1. كل المواضيع تعبّر عن رأي صاحبها فقط و ادارة المنتدى غير مسؤولة عن محتوياتها
    إستبعاد الملاحظة

شهداؤنا بانتظار "التعليمات"...إلى متى؟

الموضوع في 'أرشيف المنتدى العام' بواسطة soussi 22, بتاريخ ‏23 جويلية 2008.

  1. soussi 22

    soussi 22 عضو نشيط

    إنضم إلينا في:
    ‏13 أوت 2007
    المشاركات:
    249
    الإعجابات المتلقاة:
    140
      23-07-2008 17:16
    [​IMG]

    أسبوع مر على عملية التبادل بين حزب الله و الكيان الصهيوني
    أسبوع مر على عودة رفات شهدائنا الفلسطينيين و اللبنانيين و العرب
    (سوريون و تونسيون و أردنيون و ليبيون و مغربي و كويتي)
    199 شهيدا
    دفن منهم اللبنانيون و اللاجئون الفلسطينيون و سلّم الباقون اليوم إلى سوريا
    114 شهيدا
    سيدفن منهم السوريون في ارضهم
    و يسلم منهم البعض إلى سفاراتهم
    و سيبقى الآخرون في "قاعة الاحرار" لدى الهلال الاحمر السوري
    في انتظار "التعليمات" .. كلمة السر في اوطاننا العربية..
    فمتى تأتي؟

    مقال صحيفة القدس الفلسطينية الصادر اليوم في هذا الخصوص

    بيروت - - تنشغل الاوساط اللبنانية منذ تسلم رفات الشهداء الفلسطينيين واللبنانيين والعرب اثر الصفقة اتي تمت بين "حزب الله" واسرائيل مقابل جثتي جندييها، في انهاء اجراءات دفنها بما يليق بشهادتها، بيد ان مشكلة جديدة طرأت امام اولئك المسؤولين وتمثلت في رفات شهداء من جنسيات عربية والبالغ عددها 17 جثمانا لم يتضح مصيرها بعد وسط صمت رسمي تباينت الآراء في تفسيره. وستصل اليوم رفات هؤلاء الشهداء العرب إلى سوريا حيث ستتسلم بعضهم سفارة دولته في دمشق والبعض الآخر سيبقى رهن الاتصالات لتأمين مخرج مشرف ونهائي لدفنها. وقال مصدر دبلوماسي لصحيفة "الاخبار" اللبنانية: "من الطبيعي أن يستغرق الأمر بعض الوقت. فالحكومات وسفاراتها، تحتاج إلى وقت لتعلن موقفها قبل تسلّم أي جثمان، وهذا التأخير لا يعبّر بالضرورة عن موقف سياسي بل هو مرتبط بقضايا لوجستية كإجراء فحوص الحمض النووي للتّأكد من هوية الشهيد".
    ولكن، ماذا لو كانت عملية التعرّف إلى الهوية قد تمّت؟ في هذه الحالة، يصبح التساؤل "مشروعاً".هذا التساؤل الذي طرحه البعض استهجاناً، صاغه البعض الآخر اتهامات واضحة وصريحة. من بين هؤلاء عبد الله الدنان مسؤول الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين في مخيم عين الحلوة، فبعدما استثنى ممثلي السفارة الليبية في لبنان الذين بادروا بالاتصال بمسؤولي الجبهة للاستفسار عن جثامين شهدائهم والتنسيق لتحديد مواعيد تسلّمهم من أجل ترتيب جنازات تليق بهم، عبّر عن شدة استيائه من الإجراءات التي استغرقت وقتاً طويلاً في السفارتين التونسية والأردنية. وقال ان: «ممثلين عن السفارتين اتوا وأخذوا جميع المعلومات المتوافرة عن جثامين شهدائهم، لكنهم رفضوا تسلّم الرفات قبل أن تصلهم التعليمات بذلك من حكومتيهما". وذكر ان الجبهة عمدت إلى دفن الجثامين في شاتيلا بانتظار قرار الحكومات التي تتذرّع بالإجراءات الإدارية لتبرّر تلكؤاً سببه سياسي على حد اعتقاد الدنان. وتعهد الدّنان "بمتابعة الضغط على السفارات، وبإعلان بيان رسمي للجبهة تعليقاً على مواقف هذه الحكومات، وكذلك بتحفيز القوى السياسية المعارضة فيها على التحرك والضغط".

