القدم السگرية .. طرق الوقاية والعلاج

الموضوع في 'الأخبار الطبية الحديثة' بواسطة ABOU RASLEN, بتاريخ ‏3 أوت 2008.

  1. ABOU RASLEN

    ABOU RASLEN نجم المنتدى

    إنضم إلينا في:
    ‏19 جويلية 2007
    المشاركات:
    1.566
    الإعجابات المتلقاة:
    571
      03-08-2008 16:49
    :besmellah2:


    يصاب مريض السكري بالكثير من المضاعفات المرتبطة بالمرض ومن بينها القدم السكرية، وهذه الحالة هي نتيجة عدة أسباب، كالتهاب الأعصاب الطرفية الذي يؤدي عادة إلى فقدان الإحساس أو نقصه لدى مرضى السكري، ثم اختلال وظائف الجهاز العصبي، مما يؤدي إلى فقدان بعض الوظائف الحمائية اللازمة للحفاظ على سلامة القدمين، خاصة الإحساس بالألم وإفراز ما يكفي من العرق من أجل ترطيب الجلد. وقد يحدث المرض بسبب ضيق أو انسداد الشرايين الطرفية التي تغذي الساقين. ويزداد خطر الإصابة بقرحة القدمين عندما ينتعل مريض السكري حذاء جديدا، ويمشي به مسافة طويلة في مرحلة من مراحل داء السكري التي يقل فيها الإحساس وتضطرب الدورة الدموية في القدمين، فقد يكون الحذاء صلباً أو ضيقا وبالتالي يكون مؤذيا، فيسبب القروح والجروح ويقلل من دوران الدم في القدمين، كما أن الحذاء الجديد الضيّق لا يساعد على التئام الجروح إن هي ظهرت في القدم، بسبب قلة تدفّق الدم في الجلد وزيادة الضغط على أخمص القدم وقلة التهوية داخل الحذاء، وزيادة السكر في الجلد. أما عن العامل المسبب، فهو ميكانيكي مثل الكدمات أو الإحتراق بماء ساخن، أو مواد التنظيف، حيث يمكن أن تحدث الإصابة بسبب عدم الإحساس بالألم. كما أن هناك سببا آخر على درجة من الأهمية وهو العدوى الجرثومية التي تسبب اهتراء أنسجة القدم المصابة «قرحة القدم». لذا يجب فحص الاقدام كل يوم واستخدام مرآة للنظر إلى باطن القدمين، واستشارة الطبيب عند الاحساس باحمرار أو ورم أو ألم أو تخدر أو توخز في أي جزء من القدم. وينصح مرضى داء السكري بقص الأظافر باستقامة لتجنب الأظافر الملتحمة بالجلد، وعدم وضع القدمين أمام المدفأة مباشرة في أوقات الشتاء لتدفئتهما مع عدم المشي حافيا، وعدم لبس الأحذية بدون الجوارب، أو لبس الصنادل أو الأحذية المفتوحة من جهة الأصابع، مع تجنّب الأحذية ذات الكعب العالي. وللأسف تعد القدم السكرية السبب الأول والرئيس لبتر القدم حسب دراسات حديثة. وقد كان السبب الأول لبتر القدم السكرية هو تجرثم والتهاب قرحة القدم السكرية بنسبة 82 بالمائة، وضعف الإحساس كان في المرتبة الثانية بنسبة 59 بالمائة، أما قصور التروية الدموية فكان في المرتبة الثالثة بنسبة 38 بالمائة. الوقاية طرق الوقاية من حدوث مشاكل القدم السكرية، ترتكز على ضرورات هي: ـ التحكم الجيد بنسبة مستوى السكر في الدم وضبطه في المستوى الطبيعي أو قريباً منه فهو أفضل وسيلة لحماية القدمين. ـ تعليم وتوعية المريض حول مضاعفات القدم السكرية. ـ التعرف المبكر على حالات الالتهاب الجرثومي في القدم ومعالجتها. ـ لبس أحذية مناسبة للقدم بحيث تكون مريحة وغير ضيقة. ـ لبس الجوارب القطنية المناسبة وغسلها يوميا. ـ غسل القدمين يوميا، وتجفيفهما جيدا، خاصة بين الأصابع. ـ التوقف عن التدخين، لأن التدخين له دور في اضطرابات جريان الدم في القدم. ـ العمل على إنقاص الوزن لتخفيف الضغط عن القدمين. ـ قص أظافر القدمين بصورة مستقيمة وبشكل سطحي. ـ تجنب المشي حافي القدمين تفاديا للجروح والقروح.
    عدم تعريض القدمين للمياه الساخنة أو حتى استخدام قربة المياه الساخنة عليهما. طرق العلاج ـ التحكم الجيد في السكري وضغط الدم والدهون. ـ إزالة الضغط عن القدم في حالة حدوث قرحة بالقدم، وهذه أهم خطوة نحو علاج القدم السكرية، وذلك لإتاحة الفرصة لالتئام الجروح أو التقرح. ومنها التقليل من الوقوف والمشي، واستخدام أحذيه خاصة مؤقتة، وتفصيل قوالب داخلية للأحذية. ـ تعديل سريان الدم وعلاج انسداد الأوعية الدموية إن وجد لتحسين مستوى الدورة الدموية بالجرح. ـ علاج الالتهاب الجرثومي عن طريق معالجة الالتهابات بواسطة المضادات الحيوية المناسبة. ـ إزالة الأنسجة الملتهبة والخلايا الميتة والمتعفنة. ـ تنظيف وتضميد الجروح والقرح وإزالة الجلد القاسي. ـ مراقبة الجروح بصوره منتظمة.
    استخدام الضمادات الماصة وغير اللاصقة ذات المسامات الواسعة. المهم هنا انه يجب على مريض السكري المحافظة التامة على قدميه مثل عينيه وعدم استسهال القروح أو الجروح السطحية وعلاجها مبكرا قبل أن تتفاقم المشكلة وتصل الجرثومة إلى العظام وعندها لا مناص من البتر، فلينتبه المريض إلى أهمية التشخيص والعلاج المبكر.
     
    2 شخص معجب بهذا.

  2. ahmedanis

    ahmedanis عضو

    إنضم إلينا في:
    ‏15 جانفي 2008
    المشاركات:
    147
    الإعجابات المتلقاة:
    51
      31-08-2008 00:51
    :kiss::besmellah1::satelite:
     

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...