من يوميات علي بو هبرة

الموضوع في 'التسلية العامة' بواسطة julien977, بتاريخ ‏17 أوت 2008.

  1. julien977

    julien977 نجم المنتدى

    إنضم إلينا في:
    ‏1 أوت 2008
    المشاركات:
    3.611
    الإعجابات المتلقاة:
    7.893
      17-08-2008 14:19
    لمن لا يعرف علي بو هبرة هو شخص ضريف ، بشوش ، صاحب نكتة ما يحسبهاش عايش على الفطرة لا تهمه مشاغل الدنيا
    فيه من الصفاة الجميلة الشيء الكثير همّه الوحيد أن يعيش للحظته و هو ما ميّزه عن الآخرين و اصبحث تصرّفاته في حياته اليوميّة بمتابة النكتة و كما وعدتكم أبان تحريري ليوميات محمّد كرلوس ببيان البعض من يوميات على بوهبرة فإليكم البعض منها .
    01) كان أحد التجار قابعا بمتجره و إذا بصوت الآذان يدعو لصلاة المغرب و في ذات الوقت دخل علي بوهبرة للدكان و بآعتباره من الثقاة طلب منه صاحب المتجر أن يأخذ مكانه ليلحق الصلاة فلبّى علي الطلب كيف لا و هو الخدوم . بعدها حضرت عجوزا للدكان و
    كا الحوار التالي بينهما :
    العجوز : عندك خبر
    علـــي : عندنا خبز ياحاجة
    العجوز : آش بيه هكّه ياخي بايت .
    علي : لا يا حاجة ماهوش بايت باس يسهر و يروّح .
    01) قالك علي عندو جرد موبيلات كادرة و عجلتين سرقت منه و توجه إلى أحد رجال الشرطة و طلب منه التدخل لآسترجاع درّاجته و لما سأله الشرطي إن كان يعرف السارق في الحال أجابه علي بنعم متهما رجلا من أثرياء الجهة راغبا في تتبعه ما لم يمكنه من درّاجته التي أخذها مصرا على ذالك و مع إحضار المعني بالأمر إستغرب الإتهام الموجه إليه و بناءا على طلب علي في تسويّة الوضعيّة ودّيا دون اللّجوء للتقاضي طلب درّاجته أو تعويضا عنها و كان أن إشترى له المشتكى به درّاجة من الطراز الفاخر و حسم الموضوع بشكل ودي
    03) كانت مذيعة إحدى المحطات الإذاعية الجهويّة تتجوّل بمكريفونها تسأل المارين في مواضيع تهم الفلاحة و فجأة حضر علي و سألته المذيعة " آشنهم الحاجتين إلّى ما يطلعوش في قفصة يا علي إنت فلاح و أكيد تعرف الجواب و على الفور أجابها علي البنان
    ( الموز) و الملعب الرياضي القفصي لثنين زرعناهم عندنا سنين و ما طلعوش
    04) إشترى علي كسوة جديدة عبارة عن جمّازة و سروال من الجينز و لبسها و خرج و مع عودته إلى المنزل نزعهما و توجه للقيلولة و مع قيامه مساءا لم يجد الملابس فسأل والدته التى أعلمته أن شقيقته " فلانة " إرتدتهما و في الحين إرتدى " روبة robe " شقيقته و توجه إلى الحلاقة حيث كانت و ما أن خرجت له الحلاقة بعد دقّه للباب حتّى خاطبها بالقول " قول لعلي بو هبرة أختك فولانة تنادي عليك " .
    05) ركب علي إحدى التاكسيات و في الطريق سأل السائق " آش بيها التكسي متاعك إتكتك الكلها " فأناجه التاكسيست " لا يا علي هاذاكه الباب ناقص جوان " فأجابه علي " هذا ناقص جوان و جويلية و أوت و سبتمبر ......
    06) توجه علي إلى المستشفى لزيارة أحد المرضى بقسم أمراض السكّري و مع دخوله قال : " السلام عليكم يا حلويـــــــن "
    07) كا ن علي متوجها من مدينة القصر إلى قفصة المدينة المتحاذيتين و الفاصل بينهما وادي بيّاش و مع إقترابه إلى الوادي سأله أحدهم : ياعلي وين ماشي فأجابه علي : ماشي لقفصة كان كتب فردّ عليه الرجل : أرجع خيرلك راهو بيأش حامل بمعنى في حالة فيضان فردّ عليه علي : تو نشد إيميني و آش يهمني فيه .
     
    4 شخص معجب بهذا.

جاري تحميل الصفحة...
مواضيع مشابهة التاريخ
عرف بنفسك من خلال مواضيعك ¤ ‏14 فيفري 2016
من ذكريات المشاغبين في الدراسة ‏16 جانفي 2016

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...