    في المقابل، اكد سميح أبو رامي مسؤول الجبهة في بيروت تجاوب السفارات، فالسفارة المغربية اتصلت به وأبلغته "وصول عائلة شهيدها مع ممثلين عن القوى اليسارية المغربية قريباً لتسلّم رفات الشهيد المغربي، بينما سيتم نقل جثامين الشهداء العرب الباقين جميعهم اليوم إلى سوريا".

    ووسط تضارب الآراء، تعذّر الوصول إلى الخبر اليقين لدى السفارات المذكورة. فالوزير المفوّض محمد درويش الذي يحل محل المسؤول الإعلامي في السفارة المغربية اكد عدم تسلّم السفارة جثمان شهيدها في انتظار "قرار من الرباط بالموافقة على التسلّم". وبعد سؤاله عما إذا كان سبب التأخير سياسياً، اعتذر عن الإجابة واحال الأمر إلى نائب السفيرالذي تعذر الاتصال به نظرا لغيابه عن مكتبه طوال النهار.

    وذكرت الصحيفة ان القائم باعمال السفارة التونسية في بيروت يمضي نهاره مشاركا في مؤتمر. اما مسؤولة الإعلام في السفارة الأردنية رغد السقا فتتعهد بمعاودة الاتصال ولا تفعل حتى كتابة هذا الخبر.

    وادى غياب الحسم الرسمي في انهاء القضية الى ردود فعل شعبية. ففي الأردن، عمّ سخط عام في الشارع وعبرت القوى الشعبية والنقابية والحزبية عن عدم رضاها على أداء حكومتها في ملفَّي الأسرى والشهداء، واشار مسؤولوها الى ان تحرّكا شعبيا "ربما يبدأ اعتباراً من اليوم" كما اكد رئيس لجنة أهالي الأسرى صالح العجلوني لـ"الأخبار". فشقيقه سلطان عميد الأسرى الأردنيين تحرّر من المعتقل الإسرائيلي لكنه لا يزال أسير الحكومة الأردنية منذ أن تسلّمته قبل عام ونصف، لم تستجب الحكومة خلالها لمطالب اللجنة في إطلاق سراح الأسرى. أما في ما يتعلق بجثامين الشهداء الأردنيين، فالحكومة تلتزم صمتاً استنكره العجلوني وقال: "أستغرب عدم إقدام الحكومة على المبادرة بطلب تسلّم الجثامين. وهو موقف يندرج في إطار سلوكية عامة تعامل الدولة بها المواطن الأردني، تقدّم فيها حساباتها السياسية على الحسابات الوطنية".

    وكانت الكويت هي الدولة السباقة الى اغلاق ملف شهيدها حيث حين سلمت سفارتها في بيروت رفاته الى عائلة الشهيد الكويتي تمهيداً لنقله إلى الكويت، بحضور القنصل الكويتي الذي أكّد "أن هذه الشهادة هي تأكيد على وحدة الدم العربي والفلسطيني واللبناني".

    على الصعيد اللبناني، استمرّت التشييعات طوال يوم أمس في مختلف المناطق اللبنانية. وشيّعت "الجبهة الديموقراطية لتحرير فلسطين" وأهالي بلدة بر الياس الشهيد عاصم بدر موسى في موكب شعبي كبير، تقدمه قادة من مختلف الفصائل الفلسطينية. كما شيعت الجبهة الشهيد عماد شحيبر بطل عملية بيت ياحون عام 1994 في مخيم برج البراجنة. وشيعت "الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين" وأهالي مخيم البرج الشمالي جثمان الشهيد فادي أحمد طعمة

     
    6 شخص معجب بهذا.
  2. lotfi222

    lotfi222 كبار الشخصيات

    إنضم إلينا في:
    ‏24 فيفري 2008
    المشاركات:
    8.272
    الإعجابات المتلقاة:
    28.701
      23-07-2008 19:42


    هل يعقل أن يرفض وطن أبناءه؟


    اذا لم يسعهم الوطن ستسعهم قلوبنا

     
    5 شخص معجب بهذا.
  3. achill2005

    achill2005 نجم المنتدى

    إنضم إلينا في:
    ‏25 جويلية 2006
    المشاركات:
    2.676
    الإعجابات المتلقاة:
    7.598
      24-07-2008 00:38
    ليس لي إضافة إضافة على ماقلت سوى ربي في الوجود, و الشعوب لا تنسى
     
    2 شخص معجب بهذا.
  4. padil

    padil عضو جديد

    إنضم إلينا في:
    ‏24 أفريل 2008
    المشاركات:
    41
    الإعجابات المتلقاة:
    22
      24-07-2008 00:42
    :besmellah1:

    En réalité, notre pays engendre des réactions honorables envers ces situations donc nos martyrs sont les nôtres et point à la ligne.


