1. كل المواضيع تعبّر عن رأي صاحبها فقط و ادارة المنتدى غير مسؤولة عن محتوياتها
    إستبعاد الملاحظة

هل يتم الاعـلان عن دخول رمضـان هذا الاثنـين

الموضوع في 'أرشيف المنتدى العام' بواسطة cortex, بتاريخ ‏25 أوت 2008.

  1. cortex

    cortex كبير مراقبي منتدى الأخبار الطبيّة والصحيّة الحديثة طاقم الإدارة

    إنضم إلينا في:
    ‏11 نوفمبر 2006
    المشاركات:
    6.981
    الإعجابات المتلقاة:
    5.044
      25-08-2008 16:11
    الرؤية غـير ممكنة علميّا هذا الأحد.. فهل يتم الاعـلان عن دخول رمضـان هذا الاثنـين

    ...إذا ما تمّ تأخير الإعلان عن حلول رمضان الى الثلاثاء فسيكون عمر الهلال زهاء اليومين

    ككلّ سنة تتّجه الانظار نهاية الاسبوع الجاري صوب مكاتب الوزارة الاولى بالقصبة حيث يجمع مفتي الديار التونسية المعطيات الواردة عليه من مختلف مراكز رصد الهلال الموزعة على كامل تراب الجمهورية..

    فهل يتم الاعلان عن حلول شهر رمضان يوم الاثنين 1 سبتمبر أي بعد مرور 29 يوما من دخول شهر شعبان أم سيكون الاثنين 1 سبتمبر تمام شهر شعبان وبالتالي يكون دخول شهر رمضان يوم الثلاثاء 2 سبتمبر؟

    الرؤية غير ممكنة في كل البلدان العربية.. لكن لهذه الأسباب يجوز الاعلان عن دخول الشهر

    الاقتران

    المعطيات المتوفرة لدينا تقول بأن عملية اقتران هلال شهر رمضان تتمّ صباح يوم السبت على الساعة 19.58.08 بالتوقيت العالمي أي على الساعة التاسعة مساء و58 دقيقة و8 ثوان بتوقيت تونس ويكون غروب الشمس يوم الاحد 29 شعبان على السابعة و51 دقيقة مساء بحيث سيفصل زمن الاقتران أي ولادة الهلال عن زمن غروب شمس يوم الرصد 21 ساعة و53 دقيقة وهو ما يعني أن عمر الهلال سيكون عند غروب شمس الاحد في حدود 22 ساعة.. فهل بالامكان حينئذ رؤيته؟

    ممكن ..لكن!

    حسب مصادر علمية فإن رؤية الهلال تكون ممكنة بداية من الساعة العاشرة صباحا بالتوقيت المحلي.. عند تلك الساعة يكون الزمن في أقصى جنوب آسيا وإلى حدود الهند على ما أظن غروبا.. وبما أن مناطق الرؤية تختلف من شهر الى آخر حسب ما يكون عليه وضع القمر فإن عادة ما يمكن لسكان نصف القارة إما الشمالية أو الجنوبية رؤية الهلال قبل سكان النصف الآخر.. وفي وضعية هلال رمضان فإن امكانية الرؤية تتوفر لنصف القارة الجنوبي بمعنى أن سكان أوروبا والعالم العربي والقارة الشمالية الامريكية لا يمكنهم رؤية الهلال يوم الاحد رغم أن بعض هذه الدول توجد في أعلى النصف الجنوبي للكرة الارضية.

    غير بعيد عنّا

    لكن غير بعيد عنا في السينغال وكذلك جنوب القارة الافريقية حيث الدول التي تنتمي لنفس منطقة التوقيت التي تنتمي اليها تونس (بحيث يكون الغروب متزامنا) سيتسنى لها رؤية الهلال.. هذا إضافة الى جنوب القارة الامريكية.. أما محليا فإنه ورغم أن القمر سيكون فوق الأفق لكن وبحكم أن الارتفاع ضعيف فإن الغبار والضباب المصاحب للافق يحجب الرؤية حسب القواعد العلمية المتوفرة لدينا.. والله أعلم.. فأي قرار سيتخذ حينئذ؟

    تقويم صحيح

    إذا ما عدنا لتقويم سنة 2008 الذي أعدّته مصالح الارصاد الوطنية فإن دخول شهر رمضان يكون يوم الاثنين.. وبالعودة قليلا للوراء نجد أن خسوف القمر الحاصل خلال هذا الشهر منتصف الشهر القمري بالضبط كما أن كسوف الشمس تم مطلع الشهر القمري وبما أن للخسوف والكسوف مواعيد ثابتة حسب علماء الفلك فإن التقويم موضوع حديثنا صحيح فهل يتم الاعلان حينئذ عن دخول شهر رمضان يوم الاثنين؟

    نظريّا

    بالعودة للأمر الجمهوري الذي يدعو الى اعتماد الرؤية مع الاستئناس بالحساب والى توصيات مؤتمر اسطنبول التي تبيح اعلان دخول الشهر إذا ما تأكّدت الرؤية في أي بلد من العالم قبل دخول منتصف الليل في البلد الذي يريد اعلان دخول الشهر.. وبما أنه تأكد لدينا رؤية الهلال منذ صباح الاحد فإنه نظريا بالامكان الاعلان عن حلول الفاتح من شهر رمضان بدخول يوم الاثنين سيما وأن عمر الهلال اذا ما لم يتم الاعلان عن ذلك سيكون عند مغرب يوم الاثنين في حدود 46 ساعة بحيث سيُرى كبيرا وبالعين المجردة.

    عمليّا

    عمليّا لقد صادف أن مرّت ظروف مماثلة وتم الاعلان عن دخول الشهر.. فهل ستتّبع الدول العربية نهج مؤتمر اسطنبول أم ستكتفي بالاعتماد على الرؤية..؟ المؤكد أن الخلط حاصل لا محالة.. لكن محليا اعتادت بلادنا انتهاج نهج المنطق وتبقى الكلمة الاخيرة لسماحة مفتي الديار التونسية وفقا لكل ما تتوفّر لديه من معطيات سيقرر ما يراه ملائما.
     
    3 شخص معجب بهذا.

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...