Covid-19 فيروس كورونا

mohsen 254

مشرف بمنتدى الأخبار الطبية
طاقم الإدارة
إنضم
19 أوت 2015
المشاركات
16.384
مستوى التفاعل
13.924


كيفية ممارسة الرياضة مع انتشار فيروس كورونا

مع إغلاق الأندية الرياضية وصالات اللياقة البدنية، لم يعد هناك مجال لممارسة التمارين بشكل جماعي، بل يجب على المرء حالياً الحرص على التباعد الاجتماعي لإبطاء انتشار فيروس كورونا.

وأوضح البروفيسور كريستوفر إيفلر، من الجامعة الألمانية للوقاية والإدارة الصحية، بعض النصائح والإرشادات لممارسة الرياضة في ظل هذه الأزمة العالمية.

يمكن للمرء ممارسة الجري أو الركض في الأماكن المفتوحة، طالما كان ذلك ممكناً ومسموحاً به حسب اللوائح والتعليمات المحلية، ومع ذلك يجب على المرء ممارسة الرياضة بمفرده لمنع الإصابة بالعدوى، وحذر البروفيسور الألماني من ممارسة التمارين بشكل جماعي حالياً.

ونظراً لعدم توافر صالات اللياقة البدنية حالياً وما تحويه من أجهزة وأدوات للتدريبات الرياضية، فإنه يمكن أداء التمارين في المنزل بواسطة وزن الجسم، مثل تمارين الضغط التقليدية، ويمكن أن تختلف درجة الصعوبة اعتماداً على مستوى التمرين، كما يمكن أداء تمارين القفز في المنزل.

ونصح البروفيسور كريستوفر إيفلر بالتركيز على التمارين البسيطة التي لا تتطلب أجهزة أو أدوات، لم يستعملها المرء من قبل.

24 - د ب أ
 

mohsen 254

مشرف بمنتدى الأخبار الطبية
طاقم الإدارة
إنضم
19 أوت 2015
المشاركات
16.384
مستوى التفاعل
13.924

تعبيرية

الأشعة فوق البنفسجية مُطهر طبيعي.. فهل تقتل فيروس كورونا؟

يتخذ الناس احتياطات صارمة لوقاية أنفسهم من الإصابة بفيروس كورونا، بما في ذلك العزل الصحي الذاتي وتطهير الأسطح التي يلمسونها عادة، ومع الإقبال الكبير عليها، باتت معقمات اليدين والكحول والمطهرات الأخرى غير متوفرة في كثير من البلدان.

ومع توفر القليل من المطهرات التي هي من صنع الإنسان، يتجه الكثيرون إلى مطهرات الطبيعة، مثل ضوء الأشعة فوق البنفسجية الذي تم استخدامه منذ وقت طويل لتعقيم الأدوات والغرف في المستشفيات، لذلك من المنطقي التساؤل: هل يمكن لضوء الأشعة فوق البنفسجية أن يقتل فيروس كورونا؟

كيف تقتل الأشعة فوق البنفسجية الميكروبات؟

لا تتكاثر الفيروسات من تلقاء نفسها، ولكن لديها مواد جينية إما DNA أو RNA وتتكاثر عن طريق الالتصاق بالخلايا وحقن حمضها النووي، وتخرج بعض الفيروسات من الخلية المصابة (يسمى هذا الشكل من التكاثر بالدورة الحلقية)، بينما تندمج أخرى في الخلية المصابة، وتتكاثر في كل مرة تنقسم فيها الخلية.

وإذا كنت قد أصبت بحروق الشمس من قبل، فلديك فكرة بسيطة عن كيفية قتل الأشعة فوق البنفسجية للفيروسات، حيث يمكن أن يؤدي ضوء الأشعة فوق البنفسجية إلى إتلاف الحمض النووي.

