• كل المواضيع تعبّر عن رأي صاحبها فقط و ادارة المنتدى غير مسؤولة عن محتوياتها

"لا للعنف داخل المدرسة" .. حملة جديدة تُطلقها وزارة التربية

Insignia

كبار الشخصيات
إنضم
27 نوفمبر 2009
المشاركات
10.297
مستوى التفاعل
41.645
88540120161002nulyc.jpg


313847TNSATseparation.png


أطلقت اليوم الأحد 02 أكتوبر 2016 وزارة التربية حملة جديدة
تحت إشرافها تحمل عنوان "لا للعنف داخل المدرسة".

وتهدف هذه الحملة للحدّ من ظاهرة العنف المُتفشيّة داخل المدارس.


313847TNSATseparation.png


mini_330338ZoomTunisa.png
 

DAS ERSTE

نجم المنتدى
إنضم
23 جانفي 2016
المشاركات
4.208
مستوى التفاعل
6.085
يجب مقاومة ظاهرة العنف من الجانبين من جانب التلميذ و من جانب المربي كذلك
 

albachla9ani

عضو مميز بالمنتدى العام
إنضم
15 أوت 2010
المشاركات
14.710
مستوى التفاعل
34.080
يعتقد على نطاق واسع أن العنف في المدارس أصبح مشكلة خطيرة في العقود الأخيرة في كثير من البلدان، عند ما تستخدم الأسلحة مثل السكاكين. ويشمل العنف المدرسي العنف بين طلاب المدارس، وكذلك اعتداءات الطلاب جسديا على موظفي المدرسة.
أشكال العنف المدرسي
العنف المدرسي قد يكون عنفا بين الأستاذ والتلميذ أو بين التلميذ والتلميذ أو بين هذا الأخير والجهاز الإداري أو بين التلميذ والمؤسسة باعتبارها بناية وتجهيزات ممكن أن تتعرض للعنف، بعض الممارسات والضغوط المادية والمعنوية التي يتعرض لها التلميذ ومنها
العنف الجسدي
العنف الجسدي وهو استخدام القوة العضلية على اعضاء الجسم بشكل متعمد اتجاه التلاميذ من أجل إيذائهم وإلحاق أضرار جسمية بهم كوسيلة عقاب غير شرعية مما يؤدي إلى أضرار نفسية وفيزيائية لهم، كما أنه قد يعرض حياة الآخرين للخطر، ومن الأمثلة على العنف الجسدي: الضرب بالأيدي أو الأدوات، اللطم، الرفس أو الركل بالأرجل، الدفع، الخنق، الحرق أو الكي بالنار.
العنف النفسي
العنف قد يتم من الناحية النفسية من خلال عمل ما أو الامتناع عن القيام بعمل معين وهذا وفق مقاييس مجتمعية ومعرفة علمية بالضرر النفسي, وقد تحدث تلك الأفعال على يد شخص أو مجموعة من الأشخاص الذين يمتلكون القوة والسيطرة لجعل التلميذ أو الطفل مؤذى مما يؤثر على وظائفه السلوكية، والوجدانية، والذهنية، والجسدية تختلف ليل نهار ونسمع في كل يوم العنف الأسري والعنف ضد المرأة والعنف الديني والعنف المدرسي وغيرها من مصطلحات تحت نفس المفهوم .لذا يمكن السؤال هنا: هل العنف المدرسي والمتمثل ب(العنف من قبل المعلمين تجاه التلاميذ او من قبل التلاميذ تجاه المعلمين او من قبل التلاميذ تجاه بعضهم البعض) هي إحدى الوسائل ضمن الفلسفة التربوية التي من خلالها يمكن بناء الجيل الجديد؟ ان مفهوم العنف هو عكس مفهوم التربية وذلك لان التربية هي بناء الإنسان وتكوين ملامحه النفسية وكسبه الثقة بالنفس وتكوين مفهوم ايجابي تجاه الذات واتجاه الآخرين. اما العنف فمن تعاريفه:- كما عرف في النظريات المختلفة: هو كل تصرف يؤدي إلى إلحاق الأذى بالآخرين، قد يكون الأذى جسمياً أو نفسيا. فالسخرية والاستهزاء من الفرد وفرض الآراء بالقوة وإسماع الكلمات البذيئة جميعها أشكال مختلفة لنفس الظاهرة. لقد أصبحت مدارسنا تنوء بأعباء كثيرة يعرفها الجميع ولكن الوقوف واتخذ موقف المستسلم من الانهزام وليس من حكم الطبيعة البشرية والتفاعل فيما بين البشر من واجبات الإنسان المسلم أولا وجزء من الشعور بالمسؤولية اتجاه الفرد والمجتمع ثانياً ، لذا ومن خلال معايشتي اليومي للواقع التربوي كوني تربوي ومن خلال الواجب الملقى على عاتقي وشعوري بأن الجيل الجديد اخذ يتجه نحو انحرافات لم نكون نسمع بها سابق
العنف التواصلي
يقصد بالعنف التواصلي: التأثيرات السلبية التي يتعرض لها التلميذ أثناء الفعل التعليمي وأثناء تواصله داخل الفصل مع التلاميذ أو مع الأستاذ داخل المؤسسات التعليمية فالغالب على طرق التدريس التقليدية في العالم غياب الحوار بين العناصر المكونة للمنظومة التعليمية، إذ يصبح اللاحوار عنف تواصلي يعني أن التلميذ لا يستطيع التعبير عن أفكاره وأطروحاته وتصوراته مما يجعل من الصعب عليه تقبل الآخر (الأستاذ أو الإدارة) مما يزيد في تفشي هذا السلوك داخل الفصل الدراسي هو ضيق الوقت وكذلك الكم على مستوى المناهج والمقررات الدراسية.
 

