إلى القابضين على الجمر...

الموضوع في 'ارشيف المنتدى الإسلامي' بواسطة l'instituteur, بتاريخ ‏14 جويلية 2008.

  1. l'instituteur

    l'instituteur كبار الشخصيات

    إنضم إلينا في:
    ‏24 جانفي 2008
    المشاركات:
    5.989
    الإعجابات المتلقاة:
    9.049
      14-07-2008 16:51
    [​IMG]


    [​IMG]
    إلى القابضين على الجمر
    [​IMG]

    اللّهمّ احفظ الشّباب والشّابّات من الفتن الطّاحنات،
    فتن الشُّبُهَاتِ والشَّهَوَاتِ


    [​IMG]

    أولا : التصرفات والأفعال

    ا - إلتماس عون الله عزّ وجلّ لك وذلك :

    * بالطهارة الدائمة من الجنابة وإتقان الوضوء.
    * بأداء الصلوات الخمس في المساجد ولا سيما الفجر والعصر.
    * بأداء النوافل قدر المستطاع .
    * بالدعاء والخضوع الدائم لله عز وجل.
    * بالاستغفار الدائم في حالة وقوع المعصية وعدم اليأس من رحمته تعالى .
    * بالإكثار من صلاة وصوم التّطوع فهما خير معين على مقاومة الشّهوات.

    [​IMG]

    2- توفير سبل مرافقة الملائكة وذلك ...

    * بإبعاد الصور والمجسمات من الغرفة والسيارة وأماكن التواجد.
    * بعدم الانغماس في اللهو من غناء ورقص وأفلام وتدخين ومسكرات.
    * بعدم التعرّي أو شبه التعرّي عند الانفراد في الغرفة ولا سيما للإناث.
    * بطرد الشياطين من أماكن وجودهم بالأذكار الشرعية.
    * بالتواجد في بيئة الملائكة كمجالس الذكر والصلاة وبقراءة القرآن وذكر الله.




    [​IMG]




     
    48 شخص معجب بهذا.
  2. l'instituteur

    l'instituteur كبار الشخصيات

    إنضم إلينا في:
    ‏24 جانفي 2008
    المشاركات:
    5.989
    الإعجابات المتلقاة:
    9.049
      15-07-2008 18:10
    [[​IMG]

    3- تنظيف وتطهير خلايا المخ من العفن المتراكم فيها وذلك...
    * بعدم السماح للعقل بالتفكير في أي خيال جنسي أو أي أمر محرك للشهوة.
    * بالبعد عن مشاهدة الأفلام والصور الجنسية وكل محرك للشهوة .
    * بالبدء في ملء حيز من الذاكرة لحفظ القرآن وغيره من المحفوظات النافعة ففي ذلك أجر وتطهير للذاكرة
    * واستبدال للعفن المتراكم في الذاكرة بما هو نافع ومفيد .
    * بالبدء في تخصيص جزء من العقل للتفكير في الأمور الهامة مثل واقع المسلمين في العالم والدعوة إلى الله ومساعدة الآخرين على الهداية ومحاربة المحرمات بالحكمة والموعظة الحسنة ، وبالتفكير في الفقراء والمساكين والأيتام ومشاركة الجمعيات الخيرية في أنشطتها واستغلال الوقت والفكر لمثل هذه الغايات السامية .
    * بالذهاب للمقابر والمستشفيات والإطلاع والتدبر في واقع المرضى والموتى واستشعار نعمة الخالق وملأ التفكير بهذه المنبهات.


    4 - مقاومة فتنة النساء ؟ ..
    ويقصد بذلك فتنة النساء للرجال وكذلك الفتن من عورات الرجال للنساء وذلك :
    * إذا حدث وتم مصادفة ما يفتن ليس للمرء أن ينظر إلى هذه الفتنة ويحدّق النظر فيها حتى وان كانت المرأة سافرة متبرجة أو كان في الرجل ما يلفت النظر في اللباس أو السيارة وغير ذلك ، يجب غض البصر فورا لكي يبدل الله هذه الفتنة بلذة إيمان يجدها العبد في قلبه (كما جاء في معنى الحديث ).
    * بعدم السماح للمحيطين من أصدقاء أو أقارب بالحديث عن علاقاته الخاصة وكذا الأمر للفتيات سواء كانت هذه العلاقة شرعية أو محرمة وليطلب منهم وبشدة الكفّ عن ذلك وإلا فليتجنب مرافقتهم والحديث معهم.
    * بتجنب النظر غير المباشر للنساء المتبرجات أو إلى مختلف عورات النساء والرجال المحرمة وذلك عبر التلفزيون أو المجلات ولا يتساهل الجميع في متابعة التلفاز و القنوات الفضائية.
    * بالزواج ثم الزواج ثم الزواج بذات الدّين .






