1. كل المواضيع تعبّر عن رأي صاحبها فقط و ادارة المنتدى غير مسؤولة عن محتوياتها
    إستبعاد الملاحظة

معنئ الصداقة

الموضوع في 'أرشيف المنتدى العام' بواسطة walid1751, بتاريخ ‏16 نوفمبر 2006.

حالة الموضوع:
مغلق
  1. walid1751

    walid1751 نجم المنتدى

    إنضم إلينا في:
    ‏29 نوفمبر 2005
    المشاركات:
    5.865
    الإعجابات المتلقاة:
    385
      16-11-2006 12:23
    [​IMG]

    أكثر الألم مرارة .. عندما يأتي من صديق .. لانك لا تكون مهيئأ لطعناته الغادره .. فأنت تأمن جانبه ،و لاتعتقد أن سهم..! الغدر سيأتي من شخص اتخذته صديقاٌ وعزيزاُ .. ولكن هذا هو الصديق والذي للأسف يرمي بسهمه في أقل مواطنك ضعفاٌ ، فهو يعرف مواطن الألم التي قد تقضي عليك




    ثانياً:



    لأن الصداقه واجبات والتزمات ، فإن هناك الكثرين يفضلون الهروب منها أو تجنبها ، لأنه لا يقدر على ثمن الصداقه
    خاصه بعد أن ارتفع سعرها في (بورصة) هذا الزمان الغريب ..!،




    ثالثاً:



    مازلت أبحث في دفاتر حياتي عن صفحه واحدة .. واحدة فقط يسكنها انسان يعرف معنى الصداقه




    رابعاً:



    عندما يسكن الهم داخلي .. وأنظر إلى الحياة بمنظار أسود وأدخل في خصام مع هذه الدنيا ، وأتجرع كأس الحزن
    حتى آخر رشفة .. هنا أعرف ما مامعنى أن يكون لي صديق حقيقي يخفف ما أحمله من هموم فوق ظهري . ويحاول أن يسرق من بين شفتي الابتسامه ..!،




    خامساً:



    أسوأ أنواع الصداقة أن تحمل شعار ((المصلحه)) .. فهي صداقه مريضة بكافة أنواع الفيروسات والميكروبات المنتشره بين مجتمعات هذا الزمان .. فاحذرها ، وحاول أن تتجنبها بالحصول على ((مضادات)) انسانيه تحميك من شخص يعاني من داء الانتهازيه والتسلق فوق اكتاف الآخرين ...!،




    سادساً:



    كثيراُ ما تصادف في حياتك صديق سوء ... أو تصادفين في يوم ما صديقه تحرضك على السير في طريق مليء
    بالأشواك ، ولأن الصداقه تفرض عليك أو عليك ، الانصات بصدق، والتصرف بشكل تلقائي عملا بمبدأ الصداقه .. رغم أن هذا الطريق لا يعرف سوى الهلاك .. والنهايه الأليمه.. والدموع الغزيرة..




    سابعاً:



    في لحظة خانني صديقي)... وهان عليه كل شيء .. في ساعتها عرفت أن هذا آخر مسمار تم دقه في نعش الصداقه التي رحلت عنا بلا وداع .. وكأننا لا نستحق ..!!
     
  2. abou jed wajawhar

    abou jed wajawhar كبار الشخصيات

    إنضم إلينا في:
    ‏28 نوفمبر 2005
    المشاركات:
    2.329
    الإعجابات المتلقاة:
    222
      16-11-2006 12:32
    و الله روعة دائما بجديدك يا غالي


    اَللّهُمَّ اجعَلني فيهِ مِنَ المُستَغْفِرينَ ، وَ اجعَلني فيهِ مِن عِبادِكَ الصّالحينَ القانِتينَ ، وَ اجعَلني فيهِ مِن اَوْليائِكَ المُقَرَّبينَ ، بِرَأفَتِكَ يا اَرحَمَ الرّاحمينَ .
     
حالة الموضوع:
مغلق

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...