصلاه
    أديت صلاتي
    ثم وقفت قليلآ مع نفسي

    يااللـــــــــــــــــــــــــــه
    ملك الموت دخل بيتنا
    كيف لو أمره الله بقبض روحي
    احمدك ياربي
    ربي ماأعظمـــــــــك ماأرحمــــــــــك
    لااله الاانت سبحانك اناكنامن الظالمين
    لااله الاانت ماعبدناك حق عبادتك
    ثم أخذت ابحر في افكاري
    جدتي ماتت وكلناكذلك

    <كل من عليهافان ويبقى وجه ربك ذوالاجلال والاكرام>
    هم السابقون ونحن اللاحقون وليس هذا المهم
    المهــــــــم كيف سنموت نحن
    نحن اهل المعاصي والذنوب
    كيف سنموت ؟
    هل سنموت على سجادتنا؟
    ام سنموت في مجلس كثرفيه اللغط؟
    ام سنموت امام الشاشات؟



    يارب ارحمنــــــــــــــــــا وعجل لناالتوبه النصوحه
    يارب انت تعلم صدق قلوبناوحبناللتوبه
    ولكنهاالفتن قدتجمعت حولنا
    وصارت تنهشنامن كل مكان
    في البيت فتن
    شاشات تعرض مايفسدالاخلاق
    وانترنت كثر فيه الاثام
    في الشارع فتن
    اقوام ليسوا باولاد ولابنات
    في الاسواق فتن
    بنات لايحملن من الاسلام الااسمه
    واولاد همهم مطاردة الفتيات
    في الجوال فضائح ومنكرات



    اللهم ثبتناواحفظنامن الفتن ماظهرمنهاومابطن
    نزلت دموعـــــــــــــــي
    لم تكن فقط على جدتي بل أيضآ على حالي السقيم اللذي تعبت واناأحاول اصلاحه
    غــــــــــــرت من حال جدتي وتمنيت اني لوكنت مكانها
    موت في رمضان
    وجه ابيض
    استقبال للقبله والاعظم الشهاده
    اخذت افتش في حياتها
    مااللذي جعل امراه في التسعين من عمرهابهذا الجمال
    لم اجد سوى اشياء بسيطه في حياة انسانه بسيطه
    جدتي لم تكن تقرأ
    بل ولاتحفظ من القران سوى الفاتحه والاخلاص وقليلآمن الناس والفلق
    كنت اجلس بجانبهاعندماتصلي واجدفي صلاتهااخطاء
    اصححها ولكنهاتقول انا أنسى ونحن لم نتعلم مثلكم
    اهــــــــــ نحن العالمون باحكام الاسلام
    ولكنالم نطبقها فقط نحفظ مادرسناه
    وياليتنالم نتعلم المهم نطبق ونصدق النيه مع الله
    كانت جدتي تستيقض من نومها لتصلي الفجر
    لم تحتاج لمنبه يوقضها فيكفيهاايمانها
    قبل الفجرتصلي سنة الفجر وتقول هذه ركعتان لله
    اردعليهاجدتي تكفي النيه بالقلب
    تقول ان شاء الله اتذكرالمره القادمه
    كانت رحمها الله كثيرة الصدقه
    ونحن اين اموالنا
    نضيعهافي ملابس وجوالات بل واحيانامحرمات
    ونستبخلهافي الصدقات
    لم يعرف لسانها الغيبه والكذب
    مابال ألسنتنا اكثرمانقوله غيبه واستهزاء بالاخرين
    هـــــــــــذا حالنا وماستره الله كان اعظم
    هيااخوتي حاسبوا أنفسكم وأصلحوا حالكم
    هيا فلنغير الحال ونصحح الاخطاء
    هيافلنبدل معاصينا بطاعات تسعدنا في الدنياوالاخره
    هيا فلنعاهدربنا على ان لانعصيها وليكن شعارنالاللذنوب
    هيالنتوب ونرجع الى علام الغيوب
    وَتُوبُوا إِلَى اللَّهِ جَمِيعًا أَيُّهَا الْمُؤْمِنُونَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ ))
    وان وقعت في وحل الذنوب وكلناذلك
    فاعلم ان لك رب غفور
    يغفركل الذنوب
    بل ويبدلهاالى حسنات
    المهـــــــــــــــــــم ان لاتيأس
    (( قُلْ يَا عِبَادِيَ الَّذِينَ أَسْرَفُوا عَلَى أَنفُسِهِمْ لَا تَقْنَطُوا مِن رَّحْمَةِ اللَّهِ

