الإلحاد دين

brosky90

عضو مميز
إنضم
20 جوان 2016
المشاركات
1.033
مستوى التفاعل
1.177
هل الإلحاد نقيض الدين؟ بين مجيب بالنفي و الأثبات نجد أنفسنا أمام سؤال يسهل علينا الإجابة ، ما هو الدين أصلا و

ماهي العقيدة ؟

فبتعريف المصطلاحات ينقشع بعض الغموض عن السؤال الذي يتركب منها أساسا ، بالرجوع للسان العرب مثلا نجد

تعريف الدين على أنه العادة نقول مثلا مازال ذلك "ديدنه" أو "دينه" أو "دأبه" أي عادته و سدمه ، فدين الرجل لغة

هو ما إلتزم به كعادة في طريقة عيشه و تصرفه و ضابط يضبطه ينبني عليه جملة من الأقوال والأفعال والسلوكيات

و"الأخلاقيات" التي يعيش الانسان بها ويدعو اليها و قد يكون لفرد دينه كما تكون للجماعة دينها و عاداتها و تلتزم به

في عيشها فيكون ذلك دينها و دأبها و توثقه من خلال مبادئ كخطوط عريضة و يسن لها شرائع و قوانين للحفاظ

عليها و ظبطها ، أما العقيدة و التي هي الإعتقاد من فعل أعتقد أي صلب و أشتد ، أي ما تمسك به الرجل من فكر و

جعله مرتكزا و العقيدة تشمل كل منظومة فكرية يتبناها الإنسان فقد تكون عقيدة شيوعية أو رأسمالية أو بوذية أو

حتى هجينة ، فالعقيدة هي مجموعة إعتقادات تشكل منظومة يتبناها أفراد أو جماعات و هي الجانب النظري للدين ،

و هنا نطرح السؤال هل الإلحاد إعتقاد ؟ هل هو عقيدة ؟ إن كان كذلك فهل للملحد طريقة حياة مبنية على إلحاده و هل إلحاده

يؤثر على حياته ؟ هل الإلحاد هو دينه ؟ هل هو عقيدته ؟ هل حصر الدين في الجانب التعبدي هو تلك اللافتة التي

تقودنا إلى الطريق الخطأ ؟



فضلت كتابة الموضوع على شكل سؤال و أن لا أستبق و أسرد سرد مطول لفكرتي لعلي أبنيها معكم و أستفيد من

ردودكم , أتمنى أن يكون النقاش وديا و أن يتحلى الجميع بظبط النفس كما أتمنى أن لا تثار مواضيع جانبية

تخرج بنا عن سياق الموضوع
 

The Explorer

نجم المنتدى
إنضم
20 مارس 2011
المشاركات
7.091
مستوى التفاعل
7.973
هل الإلحاد نقيض الدين؟ بين مجيب بالنفي و الأثبات نجد أنفسنا أمام سؤال يسهل علينا الإجابة ، ما هو الدين أصلا و

ماهي العقيدة ؟

فبتعريف المصطلاحات ينقشع بعض الغموض عن السؤال الذي يتركب منها أساسا ، بالرجوع للسان العرب مثلا نجد

تعريف الدين على أنه العادة نقول مثلا مازال ذلك "ديدنه" أو "دينه" أو "دأبه" أي عادته و سدمه ، فدين الرجل لغة

هو ما إلتزم به كعادة في طريقة عيشه و تصرفه و ضابط يضبطه ينبني عليه جملة من الأقوال والأفعال والسلوكيات

و"الأخلاقيات" التي يعيش الانسان بها ويدعو اليها و قد يكون لفرد دينه كما تكون للجماعة دينها و عاداتها و تلتزم به

في عيشها فيكون ذلك دينها و دأبها و توثقه من خلال مبادئ كخطوط عريضة و يسن لها شرائع و قوانين للحفاظ

عليها و ظبطها ، أما العقيدة و التي هي الإعتقاد من فعل أعتقد أي صلب و أشتد ، أي ما تمسك به الرجل من فكر و

جعله مرتكزا و العقيدة تشمل كل منظومة فكرية يتبناها الإنسان فقد تكون عقيدة شيوعية أو رأسمالية أو بوذية أو

حتى هجينة ، فالعقيدة هي مجموعة إعتقادات تشكل منظومة يتبناها أفراد أو جماعات و هي الجانب النظري للدين ،

و هنا نطرح السؤال هل الإلحاد إعتقاد ؟ هل هو عقيدة ؟ إن كان كذلك فهل للملحد طريقة حياة مبنية على إلحاده و هل إلحاده

يؤثر على حياته ؟ هل الإلحاد هو دينه ؟ هل هو عقيدته ؟ هل حصر الدين في الجانب التعبدي هو تلك اللافتة التي

تقودنا إلى الطريق الخطأ ؟



فضلت كتابة الموضوع على شكل سؤال و أن لا أستبق و أسرد سرد مطول لفكرتي لعلي أبنيها معكم و أستفيد من

ردودكم , أتمنى أن يكون النقاش وديا و أن يتحلى الجميع بظبط النفس كما أتمنى أن لا تثار مواضيع جانبية