ويتكون جزيء DNA من خيطين مترابطين معاً بأربع قواعد: الأدينين والسيتوزين والغوانين والثايمين، وهذه القواعد مثل الأبجدية، ويشكل تسلسلها تعليمات للخلايا للتكاثر.

ويمكن أن يتسبب ضوء الأشعة فوق البنفسجية باندماج قواعد الثيمين معاً، مما يؤدي إلى تشويه تسلسل الحمض النووي. ونظراً لأن تسلسل الحمض النووي لم يعد صحيحاً، لم يعد بالإمكان التكاثر بشكل صحيح. وهذه هي الطريقة التي يقضي بها ضوء الأشعة فوق البنفسجية على الفيروسات، من خلال تدمير قدرتها على التكاثر.


هل تنجح هذه الطريقة على فيروس كورونا؟

COVID-19 هو سلالة جديدة من الفيروسات، وعلى هذا النحو هناك ندرة في الدراسات حول مقاومته للأشعة فوق البنفسجية. لكن ذلك لم يمنع من طرح أجهزة الأشعة فوق البنفسجية للقضاء على الفيروس.

وتشهد الشركات التي تنتج أجهزة الأشعة فوق البنفسجية زيادة ملحوظة في المبيعات، وتستخدم المستشفيات الروبوتات المجهزة بالأشعة فوق البنفسجية لتطهير الغرف، وحتى أقنعة الوجه تتم معالجتها بالأشعة فوق البنفسجية.

ويمكننا أن ننظر إلى الفيروسات التاجية السابقة، مثل السارس ومتلازمة الشرق الأوسط التنفسية للمقارنة، حيث أظهرت الأبحاث أن الأشعة فوق البنفسجية يمكن أن تعطل هذه الفيروسات، ومن المنطقي توقع أن يكون لها تأثير مماثل على فيروس كورونا الجديد.

ومع ذلك، تجنب تعريض يديك لضوء مصباح الأشعة فوق البنفسجية، فكما ذكرنا سابقاً، يمكن لهذه الأشعة أيضاً أن تتلف الحمض النووي البشري، مما يسبب مشاكل صحية مثل سرطان الجلد أو إعتام عدسة العين.

وطبقاً لدراسة سابقة، يمكن لطيف معين من الأشعة فوق البنفسجية أن يعطل بكفاءة البكتيريا دون الإضرار ببشرة الثدييات، ومع ذلك، لأن البكتيريا والفيروسات ذات أبعاد أصغر، يمكن للأشعة فوق البنفسجية البعيدة اختراقها وتعطيلها.

وفي الوقت الحالي، لا تتردد في وضع هاتفك في غرفة تنظيف تنبعث منها الأشعة فوق البنفسجية، وتأكد من تنظيف جميع أدواتك اليومية إذا كنت تستخدمها كثيراً، ولكن بالنسبة للنظافة الشخصية، فمن الأفضل أن تلتزم بالماء والصابون، بحسب موقع ديجيتال تريندز.



24 - د ب أ
 

mohsen 254

مشرف بمنتدى الأخبار الطبية
طاقم الإدارة
إنضم
19 أوت 2015
المشاركات
16.384
مستوى التفاعل
13.924

أسباب تجعلنا نأمل بقرب انتهاء وباء فيروس كورونا

بغض النظر عن الأرقام المخيفة لضحايا وباء فيروس كورونا، يبقى هناك أمل لإنتهائه قريبا لعدة أسباب.