    إِنَّ اللَّهَ يَغْفِرُ الذُّنُوبَ جَمِيعًا إِنَّهُ هُوَ الْغَفُورُ الرَّحِيمُ ))

    واحذرابليس وخطواته صغيره تتبعهاصغيره
    ثم كبيره تتبعهاكبيره
    حتى يقسى قلبك وتستألف الذنوب

    <كلابل ران على قلوبهم ماكانوا يكسبون>

    فلاتستهين بالذنب وتصرعليه كأنك تستبيحه
    هنـــــــــــالاتأمن مكرالله
    <فلايأمن مكرالله الاالقوم الخاسرون >
    ولاتأمن مفجأة الموت
    ولاتأمن العذاب

    <وأنيبو الى ربكم وأسلموا له من قبل أن يأتيكم العذاب ثم لاتنصرون
    واتبعوا أحسن ماأنزل أليكم من ربكم من قبل أن يأتيكم العذاب بغتة وأنتم لاتشعرون
    >
    لاتتردوا بالتوبه فالباب لم يغلق بعد
    ولاتغتربشبابك فاصغرمنك سنآقد أفناهم الموت
    اللهم ارحم جدتي ونور قبرها ويسرحسابهاويمن كتابها
    واجعلهامن اهل الجنه الناظرين اليك وجميع اموات المسلمين
    اميــــــــــــــــــــــن يارب العالمين

    منقول

     
    5 شخص معجب بهذا.
  2. kmaihia

    kmaihia عضو جديد

    إنضم إلينا في:
    ‏1 ديسمبر 2005
    المشاركات:
    38
    الإعجابات المتلقاة:
    2
      24-05-2008 12:38
    اللهم ارحمها وارحم جميع المسلمين واهدنا الى الطريق المستقيم
     
  3. SAMSOUMA2020

    SAMSOUMA2020 عضو مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏15 جانفي 2008
    المشاركات:
    711
    الإعجابات المتلقاة:
    2.693
      24-05-2008 12:40



    :besmellah1:


    القصة الثانية



    اخوتي ...أحبتي ..بسلام الله المعطر أحييكم ..وبشفاهي أقّبل جباهم الطاهرة المتوضئة
    لن أطيل في كتابة هذه القصة التي حدتث معي لكنني لم أستثمرها حتى يومنا هذا!!
    صلو على حبيبي وحبيبكم محمد صلوات الله عليه وسلم
    قصتي هي رؤية قد يتعجب منها البعض وسيتمناها الكثيرون...
    وعلى بركة الله وعلى صوت دعواتكم الصامته أيدأ في خط قصتي وهي كالتالي
    انا شاب في بداية العشرينيات من عمري الذي أظنه لم يبدأ بعد حدتث معي هذه الرؤية قبل عدة سنوات ربما هي أربع سنوات والعلم عند الله قبل هذه الرؤية الرائعة كنت أسير مع أحد أصدقائي المتدينين ثبته الله واياكم وهداني ،كنت أسير معه في أحد شوارع حينا المتواضع،كنا نسير ونتحدث ،فجأة خطر ببالي سؤالا طرحته على صديقي ،سألته يا فلان (معقول ربنا يغفرلي ) تذكرو سؤالي ولا تنسوه (معقول ربنا يغفرلي )المهم بدأ يتحدث عن سعة رحمة الله وعن حب الله للتائب ،مع العلم أنني وبحمد الله لم أزني ولم أشرب الخمر في حياتي ولا أعرف شكله ولا رائحته ،كانت مأساتي في لساني وبعد تصرفات المراهقين المنتشرة والتي نعلمها جيدا ولا داعي لذكرها،المهم بعد ان انتهينا من حديثنا أخبرني صديقي يمازحني ويقول لي(ستحلم بي اليوم وستراني في المنام ) تبسمت وقلتله لن أجد أفضل منك يزورني في منامي ،ما أدري ما الذي حدث معي عندما ذهبت للبيت ،ذهبت واغتسلت خصيصا وناويا ،وصليت ركعتين لله تعالى دعوت ربي أن بغفر ذنوبي ،اخوتي حتى هذه اللحظة لم ندخل في الرؤيا لكنني وصلت لبدايتها وهان أنا الآن أبدأ على بركة الله
    الرؤية هي كالتالي :رأيت في منامي أنني توفيت او استشهدت لا اذكر ،المهم بعد أن أقيمت جنازتي وتم تشييعي ذهبوا بي إلي قبري ،وبدأو بوضع التراب على جسدي من أسفل قدماي حتى وصل التراب الى وجهي وحينما وصل لوجهي انتقلت للعالم الآخر ،كنت اقف بين بين جموعا من البشر تجري وتركض وتلهت مذعورة تجري باتجاهي وتتخطاني ،بشر وحيوانات وكائنات لم أراها الا في هذه الرؤية الطيبة تركض بذعر وخوف كأنه والله أعلم يوم الحشر،المهم أثناء وقوفي سمعت صوتا مزلزلا ،والله يا أخوتي احدثكم والدموع تفيض من عيوني وأمسحها كي أباشر الكتابة،سمعت صوتا مزلزلا صوتا ثويا صوتا جميلا يقول (غفرت لك غفرت لك غفرت لك )رددها ثلاث مرات،وسمعت صوت آية كريمة تتلى بأجمل صوت يمكن لأذناي أن تسمعه ،آية كريمة لا أذكرها هي الاخرى لكن والله أعلم هي ( قل يا عبادي الذين أسرفوا على انفسهم لا تقنطوا من رحمة الله )بهذا تنتهي هذه الرؤية ،أحبتي هذه قصتي لم أكذب ولم أضيف حرف واحد والله يشهد على كلامي هذا ،لكنني حتى هذا اليوم لم أتغير ولا أخفي انني لا أصلي أيضا،اخجل من نفسي واخجل من ربي واخجل منكم أنت يا قرائي الاعزاء ،رجائي ممن له علم بهذه الامور ان يخبرني بالتفسير الواقعي الصحيح ( أسأل ربي وأنا مستيقظ ويجيبني الكريم الحكيم وانا نائم شبه ميت)بارك الله فيكم وجزاكم الله خيرا وممتن جدا لن أضاع دقائق ثمينه من عمره كي يسمعني
    ادعو لي دعوة في ظهر الغيب عللها تكون سببا في هدايتي
    تقبلو محبتي في الله واحترامي





    منقول
     
    4 شخص معجب بهذا.
  4. SAMSOUMA2020

    SAMSOUMA2020 عضو مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏15 جانفي 2008
    المشاركات:
    711
    الإعجابات المتلقاة:
    2.693
      24-05-2008 12:47

    القصة الثالثة​



    ال مالك بن دينار : دخلت على جارٍ لي وهو في الغمرات يعاني عظيمَ السَّكَراتِ ، يُغمى عليه مرَّةً ويفيقُ أخرى ، وفي قلبه لهيبُ الزَّفرات ، وكان منهمكاً في دنياه ، متخلِّفاً عن طاعة مولاه ، فقلت له : يا أخي تُبْ إلى الله وارجع عن غِيِّكَ ، عسى المولى أن يشفِيكَ مِنْ ألَمِكَ ويعافيك مِنْ مرضِك وسقمِك ويتجاوز بكرمه عن ذنبك . فقال : هيهات هيهات ! قد دنا ما هُو آت ، وأنا ميتٌ لا محالةَ ،
    فيا أسفي على عمرٍ أفنيته في البطالة . أردتُ أن أتوبَ ممَّا جنيتُ . فسمعت هاتفاً يهتف من زاوية البيت : عاهدناك مِراراً ، فوجدناك غدَّاراً.. نعوذ بالله من سوء الخاتمة ، ونستغفره مِنَ الذُّنوب المتقادمة .


    يا أخي :

    أقِبلْ على قِبْلَةِ التوجُّه إلى مولاك..
    وأعرِض عَنْ مواصلة غِيِّك وهواك..
    وواصل بقيَّة العمر بوظائف الطَّاعات ..
    واصبِر على ترك عاجلِ الشَّهوات ..
    فالفرارَ أيها المكلَّفُ كلَّ الفرار..
    ِ من مواصلة الجرائم والأوزارِ ..
    فالصَّبرُ على الطَّاعة في
    الدنيا..
    أيسرُ مِنَ الصَّبرِ على النَّار