     
    36 شخص معجب بهذا.
  3. l'instituteur

    l'instituteur كبار الشخصيات

    إنضم إلينا في:
    ‏24 جانفي 2008
    المشاركات:
    5.989
    الإعجابات المتلقاة:
    9.049
      16-07-2008 00:14
    [​IMG]

    5 - عادات عند النوم ، احرص على ما يلي :

    * عدم النوم وحيدا في معزل عن الآخرين أو في غياب عن أعينهم ففي ذلك سبيل ومدخل للشيطان وباعث على الخيال والتهيّج.
    * النوم على وضوء وبملابس طاهرة وعلى فراش طاهر والحذر من النوم على جنابة.
    * قراءة المعوذتين (3) وآية الكرسي ودعاء النوم ثم النوم على الشق الأيمن .
    * عدم النوم على البطن ( الانبطاح ) فقد يكون ذلك محركا ومهيجا وقد نهى الرسول صلى الله عليه وسلم عن ذلك وأنها ضجعة يبغضها الله سبحانه وتعالى .
    * عدم الاستلقاء على الفراش إذا لم يتم الشعور بنعاس أو لم تكن هناك رغبة في النوم .
    * النهوض سريعا عند الاستيقاظ وعدم التكاسل على الفراش حتى لا تتحرك الشهوة بعد النوم والراحة.
    * عدم النوم عاريا أو شبه عاريا أو بملابس يسهل تعرّيها .
    * تجنب استخدام الأقمشة الحريرية أو الناعمة في الملابس والأغطية فكل ذلك قد يحرك الشّهوة عند أقل احتكاك.
    * تجنب احتضان بعض الأشياء الّتي اعتاد عليها البعض اليوم كالوسادة أو الدمى كبيرة الحجم وغير ذلك.
    * النوم على الفطرة وذلك بالنوم ليلا مبكرا والاستيقاظ لصلاة الصبح وتجنب النّوم بين المغرب والعشاء أو النّوم الطّويل الذي يضيع الفروض في أوقاتها.
    * حفظ الأدعية المأثورة أو ما تيسر منها وترديده عند النوم .




    6- عادات تتعلق بالطّعام :


    * من المعلوم أن امتلاء المعدة بالطعام من أهم الأمور المحركة للشّهوة ، لذلك يجب الحرص على تلافي الشبع وامتلاء المعدة.

    * الحرص على صيام الاثنين والخميس أو صيام يوم بعد يوم والمداومة على ذلك وعدم التوقف سريعا بحجة عدم الاستفادة ، ففي ذلك أجر وتغلب على شهوة الطعام .

    * لا يجب أن يكون إفطار الصّائم وسحوره من الوجبات الدسمة مما لذّ وطاب من الدهون والسكريات والنشويات واللحوم ولتكن وجبات خفيفة وقليلة من هذه الأصناف قدر المستطاع .

    * التقليل من عدد الوجبات وليس هناك داع لثلاث أو أربع وجبات دسمة يوميا بل تنظّم الوجبات ويقلّل عددها .

    * الابتعاد عن الأطعمة التي تتركز فيها الأملاح بشكل كبير مثل المأكولات البحرية ( السمك …الخ ) وكذلك المكسرات ( اللوز والفستق …الخ ).

    * عدم الأكل إلا إذا تم الشعور بالجوع و ترك الطعام قبل أن يتم الشبع منه .

    * تسمية الله قبل الأكل والأكل باليمين ومما يلي .
     
    31 شخص معجب بهذا.
  4. l'instituteur

    l'instituteur كبار الشخصيات

    إنضم إلينا في:
    ‏24 جانفي 2008
    المشاركات:
    5.989
    الإعجابات المتلقاة:
    9.049
      16-07-2008 17:22
    [​IMG]
    7 - عادات عند الاغتسال ( الاستحمام ):

    * عدم نسيان دعاء الدخول إلى الحمام.
    * الحرص على الاستحمام بأسرع وقت ممكن وعدم قضاء وقت طويل في الدّعك والفرك وملامسة الأعضاء المحرّكة للشّهوة .
    * عدم الانجراف وراء أي فكرة يبدأها الشيطان .
    * عدم غسل العضو بماء بارد وليستخدم الماء الفاتر.
    * التنشيف سريعا بعد الانتهاء وإرتداء الملابس والخروج فورا من الحمّام .