وتفيد مجلة Medical News Today، بأن الخبراء والأطباء من بلدان مختلفة يبذلون كل ما بوسعهم من أجل ابتكار لقاح ودواء واستراتيجية فعالة لعلاج المرضى والمصابين بفيروس COVID-19، الذي انتشر في جميع مناطق العالم. ومع عدم وجود لقاح مضاد له، إلا أن العلماء يشيرون إلى قرب انتهائه.
فما هي الأسباب التي تجعل العلماء يأملون انتهائه؟
من بين هذه الأسباب التدابير والاجراءات المشددة التي تتخذها دول العالم وبدأت تعطي نتائج إيجابية. ويقول الطبيب الروسي الكسندر مياسنيكوف بهذا الصدد، إن مأساة إيطاليا التي سببها فيروس كورونا كانت بسبب عدم وجود سيطرة منظمة على المرض لمنع انتشاره. ولكن مقابل هذا اتخذت روسيا جميع التدابير اللازمة لمنع انتشار الوباء فور إعلان الصين عن اكتشاف فيروس كورونا المستجد، ما قلل كثيرا جدا من عدد المصابين.
وقد أجرى علماء هونغ كونغ دراسة تتضمن تحليل تأثير وباء فيروس كورونا في العاملين بـ 43 مستشفى حكوميا، وتوصلوا إلى استنتاج مفاده "التدابير والإجراءات الصحيحة يمكن أن تمنع انتشار المرض على نطاق واسع".
ويشير الخبراء، إلى أنه في الأسابيع الستة الأولى من تفشي المرض تعامل 413 طبيبا مع 42 إصابة مؤكدة بفيروس كورونا، دون أن يصاب أي منهم بالمرض. كما لم تسجل أي حالة لانتقال المرض داخل المستشفى. وهذا يؤكد على أن اتخاذ إجراءات منظمة للوقاية من الفيروس له مردود إيجابي.
ويؤكد البروفيسور مارتن باهمان من جامعة أكسفورد في بريطانيا، على أن الإصابة الأولى بفيروس كورونا تحفز الجسم على تنشيط المناعة لمنع الإصابة بالمرض ثانية. وقد أكدت هذا، نتائج التجارب التي أجريت على القرود.
ويقول "يمكن أن تحمي الإصابة الأولى بفيروس SARS-CoV-2 الجسم من الإصابة ثانية، وهذا أمر له أهمية كبيرة في ابتكار لقاح والتنبؤ بكيفية تطور الوباء لاحقا".
وبإمكان جهاز المناعة القضاء على الفيروس، حيث تبين أن امرأة (47 سنة) أصيبت بفيروس كورونا في مدينة ووهان وتعافت من المرض خلال أيام معدودة. وقد درس الخبراء الاستجابة المناعية لجسمها واكتشفوا زيادة في الغلولولين G (أكثر أنواع الأجسام المضادة انتشارا) وغلوبولين М في عينات دمها، إضافة إلى زيادة عدد الخلايا المناعية الرئيسية - خلايا "تي" المساعدة وخلايا "بي" القاتلة. وهذا يعتبر تقدما كبيرا في فهم كيفية التغلب على الفيروس. بحسب البروفيسورة كاترينكيدزيرسكايا رئيسة قسم الأحياء الدقيقة بمعهد دزيرتي في أستراليا.
وأيضا يمكن أن تساعد طريقة قديمة في التغلب على المرض. فوفقا لدراسة نشرتها مجلة The Journal of Clinical Investigation، يمكن للأطباء استخدام طريقة قديمة في مكافحة الفيروس "العلاج بالأجسام المضادة السلبية"، التي تتضمن استخدام مصل دم شخص مصاب بفيروس كورونا وشفي من المرض. حيث يمكن استخدامها في ابتكار لقاح مضاد للفيروس.

المصدر: ميديك فوروم
 

mohsen 254

مشرف بمنتدى الأخبار الطبية
طاقم الإدارة
إنضم
19 أوت 2015
المشاركات
16.384
مستوى التفاعل
13.924

هل يمكن التقاط عدوى كورونا من الطعام؟

لا يوجد حاليا أي دليل على احتمال انتقال COVID-19 من خلال الطعام، وسط خوف الكثيرين من التقاط العدوى من الأطعمة ومتاجر البقالة.

