تخفيف العذاب في النار لأبي لهب باطل

الموضوع في 'الإسلامي العام' بواسطة marwen124, بتاريخ ‏6 ديسمبر 2016.

حالة الموضوع:
مغلق
  1. marwen124

    marwen124 عضو

    إنضم إلينا في:
    ‏19 أفريل 2014
    المشاركات:
    1.239
    الإعجابات المتلقاة:
    1.384
      06-12-2016 12:46
    السؤال
    مامدى صحة حديث " يخفف العذاب عن أبي لهب كل يوم اثنين "

    الإجابــة

    الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:
    فإنا لم نعثر على حديث عن النبي صلى الله عليه وسلم بهذا اللفظ، وقد روى عروة خبرا مرسلا أنه لما مات أبو لهب أريه بعض أهله بشر حيبة، قال له: ماذا لقيت؟ قال أبو لهب: لم ألق بعدكم غير أني سقيت في هذه بعتاقتي ثويبة رواه البخاري. وقد ذكر السهيلي أن العباس رضي الله عنه قال: لما مات أبو لهب رأيته في منامي بعد حول في شر حال، فقال: ما لقيت بعدكم راحة إلا أن العذاب يخفف عني كل يوم اثنين. كذا في عمدة القارئ للعيني. وهذان الأثران لا يعدوان أن يكونا من المرائي المنامية التي لا يمكن الحكم بصحتها ولا سيما إذا عارضها ما ثبت في القرآن لا يخفف عنهم العذاب. كما قال تعالى: وَالَّذِينَ كَفَرُوا لَهُمْ نَارُ جَهَنَّمَ لا يُقْضَى عَلَيْهِمْ فَيَمُوتُوا وَلا يُخَفَّفُ عَنْهُمْ مِنْ عَذَابِهَا كَذَٰلِكَ نَجْزِي كُلَّ كَفُورٍ {فاطر:36}. وقال تعالى: وَقَالَ الَّذِينَ فِي النَّارِ لِخَزَنَةِ جَهَنَّمَ ادْعُوا رَبَّكُمْ يُخَفِّفْ عَنَّا يَوْماً مِنَ الْعَذَابِ*قَالُوا أَوَلَمْ تَكُ تَأْتِيكُمْ رُسُلُكُمْ بِالْبَيِّنَاتِ قَالُوا بَلَى قَالُوا فَادْعُوا وَمَا دُعَاءُ الْكَافِرِينَ إِلَّا فِي ضَلالٍ{غافر:49ـ50}.

    والله أعلم.


    منقول

    كيف يستطيع مؤيدوا هذا "الحديث" أن يخالفوا صريح القرآن لمجرد تبرير مشروعية الاحتفال بمولد رسول الله صلى الله عليه وسلم !!!

     
    أعجب بهذه المشاركة k+s+s
  2. أحمد القروي الشابي

    أحمد القروي الشابي مراقب المنتدى الإسلامي العام طاقم الإدارة

    إنضم إلينا في:
    ‏28 مارس 2011
    المشاركات:
    4.633
    الإعجابات المتلقاة:
    11.491
      06-12-2016 16:20
    وهل منكروا تخفيف العذاب عن أبي لهب أعلم من عروة والبخاري والعيني وابن حجر والسهيليوهل هؤلاء الأعلام وغيرهم غفلوا عن آية : ولا يخفف عنهم من عذابها
     
    nasro_nd, inconnnuuu, Frozen و 1 شخص آخر معجبون بهذا.
جاري تحميل الصفحة...
مواضيع مشابهة التاريخ
سؤال في الحج ‏9 أوت 2018
نقاش خطبة جمعة في مسجد في الغرب ‏21 أفريل 2018
سؤال الشك في الطهارة ‏18 جويلية 2018
حالة الموضوع:
مغلق

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...