    منقول
     
    7 شخص معجب بهذا.
  5. SAMSOUMA2020

    SAMSOUMA2020 عضو مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏15 جانفي 2008
    المشاركات:
    711
    الإعجابات المتلقاة:
    2.693
      25-05-2008 16:54

    القصة الرابعة






    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


    بدأت حياتي ضائعا سكيراً عاصيا.. أظلم الناس وآكل الحقوق .. آكل الربا .. أضرب الناس .. افعل المظالم .. لا توجد معصية إلا وارتكبتها.. شديد الفجور .. يتحاشاني الناس من معصيتي

    يقول:
    في يوم من الأيام.. اشتقت أن أتزوج ويكون عندي طفل.. فتزوجت وأنجبت طفله أسميتها فاطمة.. أحببتها حباً شديدا .. وكلما كبرت فاطمة زاد أيماني و قلت معصيتي .. ولربما رأتني فاطمة أمسك كأسا من الخمر .. فاقتربت مني فأزاحته وهي لم تكمل السنتين .. وكأن الله يجعلها
    تفعل ذلك .. مرت الايام و كلما كبرت فاطمة كلما زاد الأيمان في قلبي.. و اقتربت من
    الله خطوه .. وابتعدت شيئا فشيئاً عن المعاصي..
    حتى اكتمل سن فاطمة 3 سنوات...وتوفاها الله


    يقول:
    فانقلبت أسوأ مما كنت .. ولم يكن عندي الصبر الذي عند المؤمنين ما يقويني على البلاء .. فعدت أسوا مما كنت .. وتلاعب بي الشيطان .. حتى جاء يوما قال لي فيه شيطاني:

    لتسكرن اليوم سكرة ما سكرت مثلها من قبل!!


    فعزمت أن أسكر وعزمت أن أشرب الخمر وظللت طوال الليل أشرب وأشرب وأشرب فرأيتني تتقاذفني الأحلام.. حتى رأيت تلك الرؤيا
    رأيتني يوم القيامه وقد أظلمت الشمس .. وتحولت البحار إلى نار.. وزلزلت الأرض .
    واجتمع الناس إلى يوم القيامه .. والناس أفواج .. وأفواج.. وأنا بين الناس
    وأسمع المنادي ينادي فلان ابن فلان .. هلم للعرض على الجبار
    [/COLOR]
    فأرى فلان هذا وقد تحول وجهه إلى سواد شديد من شده الخوف

    حتى سمعت المنادي ينادي باسمي.. هلم للعرض على الجبار

    يقول:
    فاختفى البشر من حولي (هذا في الرؤية) وكأن لا أحد في أرض المحشر .. ثم رأيت ثعبانا عظيماً شديداً قويا يجري نحوي فاتحا فمه. فجريت أنا من شده الخوف فوجدت رجلاً عجوزاً ضعيفاًً ..
    فقلت:
    آه: أنقذني من هذا الثعبان
    فقال لي .. يابني أنا ضعيف لا أستطيع ولكن إجر في هذه الناحيه لعلك تنجو ..
    فجريت حيث أشار لي والثعبان خلفي ووجدت النار تلقاء وجهي .. فقلت: أأهرب من الثعبان لأسقط في النار
    فعدت مسرعا أجري
    للرجل الضعيف والثعبان يقترب وقلت له: بالله عليك أنجدني أنقذني.. فبكى رأفة بحالي ..
    وقال: أنا ضعيف كما ترى لا أستطيع فعل شيء ولكن إجر تجاه ذلك الجبل لعلك تنجو

    جريت للجبل والثعبان سيخطفني فرأيت على الجبل أطفالا صغاراً فسمعت الأطفال
    كلهم يصرخون: يافاطمه أدركي أباك أدركي أباك
    يقول::
    فعلمت أنها ابنتي .. ويقول ففرحت أن لي ابنة ماتت وعمرها 3 سنوات تنجدني من ذلك الموقف
    فأخذتني بيدها اليمنى .. ودفعت الثعبان بيدها اليسرى وأنا كالميت من شده الخوف ثم جلست في حجري كما كانت تجلس في الدنيا
    وقالت لي ياأبت ألم يأن للذين آمنوا أن تخشع قلوبهم لذكر الله
    يقول:
    يابنيتي .. أخبريني عن هذا الثعبان!!