وقال بنجامين تشابمان، الأستاذ وأخصائي سلامة الأغذية في جامعة ولاية نورث كارولينا: "ليس لدينا أي دليل على أن المواد الغذائية هي مصدر للمرض من COVID-19".

وأكد تشابمان أن هناك الكثير مما لا نعرفه عن COVID-19 والفيروس الذي يسببه، SARS-CoV-2.

ولكن حسب علمنا، يبدو أن المرض ينتشر بشكل رئيس من شخص لآخر من خلال جزيئات الفيروس، التي تنتشر عندما يسعل أو يعطس شخص ما، وفقا لمراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها (CDC). وفي حين أن COVID-19 يمكن أن ينتقل نظريا عن طريق لمس سطح ملوث، ثم لمس الأنف أو الفم أو العينين، لا يُعتقد أن هذا هو الوضع الأساسي لانتقال العدوى، وفقا لمراكز السيطرة على الأمراض.

وهناك أيضا العديد من العوامل التي يمكن أن تجعل انتقال فيروس كورونا عبر الطعام أقل احتمالية، حتى إذا كان الفيروس موجودا على الطعام نفسه أو إذا التقطه عامل الغذاء.

أولا، من شأن إجراءات سلامة الغذاء المعمول بها بالفعل لمنع الأمراض المنقولة بالغذاء، مثل غسل اليدين المتكرر وتنظيف الأسطح والأواني وطهي الطعام إلى درجة الحرارة المناسبة، أن تقلل من انتقال أي جزيئات الفيروس عبر الطعام.

وكشفت مراكز العلوم التي تخدم المصلحة العامة، أن الفيروس لا يمكنه البقاء على قيد الحياة لأسابيع على الأسطح، وهي سمة من سمات الفيروسات الأخرى المنقولة بالغذاء مثل "نوروفيروس". وعلى عكس البكتيريا، لا يمكن للفيروسات أن تنمو داخل الطعام، لذلك من المتوقع أن تتضاءل كمية الفيروس في الطعام مع الوقت، بدلا من تنمو.

ومن الناحية النظرية، لا ينبغي لهذا النوع من الفيروسات البقاء على قيد الحياة في المعدة، حيث تكون الحموضة عالية. وقال تشابمان: "هذه أنباء جيدة متعلقة بالطعام".

ومع ذلك، فإن مدى إمكانية إصابة الناس بالعدوى عن طريق لمس أفواههم، أو تناول طعام ملوث، غير واضح.

وأضاف تشابمان، الأمر لا يتعلق بالقول إنه من غير الممكن أن يصاب الناس بـ COVID-19 من خلال الطعام، فهناك دائما هذا الاحتمال، ولكنني أريد أن أتخذ أفضل قرار لإدارة المخاطر بناء على أفضل العلوم والأدلة، ونحن "لا نملك أي دليل في هذا المجال" الآن.

وعلى الرغم من أن خطر التقاط عدوى COVID-19 من الطعام منخفض على الأرجح، فهناك بعض الخطوات التي يمكن اتباعها، لتقليل خطر الإصابة.

- بالنسبة للطعام الذي يتم شراؤه من المتجر:

• من الجيد دائما - حتى عندما لا يكون هناك جائحة - أن تُشطف الفاكهة والخضروات الطازجة بالماء لإزالة الأوساخ والحطام والمبيدات الحشرية وتقليل مستويات الجراثيم المنقولة بالغذاء.

• ليست هناك حاجة لغسل الطعام بالصابون. وقال تشابمان: "الصابون من أجل اليدين وليس من أجل الطعام".

• إذا كنت قلقا بشأن تغليف الطعام، فيمكنك غسل يديك بعد التعامل مع العبوة.


المصدر: لايف ساينس
 

mohsen 254

مشرف بمنتدى الأخبار الطبية
طاقم الإدارة
إنضم
19 أوت 2015
المشاركات
16.384
مستوى التفاعل
13.924


دراسة تكشف عن وضعية نوم يُنصح بها حال الإصابة بكورونا!