    8 - في استغلال الوقت :

    * بدأ اليوم بالاستيقاظ لصلاة الصّبح وتأديتها في جماعة ويستحب الاستيقاظ قبل ذلك بساعة لقيام اللّيل والدّعاء والاستغفار للجميع.
    *
    يلي ذلك قراءة ما تيسّر من القرآن أو كتب الأدعية أو الكتب الهادفة والحفظ منها وان كان وقت الدّراسة أو العمل لا يزال بعيدا تزاول رياضات خفيفة ويفضل عدم العودة إلى الفراش إلا إذا غلب النعاس فلا بأس ولوقت قصير .
    *
    المضي إلى اليوم العملي ( مدرسة أو جامعة أو وظيفة أو أعمال منزلية).
    ويقصد في ذلك عبادة الله والابتعاد فيه عن زملاء السوء أو أصحاب القصص والمغامرات والإثارة الدنيوية الأخرى .
    *
    فترة بعد الظّهيرة تكون غالبا للغداء والراحة وقضاء بعض الأشغال اللازمة مع تجنب النّوم بعد العصر إلى المغرب أو العشاء واستبداله بنومة خفيفة بعد صلاة الظهر( القيلولة) إن أمكن.
    *
    فترة المساء من الضروري استغلالها استغلالا أمثلا، والحذر كل الحذر من التسكّع أو الانشغال بالتفاهات فالوقت في هذه الفترة طويل ويمكن استغلاله في أنشطة تعود بالفائدة على الجميع، إن أحسنّا التخطيط له.
    *
    تناول عشاء ( خفيف ) مع الأهل ومحاولة النوم مبكّرا.* استغلال السّبت والأحد لزيارة الأهالي وممارسة أنشطة نافعة وكذلك للقراءات الهادفة من القرآن والسّيرة والحذر من قضاء الليل من فيلم إلى فيلم ومن أغنية إلى أغنية لكي لا يفسد جهاد الأسبوع.
    *
    الذّهاب إلى المكتبات وانتقاء ما تطيب له النفس من مواضيع و البدء في تغذية الروح بها وقضاء جزء من الوقت في الاستماع والقراءة.

     
    27 شخص معجب بهذا.
  5. l'instituteur

    l'instituteur كبار الشخصيات

    إنضم إلينا في:
    ‏24 جانفي 2008
    المشاركات:
    5.989
    الإعجابات المتلقاة:
    9.049
      16-07-2008 20:19
    [​IMG]
    9 – الأصدقاء :

    الأصدقاء من أهم الأسلحة التي تؤثر في المرء وقد قالوا قديما " أن الصاحب ساحب " وقالوا كذلك " من صاحب المصلّين صلّى ومن صاحب المغنين غنّى " وجاء في شعر العرب " عن المرء لا تسل وسل عن قرينه إن القرين إلى المقارن ينسب".
    ولذلك فان الأصدقاء إما أن يكونوا رفقاء سوء وبمرافقتهم لن يستطيع المرء فعل أي شي مما تقدم وهؤلاء يجب البعد عنهم واستبدالهم بالنوع الآخر وهو أصدقاء الخير والصلاح الذين يخافون الله ويشجعون ويعينون بعد الله على المشوار الجديد ومعهم ستكون الراحة والحب بعيدا عن مصالح الدنيا التي باتت تغلب على أي صداقة دنيوية أخرى ، وبعد أن ترى في نفسك القوة والحصانة عد بالتدريج وبشكل مدروس إلى النوع الأول ليس بهدف التسلية أو العودة لما كنت عليه بل لهدف أرقى وأسمى وهو هدف الدعوة والإصلاح لهم مستعينا بعون الله ثم برفقاء الخير الذين مضيت معهم في طريق الاستقامة .


    10 – المستقبل :

    *
    عدم اليأس إذا وجدنا إن البداية صعبة أو أنّ النتائج غير مرضية ولنجعل التفاؤل والأمل هما الغالبان لأن من مداخل الشيطان على الإنسان اليأس .
    *
    إذا قاوم صاحب المعاناة لفترة ثم هزم فلا يولد ذلك شعورا بأنه لا يستطيع للأبد بل ليعد وليبدأ الخطوات من جديد وما ذلك إلا دليل على أن الشيطان قد لمس فيه الصدق والصلاح فكرّس مجهوده ولا ننس دائما أن الله تعالى لم يخلقنا على الكمال لذلك كلما أخطأنا نعد ونستغفر ونطلب العون من الله عز وجل .
    *
    عدم استعجال الشفاء فهو داء ليس سهلا ولا بأس من التدرج الصادق مع عدم إعطاء الشيطان فرصة لاستغلال هذا التدرج للدخول مرة ثانية من خلاله.


