المركزي الأوروبي يرفع الفائدة إلى أعلى مستوى في 7 سنوات

الموضوع في 'أرشيف المنتدى التعليمي' بواسطة cortex, بتاريخ ‏6 جويلية 2008.

  1. cortex

    cortex كبير مراقبي منتدى الأخبار الطبيّة والصحيّة الحديثة طاقم الإدارة

    إنضم إلينا في:
    ‏11 نوفمبر 2006
    المشاركات:
    6.981
    الإعجابات المتلقاة:
    5.044
      06-07-2008 00:45
    المركزي الأوروبي يرفع الفائدة إلى أعلى مستوى في 7 سنوات

    رفع البنك المركزي الأوروبي أمس معدل الفائدة لأعلى مستوى له منذ نحو 7 سنوات، في خطوة متوقعة تستهدف محاربة معدلات التضخم المتنامية في منطقة اليورو.

    ووافق مجلس إدارة البنك المركزي الأوروبي أمس خلال اجتماعه الدوري على زيادة سعر الفائدة بمقدار ربع نقطة مئوية بسبب تنامي الضغوط التضخمية في منطقة اليورو وذلك للمرة الأولى منذ عام تقريبا.

    وقال رئيس البنك المركزي الاوروبي جان كلود تريشه في مؤتمر صحافي عقده في فرانكفورت حيث المقر الرئيسي للبنك، «ان قرار البنك برفع معدل الفائدة سيساعده في خفض نسبة التضخم الى أقل من 2 في المائة. موقف السياسة المالية بعد هذا القرار سوف يساهم في الوصول الى هذا الهدف»، في تلميح واضح على ان قرار الرفع ربما يكون الاخير.

    وتحرك البنك المركزي الاوروبي بعدما تسارع معدل التضخم في منطقة اليورو الشهر الماضي الى أربعة في المائة على أساس سنوي أي أكثر من مثلي المستوى الذي يستهدفه البنك في الاجل المتوسط، وأعلى مستوى له في نحو 16 سنة.

    وتواجه البنوك المركزية في العالم معضلة اقتصادية حيث يرفع معدل التضخم في الوقت الذي يتراجع فيه معدل النمو ولذلك ففي حين تسعى هذه البنوك إلى كبح جماح التضخم بزيادة أسعار الفائدة فإن السياسيين والحكومات يطالبون بتقليل أسعار الفائدة بهدف مواجهة تباطؤ النمو الاقتصادي. وفي هذا السياق قال لرويترز داريو بيركنز خبير الاقتصاد الاوروبي لدى ايه.بي.ان أمرو «هذه الخطوة لفتة رمزية الى حد كبير تهدف الى خفض توقعات التضخم».

    وأضاف «نشعر أن الاسواق بدأت تتشكك في مصداقية تعامل مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الامريكي) وبنك انجلترا مع التضخم. الاشارة التي يرسلها البنك المركزي الاوروبي هي أنهم جادون بشأن تفويض محاربة التضخم».

    واستعادت الاسهم الاوروبية جزءا من خسائرها بعد رفع معدل الفائدة الاوروبية.

    وارتفع اليورو الاوروبي الى أعلى مستوى منذ شهرين مقابل الدولار الذي يواجه تراجعا عاما أمس وهيمن على المعنويات في السوق قرار متوقع من البنك المركزي الاوروبي برفع أسعار الفائدة وبيانات أميركية مهمة عن سوق العمل.

    لكن في وقت لاحق ارتفع الدولار الاميركي أمس مقابل اليورو الاوروبي والين الياباني بعد أن جاء تقرير الوظائف لشهر يونيو (حزيران) مطابقا للتوقعات.

    وانخفضت العملة الاوروبية الموحدة 0.1 في المائة عقب صدور التقرير الى 1.5868 دولار من 1.8590 دولار. كما ارتفعت العملة الاميركية 0.4 في المائة الى 106.33 ين من 106.15 ين بحسب الارقام التي اوردتها رويترز.

    وقالت وزارة العمل الاميركية ان عدد الوظائف انخفض 62 ألفا الشهر الماضي ليصل اجمالي الانخفاض منذ بداية العام الحالي الى 438 ألفا مع ظهور تأثير انهيار سوق الاسكان على النمو الاقتصادي.
     

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...