تخرج بنا عن سياق الموضوع

ناس وصلت للقمرة وانت لتو تسئل في الاسئلة هذي
وماذا ستفيدنا الاجابة او ستفيدك ان كان دين ام لا ما المشكل هو في نهاية الامر رئية من بين عديد الرئى للمسائل الغيبية ومحاولة كغيرها لازاحة بعض الغموض عن مسائل ارهقت الفكر البشري كل شخص حر في التفكير بالطريقة التي يشاء وان يكون الالحاد دين ام لا هذا ليس له اي معنى وارى السؤال في حد ذاته ضرب من التفاهة
 

brosky90

عضو مميز
إنضم
20 جوان 2016
المشاركات
1.033
مستوى التفاعل
1.177
ناس وصلت للقمرة وانت لتو تسئل في الاسئلة هذي
وماذا ستفيدنا الاجابة او ستفيدك ان كان دين ام لا ما المشكل هو في نهاية الامر رئية من بين عديد الرئى للمسائل الغيبية ومحاولة كغيرها لازاحة بعض الغموض عن مسائل ارهقت الفكر البشري كل شخص حر في التفكير بالطريقة التي يشاء وان يكون الالحاد دين ام لا هذا ليس له اي معنى وارى السؤال في حد ذاته ضرب من التفاهة
مشكور على رأيك حول السؤال و التساؤل بشكل عام ، أعتقد أن ردك كان غني و مثري للحوار و له بعد فلسفي عميق
و ذو قيمة علمية عالية ، نرجو أن نتلقى منك مزيدا من الردود
 

bewolf_10

نجم المنتدى
إنضم
11 مارس 2015
المشاركات
7.524
مستوى التفاعل
13.024
يجب أولا تحديد المفاهيم فليس كل من لا يعترف بالاديان ملحد. فهناك الربوبي و اللاديني و اللاأدري
 

Alaeddine th

عضو مميز
إنضم
17 نوفمبر 2010
المشاركات
686
مستوى التفاعل
534
السلام عليكم
حسب رأيي لا يمكن اعتبار الإلحاد دينا لوجود بعض الصفات التي يجب أن تتوفر في شيء حتى يسمى دينا و أهمها :

التصديق بوجود كائنات خارقه المقدره (آلهه).
التفريق بين الأشياء على اساس مقدس أو مدنس، حلال أم حرام.
تأدية طقوس دينيه موجهه للألهه أو أشياء مقدسه.
السلوكيات الأخلاقيه يتم تقريرها من قبل الألهه.
وجود مشاعر دينيه ( الخشيه والرعبء الشعور بالذنبء الراحه والأطمئنان) وتحدث هذه المشاعر عند مممارسة الطقوس أو التواجد بقرب رمز مقدس.
تصرفات تهدف الى الأتصال بالألهه (صلواتء دعا ء نذور).
تصور عام عن العالم والكون ومكان الفرد الأنسان فيه والدور المناط به أن يلعبه كما قررته الألهه.
تنظيم حياة الفرد بالكامل ليعيش حسب التصور العام عن العالم.
هذه الصفات لا تتوفر في الملحد و# الله أعلم
 

brosky90

عضو مميز
إنضم
20 جوان 2016
المشاركات
1.033
مستوى التفاعل
1.177
يجب أولا تحديد المفاهيم فليس كل من لا يعترف بالاديان ملحد. فهناك الربوبي و اللاديني و اللاأدري
نعم نقصد بالملحد الذي يعتقد بعدم وجود إله ، و لا نقصد بذلك اللاأدريين و الذين يعتقدون بوجود خالق , فكلمة إلحاد "Atheism" تعني كل من يعتقد بعدم وجود إله .
 

brosky90

عضو مميز
إنضم
20 جوان 2016
المشاركات
1.033
مستوى التفاعل
1.177
السلام عليكم
حسب رأيي لا يمكن اعتبار الإلحاد دينا لوجود بعض الصفات التي يجب أن تتوفر في شيء حتى يسمى دينا و أهمها :.....
ما سردته من شروط هي ما أشرنا إليه بالجانب التعبدي و ما يذهب الكثير في حصر الدين فيه ، فهل هذا التعريف الذي أوردته هو تعريف شخصي أم من أحد المراجع ؟
 

bewolf_10

نجم المنتدى
إنضم
11 مارس 2015
المشاركات
7.524
مستوى التفاعل
13.024
نعم الإلحاد نقيض الدين لأنه ينفي الفكرة الأساسية التي يقوم عليها هدا الأخير وهي الآلهة
والآلهة لا تعني بالضرورة الخالق بل هي القوة الماورائية التي يلتجأ إليها المؤمن بالعبادة
 

UNIVER5EL

نجم المنتدى
إنضم
11 سبتمبر 2016
المشاركات
1.588
مستوى التفاعل
3.712
الإلحاد ليس دين و الملحد هو من إتخذ إلهه هواه, يعني يعبد في مخو و حتى إن كان عقله مخطئ و هو يعلم بذلك.. و الأمثلة إلي عندنا في المنتدى تنطبق عليهم الآية ،وَإِذَا قِيلَ لَهُ اتَّقِ اللَّهَ أَخَذَتْهُ الْعِزَّةُ بِالْإِثْمِ ۚ فَحَسْبُهُ جَهَنَّمُ ۚ وَلَبِئْسَ الْمِهَادُ صدق الله العظيم
 
أعلى