     
  5. Lily

    Lily نجم المنتدى

    إنضم إلينا في:
    ‏25 سبتمبر 2007
    المشاركات:
    3.112
    الإعجابات المتلقاة:
    11.925
      24-07-2008 06:53
    بالله ما لقاو ما يعملوا: شهيد يبعثوا فيه من مكان الى آخر، و قال: قضايا لوجستية!! لو دفنوا بلبنان لكان أفضل فاكرام الميت دفنه و ليس ارساله الى بلده...
    انسان حيث مات يدفن و هذا ما نعرفه كمسلمين فما بالك بشهيد. بعض الصحابة استشهدوا في أصقاع الأرض هل ننبش قبورهم و نرسلهم الى السعودية؟!
    شيء يؤلم الى حد ينفطر له القلب: كلنا ملتصقون بالقشور و بأشياء تافهة و حدود رسمها لنا المستعمر و أمام من ؟
    أمام من استشهد في القضية
     
    3 شخص معجب بهذا.
  6. mohamedzied

    mohamedzied كبار الشخصيات

    إنضم إلينا في:
    ‏29 نوفمبر 2007
    المشاركات:
    4.526
    الإعجابات المتلقاة:
    16.329
      24-07-2008 09:57
    صدقيني هذا ما كنت سأكتبه بالضبط مع العلم أن الكثير منا يعارض ذلك ( بدافع العاطفة فقط)
    ربما الأمر الوحيد الصعب هو إقناع عائلاتهم بذلك
     
    2 شخص معجب بهذا.
  7. lotfi222

    lotfi222 كبار الشخصيات

    إنضم إلينا في:
    ‏24 فيفري 2008
    المشاركات:
    8.272
    الإعجابات المتلقاة:
    28.701
      24-07-2008 14:14
    أرجوك لا تخلطي الأمور ببعضها.
    الشهيد عند ربه أما رفاته فبعد انتزاعها من الصهاينة( و في ذلك

    رموز ودروس عدة لا أخالها تفوت مسلما غيورا) ما المانع من

    ارجاعها الى وطنها والى عائلة الشهيد.

    اذا أردت الحديث من الناحية الشرعية فهاتي دليلك الشرعي ولا تقولي هذا ما نعرفه كمسلمين لأن سمتنا العامة الآن و للأسف هي الجهل وليست المعرفة.
    الرفاة الآن في صناديق تنتظر وجهتها. فالمسألة ليست نبش قبور. و دفنهم في أي بقعة من الأرض لن تزيدهم ولن تنقصهم شيئا. لكن نحن في حاجة اليهم, لأن رؤية رفاتهمو خروج الناس للستقبالهم, ستحرك فينا مشاعر و معان لن تقدر عليها أشد الخطبو الدروس والمواعض فصاحة و حماسة.
    لا تتهمينا بالالتصاق بالقشور وبالتفاهة . فان فهمك للغرض من المطالبة برجوع الرفاة الى الوطن لم يصل الى عمق المطلب بل بقي عند سطحه.و لو نزعت عنك هذه النظرة المتعالية لهؤلاء الملايين من الناس و اعطيتهمنزرا قليلا من الثقة في وعيهم لتوصلت الى فهم رمزية وعمق المطلب.

     
    6 شخص معجب بهذا.
  8. mohamedzied

    mohamedzied كبار الشخصيات

    إنضم إلينا في:
    ‏29 نوفمبر 2007
    المشاركات:
    4.526
    الإعجابات المتلقاة:
    16.329
      24-07-2008 17:34





    مسألة: الجزء الثاني

    ( 1598 ) فصل : ويستحب دفن الشهيد حيث قتل قال أحمد : أما القتلى فعلى حديث جابر أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : { ادفنوا القتلى في مصارعهم } وروى ابن ماجه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم أمر بقتلى أحد أن يردوا إلى مصارعهم .

