1. كل المواضيع تعبّر عن رأي صاحبها فقط و ادارة المنتدى غير مسؤولة عن محتوياتها
    إستبعاد الملاحظة

ست دول عربية تسعى لامتلاك النووي

الموضوع في 'أرشيف المنتدى العام' بواسطة ridha2010, بتاريخ ‏6 نوفمبر 2006.

حالة الموضوع:
مغلق
  1. ridha2010

    ridha2010 نجم المنتدى

    إنضم إلينا في:
    ‏30 نوفمبر 2005
    المشاركات:
    2.297
    الإعجابات المتلقاة:
    329
      06-11-2006 21:11
    هذا نص مقال عن جريدة The Times بتاريخ 04/11/2006

    Six Arab states join rush to go nuclear



    By Richard Beeston, Diplomatic Editor



    Algeria, Egypt, Morocco, Tunisia, UAE and Saudi Arabia seek atom technology


    THE SPECTRE of a nuclear race in the Middle East was raised yesterday when six Arab states announced that they were embarking on programmes to master atomic technology.



    The move, which follows the failure by the West to curb Iran’s controversial nuclear programme, could see a rapid spread of nuclear reactors in one of the world’s most unstable regions, stretching from the Gulf to the Levant and into North Africa



    The countries involved were named by the International Atomic Energy Agency (IAEA) as Algeria, Egypt, Morocco and Saudi Arabia. Tunisia and the UAE have also shown interest.



    All want to build civilian nuclear energy programmes, as they are permitted to under international law. But the sudden rush to nuclear power has raised suspicions that the real intention is to acquire nuclear technology which could be used for the first Arab atomic bomb


    “Some Middle East states, including Egypt, Morocco, Algeria and Saudi Arabia, have shown initial interest [in using] nuclear power primarily for desalination purposes,” Tomihiro Taniguch, the deputy director-general of the IAEA, told the business weekly Middle East Economic Digest. He said that they had held preliminary discussions with the governments and that the IAEA’s technical advisory programme would be offered to them to help with studies into creating power plants.




    “If Iran was not on the path to a nuclear weapons capability you would probably not see this sudden rush [in the Arab world],” he said.



    The announcement by the six nations is a stunning reversal of policy in the Arab world, which had until recently been pressing for a nuclear free Middle East, where only Israel has nuclear weapons.



    Egypt and other North African states can argue with some justification that they need cheap, safe energy for their expanding economies and growing populations at a time of high oil prices.



    The case will be much harder for Saudi Arabia, which sits on the world’s largest oil reserves. Earlier this year Prince Saud al-Faisal, the Foreign Minister, told The Times that his country opposed the spread of nuclear power and weapons in the Arab world.



    Since then, however, the Iranians have accelerated their nuclear power and enrichment programmes.

    المصدر: http://www.timesonline.co.uk/article...1-2436948.html


    ---------------------------------------------
    و ملخص المقال كالتالي: " ست دول عربية تسعى إلى
    النووي وهي : الجزائر، مصر، المغرب، تونس، الإمارات العربية المتحدة، المملكة العربية السعودية تبحث عن تكنولوجيا الذرة . . . شبح السباق نحو النووي في الشرق الأوسط تعاظم البارحة حين أعلنت ست دول عربية أنها تتطلع إلى برامج للتحكم في التكنولوجيا النووية . . . الحركة التي عقبت عجز الغرب أمام برنامج إيران النووي ستشهد انتشار سريع للمفاعلات النووية في المنطقة الأقل استقرارا في العالم تمتد من الخليج إلى شمال إفريقيا . . . الدول المعنية التي أعلنتها الوكالة الدولية للطاقة الذرية و هي الجزائر و مصر و المغرب و العربية السعودية أما تونس و الإمارات العربية فقد أعلنت عن رغبتها في ذلك. . . الكل يريد برامج لأغراض مدنية و مع احترام القانون الدولي، و لكن هذا التسارع المفاجئ يدعوا إلى الشك في النوايا الحقيقية التي قد تكون مشروع أول قنبلة نووية عربية . . . بعض الدول العربية و هي الجزائر و مصر و المغرب و العربية السعودية لها اهتمامات سابقة للحصول على الطاقة النووية (و قد عملت ذلك) . . . إلخ يقول توميهيرو تانيقوش من الوكالة . . . و تقول Middle East Economic Digest أنه تمت المباحثات مع الحكومات لإيجاد صيغ تعاون مع الوكالة لإنشاء محطات الطاقة. و يقول ماركيز فيتزباتريك مختص في الحد من الانتشار النووي أن هذه الرغبة المفاجئة تسعى لتحقيق الأمن العربي . . . لو لم تكن إيران على طريق احتمالات التسلح النووي لأمكن أن لا نرى هذا التهافت المفاجئ (في العالم العربي) . . . هذا التصريح للدول الست سيقلب السياسات في العالم العربي الذي كان منذ الأمس القريب المنطقة الخالية من النووي باستثناء أسلحة إسرائيل النووية . . . مصر و باقي الدول الإفريقية يمكنها التحجج بالسعي إلى مصدر طاقة رخيص موازاة مع تنامي اقتصادها و ارتفاع أسعار النفط . . . الحال مع السعودية أصعب لأنها تعد أكبر مخزون للنفط، و قد أعلن الأمير سعود الفيصل وزير الخارجية للجريدة Times أنه يعارض انتشار النووي و التسلح في العالم العربي . . . منذ ذلك سارع الإيرانيون برنامجهم في الطاقة النووية و التشبيع ".
     
  2. cherifmh

    cherifmh كبار الشخصيات

    إنضم إلينا في:
    ‏9 جوان 2006
    المشاركات:
    17.701
    الإعجابات المتلقاة:
    42.491
      06-11-2006 21:41
    هذه الدول تسعى لإستخدام السلمي للطاقة النووية وليس فس أجندتها تصنيع أسلحة نووية
     
  3. jinn

    jinn عضو مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏11 فيفري 2006
    المشاركات:
    797
    الإعجابات المتلقاة:
    82
      07-11-2006 17:53
    سمعت في Rtci أنه تونس بصدد دراسة جدوى إقامة محطة نووية وان تمت الموافقة فإن الوكالة الدولية للطاقة الذرية هي اللتي ستتكفل ببناء المحطة وتشغيلها...
    هذا والله أعلم...
     
  4. cherifmh

    cherifmh كبار الشخصيات

    إنضم إلينا في:
    ‏9 جوان 2006
    المشاركات:
    17.701
    الإعجابات المتلقاة:
    42.491
      07-11-2006 17:58
    مرحبا بمثل هذه المشاريع
     
  5. amio

    amio نجم المنتدى

    إنضم إلينا في:
    ‏25 جانفي 2006
    المشاركات:
    1.686
    الإعجابات المتلقاة:
    129
      10-11-2006 00:02
    c'est interessant d'avoir une source d'electricite moins cher
     
  6. achill2005

    achill2005 نجم المنتدى

    إنضم إلينا في:
    ‏25 جويلية 2006
    المشاركات:
    2.676
    الإعجابات المتلقاة:
    7.599
      11-11-2006 02:39
    moins chère, et moins polluante aussi.
     
  7. امبراطور تونيزيا سات

    امبراطور تونيزيا سات كبار الشخصيات

    إنضم إلينا في:
    ‏7 أوت 2006
    المشاركات:
    9.548
    الإعجابات المتلقاة:
    1.111
حالة الموضوع:
مغلق

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...