    قالت هذا عملك السيئ أنت كبرته ونميته حتى كاد أن يأكلك .. أما عرفت يا أبي أن الأعمال في الدنيا تعود مجسمة يوم القيامه..؟
    يقول:وذلك الرجل الضعيف: قالت ذلك العمل الصالح .. أنت أضعفته وأوهنته حتى بكىلحالك لا يستطيع أن يفعل لحالك شيئاً
    ولولا انك أنجبتني ولولا أني مت صغيره ماكان هناك شئ ينفعك
    يقول:
    فاستيقظت من نومي وأنا أصرخ:
    قد آن يارب.. قد آن يارب, نعم ألم يان للذين آمنوا أن تخشع قلوبهم لذكر الله

    يقول:
    واغتسلت وخرجت لصلاه الفجر أريد التوبه والعوده إلى الله

    يقول:
    دخلت المسجد فإذا بالإمام يقرأ نفس الآية

    ألم يأن للذين آمنوا أن تخشع قلوبهم لذكر الله

    ذلك هو مالك بن دينار من أئمة التابعين

    هو الذي اشتهر عنه أنه كان يبكي طول الليل .. ويقول

    إلهي أنت وحدك الذي يعلم ساكن الجنة من ساكن النار، فأي الرجلين أنا

    اللهم اجعلني من سكان الجنة ولا تجعلني من سكان النار

    وتاب مالك بن دينار واشتهر عنه أنه كان يقف كل يوم عند باب المسجد ينادي ويقول:
    أيها العبد العاصي عد إلى مولاك ..
    أيها العبد الغافل عد إلى مولاك ..
    أيهاالعبد الهارب عد إلى مولاك ..
    مولاك يناديك بالليل والنهار يقول لك
    من تقرب مني شبراً تقربت إليه ذراعاً،
    ومن تقرب إلي ذراعا تقربت إليه باعاً،
    ومن أتاني يمشي أتيته هرولة
    أسألك تبارك وتعالى أن ترزقنا التوبه

    لا إله إلا أنت سبحانك .. إني كنت من الظالمين





    منقول
     
    5 شخص معجب بهذا.
  6. SAMSOUMA2020

    SAMSOUMA2020 عضو مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏15 جانفي 2008
    المشاركات:
    711
    الإعجابات المتلقاة:
    2.693
      26-05-2008 15:19

    بسم الله الرحمان الرحيم



    قال عمر بن عبد العزيز: ايها النلس من الم بذنب فليستغفر الله و ليتب, فان عاد فليستغفر الله و ليتب, فان عاد فليستغفر الله و ليتب,
    فانما هي خطايا مطوقة في اعناق الرجال و ان الهلاك كل الهلاك في الاصرار عليها.

     
    5 شخص معجب بهذا.
  7. أمة الله23

    أمة الله23 عضو

    إنضم إلينا في:
    ‏18 أفريل 2008
    المشاركات:
    75
    الإعجابات المتلقاة:
    49
      26-05-2008 17:21
    لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين
     
    3 شخص معجب بهذا.
  8. SAMSOUMA2020

    SAMSOUMA2020 عضو مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏15 جانفي 2008
    المشاركات:
    711
    الإعجابات المتلقاة:
    2.693
      31-05-2008 11:19
    :besmellah1:



    اذا رفع العبد يديه للسماء وهو عاصي,,,فيقول يآرب,,
    فتحجب الملائگه صوته فيگررها يآرب
    فتحجب الملائگه صوته فيگررها يآرب
    فتحجب الملائگه صوته فيگررها في الرابعه,
    فيقول الله عزوجل,,الى متى تحجبون صوت عبدي عني,,لبيگ عبدي لبيگ عبدي لبيگ عبدي لبيگ عبدي,,


    سبحانگ يالله يارحيم ياغفور ياودود
     
    4 شخص معجب بهذا.
  9. SAMSOUMA2020

    SAMSOUMA2020 عضو مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏15 جانفي 2008
    المشاركات:
    711
    الإعجابات المتلقاة:
    2.693
      13-06-2008 00:13
    :besmellah1:








    حينما رافقتني رائحة الموت لبضعة دقائق وبكى الناس من حولي وأيقنوا بالهلاك!!








    اسأل الله لكم العون والسداد وأن ينفع بكم البلاد والعباد



    استغلالا للإجازة الاستثنائية قررنا السفر جوا بالطائرة للأهل في مسقط رأسي



    غير أني انشغلت عن تبكير الحجز لبعض الاختبارات المصيرية للوصول للدراسات العليا



    ولم أجد حجزا إلا متأخرا وتأكد بصعوبة لكثرة المسافرين ..



