مايكروسوفت ترفع 26 دعوى حول قرصنة برامج

الموضوع في 'أرشيف أخبار عالم الكمبيوتر' بواسطة ahmedkolsi, بتاريخ ‏15 جويلية 2008.

  1. ahmedkolsi

    ahmedkolsi عضو مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏26 ديسمبر 2007
    المشاركات:
    1.472
    الإعجابات المتلقاة:
    2.709
      15-07-2008 10:46
    رفعت شركة مايكروسوفت 26 دعوى قضائية ضد شركات أمريكية بزعم تورط تلك الشركات ببيع برامج كمبيوتر مقرصنة، وذلك في أحدث خطوة من جهود عملاق صناعة الكمبيوتر نحو قمع عمليات القرصنة غير القانونية التي تكبد الشركة خسائر هائلة.ورفعت مايكروسوفت الدعاوى الجمعة أمام عدة محاكم فيدرالية في جورجيا وأوهايو والينوي وكولورادو وكارولينا الجنوبية ونيوجيرسي، نقلا عن الأسوشيتد برس.
    وجاء في الدعاوى أن عددا من الشركات الأمريكية تبيع نسخا غير مرخصة من نظام تشغيل الويندوز وبرامج الأعمال المكتبية.
    وتعمل مايكروسوفت جاهدة على الحد من النسخ المقرصنة لأبرز برامجها: الويندوز والناشر المكتبي.
    وفي هذا السياق، وزعت مايكروسوفت برنامجا خاصا مرتبطا بالويندوز، يستطيع التثبت من قانونية نسخة نظام التشغيل على أجهزة الكمبيوتر، واسم البرنامج Windows Genuine Advantage.
    كما حققت مايكروسوفت تقدما في مكافحة القرصنة عندما أقنعت الصين في وقت مبكر من العام الحالي بشن حملة ضد البرامج المقرصنة.
    وحصدت مايكروسوفت أرباحا تقدر بالملايين من جراء توزيع برنامج الويندوز، ولكن الطلب الكبير في الأسواق جعل الشركة راغبة في حصد المزيد من خلال الحد من انتشار النسخ غير القانونية.
    وقالت محامي مايكروسوفت، ماري شريد، " "نشعر بالقلق لأن القرصنة تهدد بالفعل أعمالنا، هؤلاء لا يدفعون مقابل البحث والتطوير ولكنهم يحصدون الفوائد."
    وأوضحت شريد أن الهدف من الدعاوى القضائية، ليس الحصول على تعويضات، ولكن رفع الوعي والحيلولة دون ممارسة المزيد من قرصنة البرامج.
    وأكدت شريد أن مايكروسوف أرسلت إنذارات إلى الشركات بالامتناع عن قرصنة البرامج، وأنها اضطرت إلى رفع الدعاوى نظرا لاستمرار القرصنة.
    ومن ناحية أخرى، نفت بعض الشركات تلقيها إنذارا مكتوبا من مايكروسوفت في فترة سابقة.
    وأثارت مايكروسوف مرارا قضايا قرصنة البرامج مع عدد من الدول مثل الصين والهند وروسيا، حيث يُعتقد أن القرصنة شائعة في تلك الدول.
    كما عززت الشركة مراقبتها لأعمال قرصنة البرامج داخل السوق الأمريكي
     
    2 شخص معجب بهذا.

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...