حذر خبراء من صعوبة معرفة ما إذا كان الفرد مصابا بعدوى كورونا الفتاكة أو بنزلة برد عادية، مع وجود تشابه كبير في الأعراض الشائعة.

والآن، ينصح علماء من مستشفى Zhangda بضرورة إعادة النظر في وضعية النوم، حال الاعتقاد بأنك مصاب بالفيروس، حيث اكتشفوا أن النوم والوجه إلى أسفل، يمكن أن يحسّن من أعراض التنفس.

وفي الدراسة، حللّ فريق البحث حالة 12 مريضا بفيروس كورونا، رُبطوا بأجهزة التنفس، ووجدوا أن الاستلقاء والوجه إلى أسفل أفضل للرئتين.


وقال البروفيسور هايبو كيو، الذي قاد الدراسة: "هذه الدراسة هي الوصف الأول لسلوك الرئتين لدى المرضى، الذين يعانون من COVID-19 الشديد. وتشير إلى أن بعض المرضى لا يستجيبون جيدا للضغط الإيجابي المرتفع ويستجيبون بشكل أفضل لوضعية النوم والوجه إلى الأسفل في السرير".

وبينما قيّمت الدراسة 12 مريضا فقط، يأمل الباحثون أن تشجع النتائج الأشخاص الذين تظهر عليهم الأعراض على إعادة التفكير في وضعيات النوم في السرير.

وأضاف البروفيسور تشون بان، المعد المشارك في الدراسة: "إنه مجرد عدد صغير من المرضى، ولكن دراستنا تظهر أن العديد من المرضى لم يشهدوا تحسنا ملحوظا في رئاتهم تحت الضغط المرتفع، وقد يتعرضون لضرر أكثر من الفائدة، عند محاولة زيادة الضغط".

ونُشرت الدراسة "أونلاين" في American Thoracic Society’s American Journal of Respiratory and Critical Care Medicine.

المصدر: ميرور
 

mohsen 254

مشرف بمنتدى الأخبار الطبية
طاقم الإدارة
إنضم
19 أوت 2015
المشاركات
16.384
مستوى التفاعل
13.924


كيف تنظف منزلك بعد الشفاء من كورونا؟

عندما تخرج من العزلة الذاتية، بعد التعافي من فيروس كورونا، لا بد من تنظيف منزلك بشكل كامل وتعقيمه للتأكد من القضاء على الفيروس.

فيما يلي مجموعة نصائح لتنظيف وتطهير المنزل بعد التعافي من فيروس كورونا، حسب صحيفة ديلي ميل البريطانية:

نظف الأسطح ثم طهرها
يتطلب قتل الجراثيم التي تسبب فيروس كورونا التنظيف ثم التعقيم في عملية من خطوتين باستخدام مواد كيميائية قوية متوفرة في السوق.

استخدم إسفنجة أو قطعة قماش لتنظيف الأسطح قبل وضع المطهر عليها. بعد وضع المطهر، اتركه لمدة 30 ثانية، ثم امسحه بقطعة قماش نظيفة. اغسل يديك بشكل متكرر أثناء عملية التنظيف للتأكد من أنك لا تنقل الفيروس إلى المناطق النظيفة.

ما هي الأسطح التي يجب تنظيفها؟
يجب تنظيف الأسطح التي يتم لمسها بشكل متكرر مثل مقابض الأبواب، والمفارش، والطاولات، ومفاتيح الإضاءة يومياً طوال فترة العزلة الصحية، وبعد التعافي بعدة أيام.

يمكن استخدام محلول منظف قياسي لهذا الغرض، ولكن تأكد من استخدام منظفات قوية للحصول على أفضل النتائج. كما يمكن استخدام المناديل المشربة بالمعقمات لهذا الغرض.