    يوم الاثنين قبل كتابة هذا المقال بيوم ..



    استعدينا للذهاب عبر رحلة ليلية كانت موافقة لصلاة العشاء ..



    دخلنا لطائرتنا وكانت مزدحمة جدا ..



    كبارا وصغارا وشيوخا وعجائز وأطفالا ورضع نساء ورجالا ..



    المهم وفوجئنا – للأسف بفتاتين – متبرجتين فيهما من السفه والسقط ما أشغل من كان حولهما



    حتى أنا رغم أني متقدم عنهما ..



    فأسمع الضحكات العالية والكلمات الساقطة نسأل الله لهما الهداية ..



    ولما بدا المضيف في توزيع الجرائد ..



    فطلبن وبصوت عالٍ مما أثار استغراب الجميع ..



    قالا : بالله أعطينا (( الرياضية )) !!!



    المهم استعدت ذهني وانشغلت فيما هو أمامي لتبدأ الرحلة وتأتي المفاجآت ..





    ********************



    أذكار السفر رددها الناس مع المكبر المسجل بصوت الإعلامي محمد أحمد صبيحي



    ثم .. شرعت الطائرة بعدما اتجهت الإتجاه المناسب لتثور محركاتها بصوت عال جدا



    وتنطلق انطلاقة مسرعة لتخترق السماء والتي لم ننتبه حينها ..



    أنها الجو غير مناسب للسفر حيث كانت الأمطار للتو قد انتهت في محل الإقامة



    وبالنسبة للمدينة التي سأسافر لها فالسيول لا تزال بل وكان هناك من سيغرق



    وساهم أحد إخوتي مع بعض الموجودين في إنقاذ هذه العائلة من الموت ..



    لم تمض دقيقة على الإقلاع حتى نالنا هزة خفيفة من مطب هوائي



    مؤذنا ببداية رحلة من نوع آخر وقد اعتدت السفر ولكن لم استعد لهذا النوع من المفاجآت



    اقتربنا من بلدتنا وأمامنا 20 دقيقة تقريبا ..



    وعلى غير ميعاد ..



    نفاجأ بصوت ضرب أسفل الطائرة – هكذا ظهر لي –



    لتهتز الطائرة اهتزازا قريا حركنا عن أماكننا جميعا .. أصابنا نوع خوف



    وأول من صرخ ( الفتاتين ) .. صرخن وبكين بكاءا واضحا ..



    والمفزع أنها مقدمة فقط



    تخيلوا أطفئت الأنوار الداخلية .. الإنارة خافته



    لتغلف السحب الكثيفة الطائرة تغليفا وعلى جناح الطائرة إضاءة قويا تنير بشكل متتابع يراها الناس في الأسفل



    بشكل واضح ..



    فأصبحت هذه الإضاءة تنير السحاب والسحاب يعكس علينا الضوء ..



    فأصبح كالبرق يلمع لمعانا شديدا داخل الطائرة ..



    كأنه إنذار وقد رافق هذا الفزع الإنذار الحقيقي فقد بدأت أصوات الإنذار تعلوا فوق رؤوس الركاب



    لم يكن شيء أمامنا وبين عيوننا إلا خمسة أحرف .. لا زيادة ولا نقصان ..



    (( الموت ))



    التصقت بظهري على الكرسي لترتطم الطائرة بمطب هوائي آخر قوي جدا أحرف مؤخرة الطائرة واخفض



    سرعتها بشكل ملفت والإضاءة تلمع داخل الطائرة تارة وصوت الإنذار يباغتنا بصوته المفزع تارة



    فزع شديد .. أمامنا عجوز كبيرة أمسكت بالكرسي الذي أمامنا لعل الله رحمنا بها



    لم نسمع لها صوتا ..



    بدأ البكاء يعلو .. من بعض الموجودات والأطفال يخترق صمت الناس الرهيب مع الفزع



    فلا نسمع إلا صوت المحركات المرعب ..



