تعريف العماره أو الديكور

الموضوع في 'الديكور و التجهيزات المنزلية' بواسطة aissa a, بتاريخ ‏3 أوت 2008.

  1. aissa a

    aissa a عضو فعال

    إنضم إلينا في:
    ‏22 ماي 2008
    المشاركات:
    464
    الإعجابات المتلقاة:
    765
      03-08-2008 17:50
    الرجاء التثبيت ليستفيد الكل
    العمارة هي فن تكوين الحجوم والفراغات المخصصة لاحتضان الوظائف والنشاطات الانسانية والاجتماعية بتنوعها وهي انطلاقا من ذلك تعكس في سماتها وأشكالها الانجازات التقنية والحضارية والتطلعات الجمالية والروحية والقدرات المادية للمجتمع في بيئة ما وفترة تاريخية محددة.
    كان هذا احد تعريفات العمارة المذكورة نستطيع منه فهم وظيفة و معنى واساسيات العمارة بشكل عام يطبق على كل ما تسألين عنه
    ذكرت الابواب و الشبابيك >>> المعمارى يهتم فيما يخصهما خارجيا بأماكن وجودهم فى الواجهات و مقاساتهم والكرانيش والبروزات الاطارية حولهم التى تحقق له الواجهة المطلوبة اى انه لا يهتم بخاماتهم بقدر اهتمامه بموقعهم من الكتلة المعمارية 00 وداخليا ينصب اهتمام المعمارى الاول على اماكن وجودهم داخل التقسيم الفراغى حتى لا يحدث للتصميم خلل ما وينصب اهتمام الديكور على خامة الشبابيك و الابواب و والدهانات و النوع من الخشب او الزجاج او الحديد او كلهم او غيرهم
    وذكرت الاسقف >> المعمارى يهتم بارتفاع السقف والا تظهر فيه كمرات تشوه التصميم الداخلى والاماكن التى يريد بها فتحات بالاسقف لغرض معمارى اما الديكور فيهتم بالاسقف الجبسية و الكرانيش و الحلايا الداخلية و الالوان والاضاءة
    عموما لا اريد ان احصر عمل المعمارى فى المسكن التقليدى فهذا اقل نموذج نستطيع منه استخلاص دور المعمارى
    ولكن لتيبسيط المفهوم المعمارى يقوم بالتوزيع الامثل للفراغات الداخلية مع المحافظة على كتلة معمارية خارجية متناسقة تعطى انطباع معمارى مدروس و جميل
    والديكور يقوم بتزيين الفراغات الداخلية و توزيع الاثاث على تلك الفراغات بما يحقق الاستفادة الاجمل من تلك الفراغات باستخدام الالوان و الاضاءة و نوع الاثاث و مقاساته وتشطيبات الارضيات والحوائط و الاسقف
    ولذلك اخلص الى المفهوم الذى يجب التنبه اليه

    المعمارى من الممكن ان يكون مهندسا للديكور00 ولكن مهندس الديكور من المستحيل ان يكون معماريا
    فالعمارة اشمل و اعم
     
    1 person likes this.

جاري تحميل الصفحة...

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...