    فأما غيرهم فلا ينقل الميت من بلده إلى بلد آخر إلا لغرض صحيح . وهذا مذهب الأوزاعي , وابن المنذر . قال عبد الله بن أبي مليكة : توفي عبد الرحمن بن أبي بكر بالحبشة , فحمل إلى مكة فدفن , فلما قدمت عائشة أتت قبره ثم قالت : والله لو حضرتك ما دفنت إلا حيث مت , ولو شهدتك ما زرتك ولأن ذلك [ ص: 194 ] أخف لمؤنته وأسلم له من التغيير . فأما إن كان فيه غرض صحيح جاز .

    وقال أحمد : ما أعلم بنقل الرجل يموت في بلده إلى بلد أخرى بأسا . وسئل الزهري عن ذلك فقال : قد حمل سعد بن أبي وقاص , وسعيد بن زيد , من العقيق إلى المدينة . وقال ابن عيينة مات ابن عمر هنا , فأوصى أن لا يدفن هاهنا , وأن يدفن بسرف .


    منقول عن الشبكة الإسلامية كتاب المغني لإبن قدامة
     
    2 شخص معجب بهذا.
  9. Lily

    Lily نجم المنتدى

    إنضم إلينا في:
    ‏25 سبتمبر 2007
    المشاركات:
    3.112
    الإعجابات المتلقاة:
    11.925
      24-07-2008 23:36
    1 أظن أن الأخ الفاضل mohamedzied قد أجاب عن الجانب الشرعي. و أنا ما كنت سأتكلم فيه لو كنت أجهله فحتى الرسول صلى الله عليه و سلم أمر بدفنه حيث توفى و قد بين ان كل نبي دفن كذلك.

    2 لم أقل بأن يتركوا للعدو الصهيوني و كلامي علي شهيد
    3

    و الله صدقني أعرف بأنها نظرتنا نحن الشعوب البسيطة فتلك المعان ما تزال غالية نقدرها خير تقدير و لكنها ليست في حسبان السياسيين...و لو علمت مصير الكثير ممن مثلهم فذهبوا و جاهدوا في جمهورية البوسنة و الهرسك كمثال( لا للحصر) ثم تنكرت لهم حكومة هذه الجمهورية تقربا للغرب و طردتهم من بعد أن أصبحوا جزءا من المجتمع و لديهم زوجات بوسنيات و ابناء...و تم ارسال جثث من استشهد منهم الى بلدانهم دون طلب من أسرهم و لكن بلؤم يردونهم خذوا عنا أمواتكم ...و المؤلم أكثر هو أن ترفض بلاد الشهيد تسلم رفاته...أخي ان ما يحصل على المستوى الديبلوماسي في هكذا قضايا شيء يندى له الجبين...حتى لكأنهم يريدون اعطاءنا الدرس المعاكس
    لذلك فمن الأفضل دفن الشهيد حيث استشهد لاغلاق هذا الباب على الخبيثين المتملقين.. و كما هو رمز حين يعود رفاته لأهله يبقى رمزا هناك فهو الشهادة بأنه آمن بأمة الاسلام و لم يؤمن بما أملاه عليه المستعمر و أن حرب التحرير هي مهمة حتى للمسلم في أقاصي الأرض و ان استشهاده ليس من نسج الخيال الشعبي...

    لم أتهمك و لم أتهم شعبا مسلما واحدا و ثقتي عالية بمطالب الشعوب المسلمة و هي ما يشدني الى الايمان بكلمة أمة,و ما يدفعني الى الكتابة عنهم و قراءة أخبارهم و ترصد ما يحصل في هذا العالم ....و أمتي هي أمة واعية و لكنها للأسف منكوبة و مطعونة في أعمق رموزها و مفاهيمها الراقية...و لكن ثقتي تقارب العدم في الحكومات العربية، في تحركاتها الديبلوماسية و مواقفها و ما شدها شيء الا وعي الناس بمطالبها ...
    أخيرا أرجو أن أكون قد أوضحت رؤيتي بقدر كاف فلا تتهمني بما اتهمت. لأني أقدر رد فعلك الغيور على الموقف.
     
    1 person likes this.
  10. lotfi222

    lotfi222 كبار الشخصيات

    إنضم إلينا في:
    ‏24 فيفري 2008
    المشاركات:
    8.272
    الإعجابات المتلقاة:
    28.701
      24-07-2008 23:58
    لن أطيل النقاش في الموضوع أكثر من هذا ولكني أريد تنبيهك أن

    محمدزياد تحدث على نقل الميت من بلده الى بلد آخر وهو تماما
    عكس ما نتحدث عنه.




    دققي وستري أن الكلام في غير الموضوع

     

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...