    ظلام دامس وعسر في هبوط الطائرة كلما انخفض قليلا وجد من جبال السماء ما يردعه



    وأصبحت قلوبنا هواء ودار في رأسي من الأفكار والمحاسبة ما غفلت عنه وأنا آمن



    ضربات المطبات تتوالى وبكاء الناس يتوالى وتساوى عندنا احتمال الموت والحياة



    من على ارتفاع كما يقولون :



    ستا وعشرين ألف قدم ..





    ***********************



    استمر هذا الموقف المرعب دقائق .. كالسنين



    وتذكرت أمامي قوله تعالى
    : ((فَإِذَا رَكِبُوا فِي الْفُلْكِ دَعَوُا اللَّهَ مُخْلِصِينَ لَهُ الدِّينَ فَلَمَّا نَجَّاهُمْ إِلَى الْبَرِّ إِذَا هُمْ يُشْرِكُونَ (65) ))



    تذكرت أمامي كل تقصير وكل كلمة خرجت في غير موضعها ..



    فيقطع هذا ضربة مؤلمة في جبال السماء السحاب تزيد القلب فزعا



    تذكرت والدتي ووالدي .. إخواني



    تذكرت الموتة التي نحن في الطريق إليها والتي تشتمل على أكثر من موتة



    فما تقولون في ميت يسقط من هذا الإرتفاع وعلى صحراء مظلمة



    فيقطع المحاسبة (( ضربة أخرى ))



    آلآن ... ؟!



    هذا وقت المحاسبة ؟!



    الفتاتين التي خلفي هل سينفعهما تبرجهما ومحاولة إغراء ركاب الطائرة ..



    كيف لقاء الله ؟؟





    **************



    كابوس مرعب .. دام فترة ليست بالطويلة زمنا ..



    ولكنها عميقة تجربة ..



    نزلنا عن جبال السماء لنرى أنوار مدينتنا ..



    وجبال الأرض ..



    هبطنا بسلام .. لأجد رجلا بجواري قد اجتمع معه كل عائلته



    يسبح الله ويحمده وقد تنفس الصعداء بعد أن رآى الخوف في قلوب أبنائه وزوجته



    ووالدته المسكينة .. الكبيرة ..



    حمدنا الله ..




    وأعدت النظر في حياتي واستغفرت لخطيئتي .
    .



    ونزلنا من الطائرة البئيسة والتي لم أنظر إليها .. لأنها ذكرتني بالموت الحقيقي ..



    فقلت في نفسي :



    هل ينتظر الإنسان موقفا ينبه ؟؟



    لم لا يعد العدة فقد رآى في غيره المواقف والعبر ..




    كم قرأنا من حادث سير أهلك أسرة بأكملها كم قرأنا عن منزل سقط وطائرة سقطت لتفقد أشلاء الناس فيها



    كم جار لنا مات وقريب وحبيب ؟؟



    كم شيبة قد غزت مفارقنا ..؟؟



    رسالة أوجهها لقلبي ولقلب كل قارئ ..



    علها تحيي قلوبا ران عليها غفلة الغافلين ..



    وغلفها إبليس بشهواته



    كما غلفتنا السحب في الطائرة ..



    وكما ستغلفنا الأكفان في المقابر ..



    والحمد لله على سلامتنا جميعا وكل من نجا من غفلته ليعيد حساباته ويعيد ..



    والله ولي التوفيق





    الفقير إلى عفو ربه

    المؤمن كالغيث



    منقول
     
    2 شخص معجب بهذا.
  10. SAMSOUMA2020

    SAMSOUMA2020 عضو مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏15 جانفي 2008
    المشاركات:
    711
    الإعجابات المتلقاة:
    2.693
      14-06-2008 16:58
    :besmellah1:



    قال الرسول صلى الله عليه وسلم :

    أذنب عبد ذنبا فقال : اللهم اغفر لي ذنبي ، فقال الله تبارك وتعالى : أذنب عبدي ذنبا ، فعلم أن له ربًا يغفر الذنب ويأخذ بالذنب ، ثم عاد فأذنب فقال : أي ربي اغفر لي ذنبي ، فقال تبارك وتعالى : أذنب عبدي ذنبا فعلم أن له ربا يغفر الذنب ويأخذ بالذنب ، ثم عاد فأذنب فقال : أي ربي اغفر لي ذنبي فقال تبارك وتعالى : أذنب عبدي ذنبا ، فعلم أن له ربا يغفر ويأخذ بالذنب ، قد غفرت لعبدي فليقل ما شاء متفق عليه
     
    1 person likes this.

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...