chikabela

نجم المنتدى
إنضم
10 سبتمبر 2012
المشاركات
2.297
مستوى التفاعل
3.257
الناجي جلول " يبرطع " و " ينكص " حاشاكم كبغل القدارة .
 
إنضم
12 جانفي 2014
المشاركات
26.003
مستوى التفاعل
67.239
العنف أنواع...و منه العنف المعنوي المسلّط على قطاع التربية برمّته ...و المتمثّل في تسليط جلّول على هذا القطاع...
 

yousseffb1

عضو
إنضم
26 ديسمبر 2015
المشاركات
2.467
مستوى التفاعل
2.371
العنف المسلّط على المربّين طبعا...
العنف يسلط من الطرف المقابل و تسجل حالات بشكل شبه يومي في من تكسر يده و تفقئ عينه وأرشيف المنتدى شاهد لكن ليس هذا هو الجانب المهم من الصورة....
التلميذ ضحية الأستاذ و ليس العكس فهو من يتلقى تكوينا ضعيفا و الأستاذ هو من يلهف الأموال الطائلة من الدروس الخصوصية ( لا تقل لي أنهم أقلية ) أما المتلقي فهو ضحية الضياع الثقافي و العلمي الذي ينتج لنا جيلا جاهلا وتافها نتيجة فساد وعدم كفاءة جزء كبير من المربين شأنهم شأن الأمنيين وغيرهم من موظفي الدولة إلا إن كان الانتماء لقطاع ما في بلد فاسد يجعلنا نصف حالات الفساد فيه بالمعزولة و القليلة.....
 
إنضم
12 جانفي 2014
المشاركات
26.003
مستوى التفاعل
67.239
أنا مربّي منذ 20 سنة ...

صدّقوني هذه السّنة أنزف دما و بشكل يومي بسبب ما آلت إليه التّربية في بلادنا ...
وراس صغيراتي لا ثمّه قرايه و لا أدنى ظروف للتعليم و التربية...
فوضى عارمة بأتم معنى الكلمة...
في الهندام...في السّلوك ...في الإلتزام بالوقت و الحضور..
فوضى...عارمة...
و شيء يوجع القلب...
الله لا تربّح من كان سبب...
 
إنضم
12 جانفي 2014
المشاركات
26.003
مستوى التفاعل
67.239
صدّقوني التربية في بلادنا قاعده تضيع...

التربية محتاجة و بشكل عاجل إلى وزير محترم و رصين يعيد التربية إلى التربية...
المسألة ليست مسألة عنف و لا أجور و لا غيره...
بل مسألة رجل سمسار جيء به ليدق آخر مسمار في نعش التربية و التعليم العمومي...
و الله انا شخصيا أفكر جديا في الإستقالة
 
أعلى