1. كل المواضيع تعبّر عن رأي صاحبها فقط و ادارة المنتدى غير مسؤولة عن محتوياتها
    إستبعاد الملاحظة

فتاة........

الموضوع في 'منتدى الشعر والأدب' بواسطة rim08, بتاريخ ‏17 جويلية 2008.

  1. rim08

    rim08 عضو نشيط

    إنضم إلينا في:
    ‏7 ماي 2008
    المشاركات:
    116
    الإعجابات المتلقاة:
    98
      17-07-2008 15:00
    دخلت المدرسة ونجحت كل السنوات بتفوق ثم المدرسة الإعدادية لكنها لم تحسن الانسجام مع الشبان خاصة فمرت حقبة من حياتها و دخلت حقبة أخرى وهي المراهقة في المعهد الثانوي الذي تجد فيه نفسها تختلط مع الجنس الآخر بكثرة فتحاول اجتناب قول أي صديقة لها إنها تحب هذا الفتى أو انه يبادلها شعور يتوهمه كلا الطرفين فهي تعيش فترة حساسة جد تعيشها كل فتاة و كل فتى يوم يواجه الإنسان العالم فتكون طفلة تمرح و تلعب و لا حرج عليها و لكنها في يوم من الأيام و دون تمهيد تجد نفسها مجبرة على أن تكون حذرة في تصرفاتها و أقوالها وتجد نفسها بعد إن كانت تلعب مع أصدقائها الأولاد تصبح محرمة عليهم ومحرمين عليها فهي تصبح صبية بين ليلة و ضحاها و تكبر الأفكار في ذهنها لا تعرف منها الصواب و لا الخطأ و يبدأ الفضول القاتل ولكن يصده الحياء فهي تخجل من أي سؤال قد تعتبره والدتها مروقا عن العادات و لكن لماذا كل تلك الحراسة التي تحاط بها الفتاة من الناس فهي تلك الوردة التي مازالت تستفيق من نوم عميق وتنثر حبات الندى من فوقها لتتفتح على العالم بأحلى حلة لديها و جمال فتجد كل العيون عليها خصوصا إذا كانت فائقة الجمال أو بالأحرى فائقة العناية بجمالها لكنها فترة معينة تجد كل شيء قد تغير من حولها فهي تجاهد في سبيل التعايش مع العالم الجديد و لكنها تتصادم في نفسها تلك الروح الطفولية مع الروح الجديدة التي تقتحم حياتها حيث تريد استعمارها و تسييرها كما تريد فهي تقتل فيه كل براءة و تحملها على إعمال العقل أكثر واعتبار الكل مسيء فتبحر المسكينة في عوالم كبرى فهي في الصباح صبية تخضع للتقاليد أما في المساء فهي طفلة في خيالها بعد إنهاء شؤون المنزل مع أمها إما الليل فيستر أحلامها اللذيذة المليئة بالرغبة المجهولة فهي ترى النسوة يتغامزن على عروس و يتساءلن فيما بينهن قائلات (هل...هل..اصمتوا الرجال اتو) يدور في ذهن البنت المراهقة ماهو الشيء الذي يتساءل حوله النسوة و لماذا يخفن سماع الرجال لهن هكذا تتربى الفتاة العربية وسط مجتمع غريب لا تعرف شيئا مما يجري فيه أما الصدمة الكبرى و هي عندما تكتشف عما تتساءل النسوة فهي تعرف كيف أتت إلى هذا العالم من خلال ذكر و أنثى ثم تتخيل نفسها في موقف أمها التي أنجبتها و لكن كيف ستتصرف فهي لا تعرف التفاصيل أهي حقيقة أم ماذا أكل فتاة ستمر بهذا الموقف المخيف المجهول.:kiss:
     

  2. Abuyassine

    Abuyassine كبار الشخصيات

    إنضم إلينا في:
    ‏1 جانفي 2008
    المشاركات:
    6.041
    الإعجابات المتلقاة:
    18.934
      17-07-2008 15:09
    اختي الكريمة لماذا اعدت نفس الموضوع؟؟

    من هنا
     
    1 person likes this.
  3. s.sabry

    s.sabry كبار الشخصيات

    إنضم إلينا في:
    ‏3 أفريل 2008
    المشاركات:
    4.637
    الإعجابات المتلقاة:
    19.271
      17-07-2008 15:17
    والله يا اختي ريم ربما انت تتكلمين عن فتاة الخمسينات او ما قبل عندما كانت الفتاة لا تعلم عن الحياة الزوجية شيئا لكن فتاة اليوم تتعلم هذا من الصور المتحركة ثم تكمل ما بقي من الأفلام السافرة وهي لا تزال تلعب مع الصبية كما تقولين .فهي لن تصدم لأنها بكل بساطة ملمة بالفروع قبل الاصول.
     
جاري تحميل الصفحة...

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...