1. كل المواضيع تعبّر عن رأي صاحبها فقط و ادارة المنتدى غير مسؤولة عن محتوياتها
    إستبعاد الملاحظة

مسألة للنّقاش

الموضوع في 'أرشيف المنتدى العام' بواسطة migatou, بتاريخ ‏2 أوت 2008.

  1. migatou

    migatou عضوة مميزة في القسم العام

    إنضم إلينا في:
    ‏12 نوفمبر 2007
    المشاركات:
    1.598
    الإعجابات المتلقاة:
    5.429
      02-08-2008 00:57



    بـســم الله الـرّحــمــــــــــان الـرّحــيـــــــــم




    السّلام عليكم و رحمة الله و بركاته



    لطالما تحدّثنا عن شهوة الكسب الّتي صارت لعنة هذا العصر.. و طالت، تقريبا، كلّ الميادين..
    لكنّ الغريب و المؤلم في الآن ذاته، أن تطال أكثر الميادين حساسيّة و نبلا، و أعني الطبّ و الصحّة..

    قد ولّى عصر الأدوية الّتي لا تنفع، و نحن، كشعوب تعتمد على الغرب في كلّ صغيرة و بسيطة، نواكب عصر الأدوية الضارّة..
    ثمّة أدوية عديدة قد طرحت في ستّينات و سبعينات القرن الماضي كمسكّنات أو كحلول لمشاكل عديدة، ليتّضح بعدها أنّها الموت مجسّما فتسحب من كلّ الأسواق.. لكنّها تعود اليوم للظّهور بدول العالم الثّالث، بذات الدّعاية الّتي رافقت ظهورها لأوّل مرّة !!!
    دون أن ننسى إستغلال هوس النّساء خاصّة بالرّشاقة لطرح منتوجات تهدّد على أمد بعيد صحّة متعاطيها..

    لست أكثر المؤهّلين لطرح موضوع كهذا، لكنّي لم أر أحدا يتطرّق إليه فتشجّعت..
    هي، حتما، ليست تهمة موجّهة لأحد، لأنّي لا أعرف حتّى من المسؤول عن هذه المنتجات و عن الدّعاية لها و تغطية عيوبها.. لكنّها نواقيس الخطر تدقّ..
    أيعقل أن ألجأ لدواء أو علاج لأرتاح فيصير هو دائي ؟؟

    في إنتظار أرائكم، و خصوصا، تدخّلات المختصّين..




     
    2 شخص معجب بهذا.
  2. khalil_001

    khalil_001 عضو مميز بالقسم العام

    إنضم إلينا في:
    ‏22 أوت 2007
    المشاركات:
    3.982
    الإعجابات المتلقاة:
    9.487
      02-08-2008 01:17

    و عليكم السلام و رحمة الله و بركاته


    قبل المرور لمرحلة الدواء
    خلينا نزرو اولا الطبيب و ما يعرف بال ( فيزيتا )
    أحيانا تصادف فالعيادة ناس بسطاء جدا بل فقراء باتم معنى الكلمة و المسكين يأتي و يدفع ( فيزيتا ) بي 30 و 40 و 50 دينار الله اعلم منين دبرهم
    تجدهم شيخ او امراة عجوز ... و غيرهم ممّن تعرف في ملامحهم انهم من بسطاء المجتمع .
    فالمقابل مهنة الطبيب اللتي يجب ان تكون انسانية فالمقام الاول فيجب عليه ان يمارسها لغاية علاج الناس بما اعطاه الله من علم و ليس من أجل نتف جيوبهم ( فيزيتا + تصاور + برا حلل + ارجع غدوة + تاكسيات + دواء + ...) و العبد الزوالي كيفاش باش يعمل بالله ؟؟
    أكتفي بهذا القدر

    أما موضوعك و الأدوية الضارة كما قلتي نشتريها لعلاج مرض فنكتشف انها تسبب مضاعفات على المدى البعيد
    فهل لا نشتريها و نكتفي بمرضنا الأول أو نشتريها لنتخلص من مرض و نقع في آخر . ماذا نفعل بالضبط ؟؟
    و هناك الأدوية المقلدة فسبحان الله حتى الادوية اصبحت تقلد الا يهتم هذا المقلد بصحة ملايين الناس ام جيبه اهم منهم ؟
    أكتفي بهذا القدر فكما قلتي تبقى المعرفة لاهل الاختصاص .




    أختي migatou ممكن تعملي نظرة على هذا الرابط و انتظر ردك و شكرا

    http://www.tunisia-sat.com/vb/showthread.php?t=327802&page=13
     
    1 person likes this.
  3. وهيبة

    وهيبة عضو نشيط

    إنضم إلينا في:
    ‏10 جانفي 2008
    المشاركات:
    163
    الإعجابات المتلقاة:
    140
      02-08-2008 08:42
    انا شخصيا لا حظت كثير من الناس راجعين للدواء بالاعشاب الشيح و الزعتر والبسباس و النعناع و كل مرض عنده دواءه
     
    1 person likes this.
  4. المتوكل عليه

    المتوكل عليه عضو مميز عضو قيم

    إنضم إلينا في:
    ‏27 جويلية 2008
    المشاركات:
    819
    الإعجابات المتلقاة:
    2.475
      02-08-2008 10:08
    هذه ضريبة التخلف الذي سرنا في ركابه عصورا ودهورا ومازال يلازمنا ونتشبث بأذباله.
    تابعت برنامحا تلفزيا كان بطله بائع حليب خاص بالصغارفي الدانمارك .
    أكد هذا البائع العربي أن انواعا عذيدة من الحليب المعلب يصدر إلى العلم الثالث ولكنه يمنع بيعه للدنماركيين نظرا لرداءته.
    هذا الكلام أردت به تأكيد ما تفضلت به الأخت (ميقاتو)أرجو أن لا اكون قد حرفت الإسم.
    موضوع يستحق النقاش فشكرا على اختياره
     
    1 person likes this.
  5. migatou

    migatou عضوة مميزة في القسم العام

    إنضم إلينا في:
    ‏12 نوفمبر 2007
    المشاركات:
    1.598
    الإعجابات المتلقاة:
    5.429
      02-08-2008 11:50
    السّلام عليكم و رحمة الله و بركاته



    ما وددت الإشارة إليه، أنّ طرح بعض الأدوية كان في الماضي خطأ تسبّب فيه ضعف تقدّم العلوم و الجهل بالمضاعفات السّلبيّة له..
    و حين تمّ الكشف عن خطورتها تمّ سحبها من الأسواق العالميّة، و هو الإجراء المنطقيّ..

    لكنّنا اليوم نشهذ عودة بعضها إلى بلدان العالم النّامي، أمريكا الجنوبيّة و خصوصا إفريقيا، بذات الدّعاية الّتي رافقت ظهورهم أوّل مرّة..
    أي أنّ سياسة شركات الأدوية الكبرى قد صارت تراهن على المكسب قبل كلّ شيء.. كلّما ازداد النّاس مرضا ازدادوا حاجة للأدوية و ازدادوا هم مكسبا..
    لا أودّ ذكر أمثلة، لأنّي كما أشرت منذ البداية غير مؤهّلة لطرح هذا الموضوع و التّعمّق فيه..


     

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...