1. كل المواضيع تعبّر عن رأي صاحبها فقط و ادارة المنتدى غير مسؤولة عن محتوياتها
    إستبعاد الملاحظة

إهداء لأصحاب الخواطر والشعر بمناسبة رمضان

الموضوع في 'منتدى الشعر والأدب' بواسطة aissa a, بتاريخ ‏22 أوت 2008.

  1. aissa a

    aissa a عضو فعال

    إنضم إلينا في:
    ‏22 ماي 2008
    المشاركات:
    464
    الإعجابات المتلقاة:
    765
      22-08-2008 15:51
    لكل اصحاب الشعر والخواطر

    وما سأكتبه هنا لي ولكم



    لن أتحدث كثيراً سأضع صوراً فقط
    [​IMG]

    العمر يمضي
    [​IMG]

    والموت قادم


    وسنترك خلفنا حروفنا\\


    ستكون إما حجة لنا او علينا؟؟؟
    [​IMG]
    والساعة واقعة
    [​IMG]

    والحساب ايضا قائم


    والموازيين نصبت

    [​IMG]


    والسجلات عرضت


    ترى سجلاتنا انا وانت يامن نكتب هنا اين ستكون...
    [​IMG]

    أفيي كفة الحسنات؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


    ام في كفة السيئات..؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

    قال تعالى في اخر سورة الشعراء

    وَالشُّعَرَاءُ يَتَّبِعُهُمُ الْغَاوُونَ(224)أَلَمْ تَرَ أَنَّهُمْ فِي كُلِّ وَادٍ يَهِيمُونَ(225)وَأَنَّهُمْ يَقُولُونَ مَا لا يَفْعَلُونَ(226)إِلا الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ وَذَكَرُوا اللَّهَ كَثِيرًا وَانتَصَرُوا مِنْ بَعْدِ مَا ظُلِمُوا وَسَيَعْلَمُ الَّذِينَ ظَلَمُوا أَيَّ مُنقَلَبٍ يَنقَلِبُونَ(227)}.

    [​IMG]
    وتفسيرها


    وَالشُّعَرَاءُ يَتَّبِعُهُمُ الْغَاوُونَ} أي يتبعهم الضالون لا أهل البصيرة والرشاد

    {أَلَمْ تَرَ أَنَّهُمْ فِي كُلِّ وَادٍ يَهِيمُونَ} أي ألم تر أيها السامع العاقل أنهم يسلكون في المديح والهجاء كل طريق، يمدحون الشيء بعد أن ذمّوه، ويعظّمون الشخص بعد أن احتقروه قال الطبري: وهذا مثلٌ ضربه الله لهم في افتتانهم في الوجوه التي يُفتنون فيها بغير حق، فيمدحون بالباطل قوماً ويهجون آخرين {وَأَنَّهُمْ يَقُولُونَ مَا لا يَفْعَلُونَ} أي يكذبون فينسبون لأنفسهم ما لم يعملوه قال أبو حيان: أخبر تعالى عن الشعراء بالأحوال التي تخالف حال النبوة، إذْ أمرهُم كما ذُكر من اتّباع الغُواة لهم، وسلوكهم أفانين الكلام من مدح الشيء وذمّه، ونسبة ما لا يقع منهم إليهم، وهذا مخالف لحال النبوة فإِنها طريقة واحدة لا يتبعها إلا الراشدون،

    ثم استثنى تعالى فقال {إِلا الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ } أي صدقوا في إيمانهم وأخلصوا في أعمالهم {وَذَكَرُوا اللَّهَ كَثِيرًا} أي لم يشغلهم الشعرُ عن ذكر الله ولم يجعلوه همَّهم ودينهم {وَانتَصَرُوا مِنْ بَعْدِ مَا ظُلِمُوا} أي هجوا المشركين دفاعاً عن الحق ونصرةً للإِسلام {وَسيَعْلَمُ الَّذِينَ ظَلَمُوا} وعيدٌ عام في كل ظالم، تتفتت له القلوب وتتصدع لهوله الأكباد أي وسيعلم الظالمون المعادون لدعوة الله ومعهم الشعراء الغاوون {أَيَّ مُنقَلَبٍ يَنقَلِبُونَ}؟ أي أيَّ مرجع يرجعون إليه، وأي مصيرٍ يصيرون إليه؟ فإِنَّ مرجعهم إلى العقاب وهو شرُّ مرجع، ومصيرهم إلى النار وهو أقبح مصير.أخي أختي

    ارجو الا نكون منهم ومعهم


    ونعلنها توبة قبل رمضان


    [​IMG]
     

  2. عبد السلام مسمار

    عبد السلام مسمار عضو

    إنضم إلينا في:
    ‏18 أوت 2008
    المشاركات:
    63
    الإعجابات المتلقاة:
    87
      26-08-2008 01:03
    الاخ عيسى
    كل عام وانت بالف خير
    رمضان كريم
     
  3. المتوكل عليه

    المتوكل عليه عضو مميز عضو قيم

    إنضم إلينا في:
    ‏27 جويلية 2008
    المشاركات:
    819
    الإعجابات المتلقاة:
    2.475
      30-08-2008 06:38
    :besmellah1:
    خاطرة ممتازة وافكار نيرة
    اصبت واجدت
     
جاري تحميل الصفحة...
مواضيع مشابهة التاريخ
لتونس بمناسبة عيد الحبّ ‏13 فيفري 2016

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...