نظف الأحواض والمغاسل والأسطح التي يتم لمسها بشكل غير متكرر مثل الأرضيات والسقوف والجدران والستائر باستخدام نفس المنظفات. كما ينبغي مسح الأرضيات بالماء والمنظف حين قد لا يكون التطهير الجاف كافياً. ولا بد من تنظيف الجدران والستائر. لا تنس المناطق غير الواضحة مثل الخزائن وآلة القهوة والأجهزة الأخرى التي يجب تنظيفها كل بضعة أيام.

لا تنس سيارتك
ربما تكون قد استخدمت سيارتك للوصول إلى المنزل من المطار، أو كنت تقودها قبل أن تعرف أنك مصاب بالفيروس، لذا من المهم تنظيفها جيداً باستخدام نفس مبادئ تنظيف المنزل قبل أن تستخدمها أنت أو أي شخص آخر مرة أخرى. استخدم منتجات التنظيف والمطهرات المصممة للأجزاء المختلفة من السيارة، البلاستيك والفينيل والمفروشات.

معدات حماية

إذا كنت تنظف منزل شخص آخر أثناء مرضه، يجب أن تحمي نفسك، لذا اغسل يديك أو استخدم معقم اليدين الكحولي قبل ارتداء القفازات والأقنعة وبعد إزالتها. كما يُنصح بارتداء ثوب طويل يمكن التخلص منه وحماية العينين والقفازات. عند الانتهاء من التنظيف، تخلص من المعدات المستخدمة في التنظيف.

 

mohsen 254

مشرف بمنتدى الأخبار الطبية
طاقم الإدارة
إنضم
19 أوت 2015
المشاركات
16.384
مستوى التفاعل
13.924

تشير الأسهم إلى الالتهابات التي سببها كورونا لرئتي مصاب (وكالات)

خبراء: هذا ما يحدث لرئة المصاب بكورونا
بحسب منظمة الصحة العالمية يتخطى 80 بالمائة من المصابين بفيروس كورونا المستجد المرض من دون علاج، لكن شخصاً من بين كل 6 مصابين يتعرّض لمضاعفات الالتهاب الرئوي، ويعاني من أعراض شديدة أهمها صعوبة التنفس. ويصنّف خبراء الصحة العامة مرضى كورونا إلى 4 فئات، هي:

6 بالمائة من المرضى يصيبهم التهاب شديد داخل الرئة، فيقل الأكسجين داخل الرئتين ومجرى الدم، وتقل قدرة الجسم على التخلّص من ثاني أكسيد الكربون​
الفئة الأولى. هم المصابون الأقل خطورة، والذين لا يحتاجون علاجاً سريرياً، وربما لا تظهر عليهم الأعراض على الرغم من إصابتهم بالفيروس.

الفئة الثانية.
هم من تصيب العدوى الجهاز التنفسي العلوي لديهم، فيعاني المصاب من ارتفاع الحرارة، والسعال، والصداع، وربما التهاب الملتحمة. وقد لا يعلم المصابون من الفئة الأولى والثانية بإصابتهم بكورونا، لكنهم ينقلون العدوى إلى غيرهم.

الفئة الثالثة.
هي المجموعة الأكبر من المصابين، والذين يمنعهم المرض من العمل، ويحتاجون إلى علاج وإقامة داخل المستشفى، وربما إلى جراحة. وتظهر أعراض شبيهة بالإنفلونزا الحادة على مصابي هذه الفئة.

الفئة الرابعة. يصاب مرضى هذه الفئة بمرض شديد يشبه أعراض الالتهاب الرئوي مع درجة أشد، وبحسب التقارير الطبية الصادرة من مدينة ووهان الصينية ينتمي 6 بالمائة من مصابي كورونا إلى هذه الفئة.

ووفقاً منظمة الصحة العالمية معظم مصابي الفئة الرابعة من كورونا لديهم مشاكل في القلب أو الرئة أو السكري أو ارتفاع ضغط الدم، وهم من تصبح الأعراض لديهم خطيرة.

