تأثير هرمون الذكورة على وظيفة المثانة عند الرجال

الموضوع في 'الأخبار الطبية الحديثة' بواسطة cortex, بتاريخ ‏25 أوت 2008.

  1. cortex

    cortex كبير مراقبي منتدى الأخبار الطبيّة والصحيّة الحديثة طاقم الإدارة

    إنضم إلينا في:
    ‏11 نوفمبر 2006
    المشاركات:
    6.981
    الإعجابات المتلقاة:
    5.044
      25-08-2008 00:10
    تأثير هرمون الذكورة على وظيفة المثانة عند الرجال المصابين بتضخم البروستاتا الحميد

    كان المعتقد الطبي ولا يزال عند بعض الأخصائيين أن لهرمون الذكورة أي التستوستيرون تأثيراً سلبياً على البروستاتا والأعراض البولية الناتجة عن تضخمها كونه يزيد حجمها ويحظر استعماله في تلك الحالات. وفي خبر ورد حديثاً على موقع Medwire الالكتروني على الانترنت أظهر نتائج متناقضة حول التأثير الايجابي لهذا الهرمون على وظيفة المثانة عند الرجال المصابين بتضخم البروستاتا الحميد بناء على اختبار على 25رجلاً نشر في المجلة البريطانية لجراحة المسالك البولية والتناسلية أظهر أن 10رجال منهم يشكون من نقص في معدل التستوستيرون الحر في الدم مع نقص في نسبة تقلصات عضلات المثانة عندهم وأثناء التبول. فتلك النتائج أبرزت ولأول مرة أن ضعف عضلات المثانة قد يعود الى نقص معدل الهرمون الذكري ولكنها لم تثبت زيادة نشاط المثانة بعد العلاج بهذا الهرمون. ولابد من اختبارات اضافة لاثبات ونفي تلك النتائج.
     
    2 شخص معجب بهذا.

  2. SMIDA

    SMIDA نجم المنتدى

    إنضم إلينا في:
    ‏1 أفريل 2006
    المشاركات:
    4.508
    الإعجابات المتلقاة:
    1.534
      27-08-2008 13:45
    :besmellah1:



    machkour ya akhi
     
  3. seifca90

    seifca90 عضو فعال

    إنضم إلينا في:
    ‏8 سبتمبر 2008
    المشاركات:
    340
    الإعجابات المتلقاة:
    727
      06-10-2008 14:50
    خويا كورتكس عندك فكرة الي تستسترون هو الهرمون الي يختار الجنس لدى الجنين
    بعد ضهور الصفات الجنسية الاولية اي بعد ضهور:ahlan: testicule
     
  4. cortex

    cortex كبير مراقبي منتدى الأخبار الطبيّة والصحيّة الحديثة طاقم الإدارة

    إنضم إلينا في:
    ‏11 نوفمبر 2006
    المشاركات:
    6.981
    الإعجابات المتلقاة:
    5.044
      06-10-2008 23:12
    voici un article qui traite du rôle de la testostérone en général et de son rôle foetal

    :kiss:
     

    الملفات المرفقة:

جاري تحميل الصفحة...

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...