غيرة للفوز بحضنك

الموضوع في 'الأسرة والطفل' بواسطة anoum, بتاريخ ‏10 جوان 2008.

  1. anoum

    anoum عضو فعال

    إنضم إلينا في:
    ‏13 مارس 2008
    المشاركات:
    514
    الإعجابات المتلقاة:
    1.327
      10-06-2008 03:24
    :ahlan:تعجز بعض الأمهات عن تهدئة خلاف أطفالها الصغار بل ولا تعلم الأسباب التى تدفعهم لذلك، لذا غالباً ما يخرج الأمر عن سيطرتها ليتحول المنزل إلى ساحة للشجار بين الأبناء، ولكن قبل أن يتحول يستك لساحة من المعارك،
    كوني أماً ذكية، وحاولي فهم نفسية أطفالك حتى تستطيعين السيطرة عليهم، وإليكِ بعض الأمثلة التى قد تكونين تعرضت لها يوما ما.

    إفساد لجذب الانتباه

    ويضرب الخبراء مثلاً لهذا الوضع بأنه عندما تضعي طفلين صغيرين في مكان ضيق، مع القليل من الملل وبالاضافة الى عدم انتباهك اليهم، من الطبيعي أن يحدث الانفجار، فإذا لم يكن لدى الأطفال شيء مناسب يقومون به، فإنهم سيقومون بشيء غير مناسب.

    لذا ينصحك الخبراء بأنه لو خرجتم في نزهة قصيرة، أعدي بعض الأنشطة، المفضلة لديهم، ولا تنسي إحضار كتاب الصور الملصقة، والعبي لعبتهم المفضلة، فالشجار الذي يحدث يكون عادة نتيجة الشعور بالملل،
    غيرة للفوز بحضنكهل كنتِ تقومين بإرضاع طفلك الرضيع بين ذراعيك، ورغب طفلك البالغ سنتين فى الجلوس بحجرك وضمك الآن بل وصمم على ذلك؟

    هذا التصرف يريد به طفلك أن يكون ولداً كبيراً، إلا أنه لم ينه مرحلة الطفولة كلياً، وقد يشعره وجود الرضيع بين ذراعيك بأنه لم يعد يشغل مكانة خاصة لديك، فكل ما يعرفه الآن في هذه السن، بأن عليه مشاطرة حب أمه مع شخص آخر.

    يؤكد الخبراء أنه لا يمكن لطفل في الثانية من عمره أن يفهم معنى أن يكون له أخ أو أخت، لذا لن يفيد إغراؤه بلعب دور الأخ الأكبر في هذه المرحلة، بدلا من ذلك، استبقي الأحداث مراعاة لمشاعره الرهيفة.

    فقول "ستقوم ماما برعاية اخيك، لذا سأقوم بتلبية طلباتك اولاً"

    هذا سيجعل الطفل يشعر بأنه مهم أيضا، دعيه يشاهد التلفاز، او

    اطلبي منه اللعب على الأريكة معك. وهدفك في هذا هو التصرف

    مسبقاً لمنع أثارة غيرته،


    :kiss:
     
    2 شخص معجب بهذا.

  2. med yassin

    med yassin كبير المراقبين طاقم الإدارة

    إنضم إلينا في:
    ‏20 ديسمبر 2007
    المشاركات:
    23.035
    الإعجابات المتلقاة:
    85.159
      10-06-2008 03:26
    [​IMG]
     
    1 person likes this.

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...