ماذا يحدث للرئة؟ نتيجة العدوى يصبح مجرى التنفس الذي يمر منه الهواء إلى داخل وخارج الرئة مجروحاً، وينتج عن ذلك التهاب في أنسجة المجرى، ويسبب ذلك إزعاجاً للعصب، فتحدث نوبات السعال مع كل ذرّة غبار.

وتتطوّر الحالة بأن تنتقل السوائل التي تحمل الالتهاب من مجرى التنفس إلى داخل الرئة، فيقل الأكسجين داخل الرئتين ومجرى الدم، وتقل قدرة الجسم على التخلّص من ثاني أكسيد الكربون. ويتطلّب ذلك توصيل المريض بجهاز مساعد على التنفس وإمداده بالأكسجين إلى أن تشفى الرئتان.

ما الفرق بين كورونا والالتهاب الرئوي؟
الالتهاب الذي يسببه كورونا للرئتين يصيب معظم أجزائهما، بينما ما تسببه ميكروبات البرد الأخرى ومعظمها من البكتريا يصيب أجزاء طرفية من الرئة، ويستجيب عادة للمضادات الحيوية.

 

mohsen 254

مشرف بمنتدى الأخبار الطبية
طاقم الإدارة
إنضم
19 أوت 2015
المشاركات
16.384
مستوى التفاعل
13.924

تعبيرية

فيروس كورونا يمكن أن يعيش على الأحذية خمسة أيام

قال أخصائيون إن فيروس كورونا الجديد يمكن أن يعيش على الأحذية لمدة قد تصل إلى خمسة أيام، وأن احتمال انتقاله إلى الأحذية يزيد إذا تم ارتداؤها في مناطق مزدحمة مثل محلات السوبر ماركت والمطارات أو في وسائل النقل العام.

وتعتبرالأحذية أرضاً خصبة للكثير من البكتريا الفطريات والفيروسات، ويمكنها بسهولة التقاط قطرات الجهاز التنفسي التي يحملها شخص مصاب بفيروس كورونا.

وبما أن الأحذية عادة ما تكون مصنوعة من مواد اصطناعية متينة مثل المطاط أو الجلد المبطن بالبلاستيك، فإنها لا تسمح للهواء بالمرور من خلالها، مما يجعلها بيئة مناسبة للفيروسات.

وقالت طبيبة الأسرة الأمريكية، جورجين نافوس، إن احتمالية حمل الأحذية لفيروس كورونا تزداد كلما ازداد التردد على الأماكن المكتظة بالناس، مثل المكاتب ومراكز التسوق والقطارات والحافلات والمطارات.

من جهتها أكدت الدكتورة ماري إي شميدت، المستشارة الصحية بولاية ميزوري الأمريكية، على أن فيروس كورونا يمكنه العيش على الأسطح الاصطناعية لمدة خمسة أيام أو أكثر، وذلك بعد العديد من الدراسات التي أجريت على مواد وثيقة الصلة بأقمشة الأحذية في درجة حرارة الغرفة.

كما دعمت هذه الادعاءات، أخصائية الصحة العامة، كارول وينر، التي قالت إن الفيروسات يمكن أن تبقى نشطة لأيام في الأحذية المصنوعة من البلاستيك والمواد الاصطناعية الأخرى.

ونصحت وينر، بخلع الحذاء في الخارج، بعد العودة إلى المنزل، وتعقيم جميع الأحذية بشكل جيد قبل استخدامها، وفق ما ورد في صحيفة ديلي ميل البريطانية.

 

mohsen 254

مشرف بمنتدى الأخبار الطبية
طاقم الإدارة
إنضم
19 أوت 2015
المشاركات
16.384
مستوى التفاعل
13.924

تعبيرية

لماذا يجب أن تنام على بطنك إذا كنت تشك بإصابتك بكورونا؟

لا يزال من الصعب على الكثيرين التمييز بين أعراض فيروس كورونا المستجد وأعراض الإنفلونزا.