     
    28 شخص معجب بهذا.
  6. l'instituteur

    l'instituteur كبار الشخصيات

    إنضم إلينا في:
    ‏24 جانفي 2008
    المشاركات:
    5.989
    الإعجابات المتلقاة:
    9.049
      16-07-2008 21:12
    ماذا تفعل لو لم تستطع مقاومتها بعد كل خطوات العلاج السّابقة :

    لا تقلق أيّها المُعَانِي إذا وجدت أن هذا الأمر صعبا في البداية واعلم، أعزّك الله، أنه من الطّبيعيّ جدًّا أنّك ستقاوم مرّة وتنهار مرّة ، ستتمكن من طرد فكرة مثيرةٍ مرّة ولكنّها ستستحوذ عليك مرّة أخرى وهكذا...
    المعركة دائرة والإقلاع عنها لن يكون إلاّ بالتّدريج وبإستخدام الخطوات السّابقة بشكل عام، بالإضافة إلى ما يجب أن تفعله لو انهرت ووجدت نفسك فريسة لما لم تملك مقاومته؟.
    لا بأس ولا تجعل الشّيطان يستغلّ ذلك ويوهمك بأنّك لن تقوى على المقاومة وأنّك أصبحت عبدا لها، بل على العكس تماما بمجرّد أن تنتهي قم بالخطوات التالية:
    * استغفر الله العظيم وتب إليه واعزم على عدم العودة وتوجّه إلى الله بالدعاء واصدق النيّة في ذلك.
    * اغتسل وتوضأ وصلّ صلاة نافلة أو استعدّ للصّلاة المكتوبة.
    * اسأل الحليم الكريم أن يعينك على مقاومة وساوس الشيطان ونفسك الأمّارة بالسّوء بشكل عام ، وأن يعينك ولا تستح أن تطلب منه سبحانه ذلك فهو القادر وحده سبحانه على ذلك .
    * اسأله تعالى أن يغنيك بالحلال عن الحرام وأن يوفّر لك من لذة الإيمان وحلاوته ما يغنيك ويريح فكرك وعواطفك عن أيّ لذّة أخرى وان يبدّل ذلك بحب الله ورسوله ،
    وأن يبدّلك خيرا من ذلك بالزوجة الصالحة...

    وبظل عرشه الكريم وكن واثقا من انه سيجيب هذا الدعاء طالما كنت مخلص النيّة وراغبا فعلا في طريق الاستقامة والهداية وذلك تحقيقا لوعد من لا يخلف وعدا حيث قال:

    "والذين جاهدوا فينا لنهدينهم سبلنا وان الله لمع المحسنين"
    العنكبوت 69

    ثانيا : قناعات فكريّة وأمور اجعلها دائما نصب عينيك...
    فيما يلي عدد من الأمور وخلاصات تجارب الآخرين في هذا المجال والتي لو أدخلناها إلى تفكيرنا وجعلناها دائما نصب أعيننا فلن نتعب كثيرا في الخلاص من داء المعاصي والذّنوب، بإذن الله تعالى...


    [​IMG]
     
    22 شخص معجب بهذا.
  7. s.sabry

    s.sabry كبار الشخصيات

    إنضم إلينا في:
    ‏3 أفريل 2008
    المشاركات:
    4.631
    الإعجابات المتلقاة:
    19.250
      16-07-2008 22:42
    بسم الله الرحمان الرحيم.
    احبك الذي احببتنا لأجله اخي المربي.
    دعني اولا اقول جازاك الله خيرا على هذه النصائح التي وجدتها والله مستقاة من الكتاب والسنة وما شدني في عرضك للموضوع السلاسة والحرفية في الكتابة ثم اللين في اصال المعلومة رزقنا الله واياك الاخلاص في القول والعمل.
    وهذا الاسلوب هو اسلوب دعوي راق رقي هذه المسؤولية التي حملنا اياها ربنا تعالى .
    البساطة في الاسلوب.
    التواضع في القول.
    وعدم الخروج عن السنة.

    لست بصدد مدحك والله انما من خلالك اردت ان اظهر بعض الاصول الدعوية التي يحتاجها كل من رمي بهذه المسؤولية الثقيلة فاعاننا الله على الحق.
     
    13 شخص معجب بهذا.
  8. moha_nabeul

    moha_nabeul عضو نشيط

    إنضم إلينا في:
    ‏1 أفريل 2008
    المشاركات:
    127
    الإعجابات المتلقاة:
    269
      16-07-2008 23:53
    عمل ممتاز جدا وموضوع جيد وفقك الله أخي
     
    5 شخص معجب بهذا.
  9. hassene1982

    hassene1982 عضو مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏20 أكتوبر 2006
    المشاركات:
    970
    الإعجابات المتلقاة:
    1.120
      17-07-2008 11:32
    :besmellah2:

    بارك الله فيك يا سيl'instituteur على النصائح الذهبية بهذا الاسلوب اليسير
     
    5 شخص معجب بهذا.
  10. lotfi222

    lotfi222 كبار الشخصيات

    إنضم إلينا في:
    ‏24 فيفري 2008
    المشاركات:
    8.272
    الإعجابات المتلقاة:
    28.701
      18-07-2008 01:36
    أخي لم أفهم لماذا ابعاد الصور؟
     
    4 شخص معجب بهذا.

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...