وتشترك الإنفلونزا العادية مع فيروس كورونا بأعراض مثل الحمّى والسعال، لذلك يصعب معرفة ما إذا كنت قد التقطت العدوى بالفيروس، أو أنك أصبت بنزلة برد عادية.

ونصح علماء صينيون الأشخاص الذين يعتقدون ان اصيبوا بالعدوى بفيروس كورونا، بإعادة النظر في وضعية نومهم.

واكتشف باحثون من مستشفى Zhangda أن النوم على البطن والوجه لأسفل يمكن أن يحسن تنفسك إذا كنت مصاباً بالمرض.

وفي الدراسة، قام الباحثون بتحليل حالة 12 مريض مصابين بفيروس كورونا وموضوعين على أجهزة التنفس الاصطناعي، ووجدوا أن الاستلقاء على الوجه أفضل للرئتين.

وقال البروفيسور هايبو كيو الذي قاد الدراسة "هذه الدراسة هي الأولى التي تصف سلوك الرئتين لدى المرضى الذين يعانون من فيروس COVID-19".

وأضاف "تشير النتائج إلى أن بعض المرضى لا يستجيبون جيداً للضغط الإيجابي المرتفع، ويستجيبون بشكل أفضل لوضعية النوم للأسفل".

ورغم أن الدراسة شملت 12 مريضاً فقط، إلا أن الباحثين يأملون أن تشجع نتائجها الأشخاص الذين تظهر عليهم الأعراض على إعادة التفكير في وضعية أجسامهم في السرير.

وأضاف البروفيسور تشون بان، المؤلف المشارك في الدراسة "إنه عدد قليل فقط من المرضى، لكن دراستنا تظهر أن العديد من المرضى لم يتمكنوا من فتح رئتيهم تحت الضغط الإيجابي المرتفع، وقد يتعرضون لضرر أكبر في محاولة لزيادة الضغط. وعلى النقيض من ذلك، تتحسن حالة الرئتين عندما يكون المريض في وضعية النوم على البطن".

وبالنظر إلى أن هذه الخطوة يمكن القيام بها بسهولة، من المهم بالنسبة للمرضى الذين يعانون من فيروس كورونا اتباع هذه النصيحة للحصول على التهوية الميكانيكية التي تحتاجها الرئتان، بحسب صحيفة ميرور البريطانية.

 

mohsen 254

مشرف بمنتدى الأخبار الطبية
طاقم الإدارة
إنضم
19 أوت 2015
المشاركات
16.384
مستوى التفاعل
13.924


هل تنجح الكلاب في حل لغز كورونا؟

قالت مؤسسة خيرية بريطانية اليوم الجمعة، إنها تخطط لتدريب الكلاب على اكتشاف المصابين بفيروس كورونا المستجد (كوفيد - 19) وتأمل في نشر هذه الكلاب في المطارات والأماكن العامة الأخرى.

وتهدف مؤسسة كلاب الكشف الطبي وخبراء من جامعتين إلى تدريب الكلاب لتكون جاهزة في غضون ستة أسابيع من أجل "المساعدة في توفير تشخيص سريع وغير جراحي لإنهاء هذه الجائحة".

ويتم تدريب كلاب المؤسسة الخيرية على "اكتشاف رائحة الأمراض مثل السرطان في عينات مثل البول وهواء الزفير والمسحات الطبية".

وقالت المؤسسة إنها نجحت أخيراً في الكشف عن الملاريا.

وبالنسبة لفيروس كوفيد - 19، سيتم تدريب الكلاب على التعرف على الرائحة المميزة للمرض والكشف عن التغيرات الطفيفة في درجة حرارة الجسم، والتي من المحتمل أن تكتشف علامات الحمى.

24 - د ب أ
 
أعلى