بمناسبة قروب حلول شهر رمضان المبارك

الموضوع في 'ارشيف المنتدى الإسلامي' بواسطة أشرف, بتاريخ ‏26 أوت 2008.

  1. أشرف

    أشرف عضو مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏15 جويلية 2007
    المشاركات:
    1.165
    الإعجابات المتلقاة:
    1.494
      26-08-2008 01:59
    444.gif

    الى جميع الأخوة والأخوات الافاضل القائمين والاعضاء والزوار الكرام للمنتدى
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،،
    بمناسبة قروب حلول شهر رمضان المبارك، يطيب لي أن نتقدم إليكم بأصدق التهاني وأطيب الأمنيات، داعي الله عز وجل أن يعين الجميع على صيامه وقيامه،و أن يعيده على الجميع بموفور الصحة و السعادة والعمل الصالح لخير الدارين .

    تذكير لي وللجميع أعمــــال يحبها الله في رمــــضان ,,!!

    أخواني واخواتى في الله ---

    هذه بعض السنن الواردة عن الرسول عليه الصلاة والسلام والتى من شأنها مضاعفة الثواب والحسنات لمن فعلها,فاقبلوا عليها عسى أن نكون ممن قبلهم الله فى رمضان,ومن عليهم بالعتق والغفران.

    أولا: الجلوس بعض صلاة الفجر إلى طلوع الشمس لذكر الله ثم صلاة الضحى

    *********

    عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: "من صلى الصبح في جماعة، ثم جلس في مصلاه يذكر الله حتى تطلع الشمس، ثم صلى ركعتين، كان له مثل أجر حجة وعمرة تامة".. قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "تامة تامة تامة". رواه الترمذى

    ثانيا:من السنن المستحبة صلاة الضحى

    **********

    قال رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : " يصبح على كل سلامى من أحدكم صدقة ، فكل تسبيحة صدقة ، وكل تحميدة صدقة ، وكل تهليلة صدقة ، وكل تكبيرة صدقة ، وأمر بالمعروف صدقة ، ونهي عن المنكر صدقة ، ويجزئ من ذلك ركعتان تركعهما من الضحى " : السلامى بضم السين وتخفيف اللام : هو العضو ، وجمعه سلاميات بفتح الميم وتخفيف الياء.(صحيح مسلم)
    وعنها قال النبى صلى الله عليه وسلم أيضا:
    { لا يحافظ على صلاة الضحى إلا أواب ، وهي صلاة الأوابين } .
    ( حسن ) .

    ثالثا:الذكر

    *********

    قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:
    "ألا أنبئكم بخير أعمالكم ، و أزكاها عند مليككم ، و أرفعها في درجاتكم ، و خير لكم من إنفاق الذهب و الورق ، و خير لكم من أن تلقوا عدوكم ، فتضربوا أعناقهم و يضربوا أعناقكم ؟ قالوا : بلى يا رسول الله قال : " ذكر الله " صحيح الإسناد
    وقال صلى الله عليه وسلم:
    "سبق المفردون ، قالوا : وما المفردون يا رسول الله ؟ قال : الذاكرون الله كثيرا والذاكرات".
    رواه مسلم

    رابعا:الصدقة

    *************
    قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:
    "إن صدقة السر تطفىء غضب الرب تبارك وتعالى }
    [صحيح الترغيب].
    وروى البخارى عن ابن عباس رضى الله عنهما , كان رسول الله صلى الله عليه و سلم أجود الناس , و كان أجود ما يكون فى رمضان حين يلقاة جبريل عليه السلام , و كان يلقاة كل ليلة فى رمضان فيدارسة القرآن فلرسول الله صلى الله عليه و سلم أجود بالخير من الريح المرسلة .


    خامسا:عمرة رمضان

    *************

    قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:
    ": عمرة فى رمضان كحجه معى" .
    ( متفق عليه)

    سادسا: السحور

    ***********

    و قد اجتمعت الأمة على استحبابة , فعن أنس رضى الله عنه ان رسول الله صلى الله عليه و سلم قال (( تسحروا فإن السحور بركة )) رواة البخارى و مسلم

    سابعا: تعجيل الفطر

    ***********

    يستحب للصائم أن يُعجل الفطر متى تحقق غروب الشمس فعن سهل بن سعد رضى الله عنه أن النبى صلى الله عليه و سلم قال (( لا يزال الناس بخير ما عجلوا الفطر )) رواة البخارى و مسلم .
    و ينبغى ان يكون الفطر رُطبات وتراً فإن لم يجد فعلى الماء , فعن انس رضى الله عنه قال (( كان رسول الله صلى الله عليه و سلم يُفطر على رطبات قبل أن يُصلى , فإن لم يكن فعلى تمرات , فإن لم تكن حسا حسوات من ماء رواة ابو داود و الحاكم و صححة الترمزى و حسنة .

    ثامنا: الدعاء عند الفطر و أثناء الصيام

    ***********

    روى ابن ماجة عن عبد الله بن عمرو بن العاص رضى الله عنهما أن النبى صلى الله عليه و سلم قال (( إن للصائم عند فطرة دعوة ما تُرد ))
    و كان عبد الله إذا افطر يقول (( اللهم إنى أسألك برحمتك التى وسعت كل شىء ان تغفر لى ))
    و ثبت ان النبى صلى الله عليه و سلم كان يقول (( ذهب الظمأ و إبتلت العروق و ثبت الأجر إن شاء الله ))
    و رواى مرسلاً أنه صلى الله عليه و سلم كان يقول (( اللهم لك صمت و على رزقك أفطرت ))
    و روى الترمزى بسند صحيح انه صلى الله عليه و سلم قال (( ثلاثة لا ترد دعوتهم : الصائم حتى يفطر و الإمام العادل و المظلوم )) .

    تاسعا: السواك

    **************
    يستحب للصائم أن يتسوك أثناء الصوم و لا فرق بين اول النهار و آخرة.
    و قال الترمزى (( و لم ير الشافعى بالسواك , أول النهار و آخرة بأساً )) و كان النبى صلى الله عليه و سلم يتسوك و هو صائم .

    عاشرا: الإجتهاد فى العبادة فى العشر الأواخر من رمضان

    ************

    روى البخارى و مسلم عن عائشة رضى الله عنها أن النبى صلى الله عليه و سلم (( كان إذا دخل العشر الأواخر أحيى الليل , و أيقظ أهلة , و شد المئزر )) و فى رواية مسلم (( كان يجتهد فى العشر الأواخر ما لا
    يجتهد فى غيرة )) .

    وان شاء الله يتقبل منا ومنكم سائر الاعمال الصالحة

    لا اله الا الله وأستغفر الله وصلى وسلم على سيدنا محمد
    وكل عــا م وانتم بــخير
     
    2 شخص معجب بهذا.
  2. SIRINA

    SIRINA عضو مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏31 ديسمبر 2007
    المشاركات:
    1.029
    الإعجابات المتلقاة:
    2.295
      26-08-2008 03:01
    جزاك الله خيرا


    اللهم صلي و سلم على سيدنا محمد

    اللهم بلغنا رمضان


    [​IMG]
     
  3. أشرف

    أشرف عضو مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏15 جويلية 2007
    المشاركات:
    1.165
    الإعجابات المتلقاة:
    1.494
      26-08-2008 12:33
    الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله ... وبعد :
    جلسة تفكر وهدوء مع ورقة وقلم فكانت هذه الرسالة القصيرة التي بعنوان ( كيف يستعد المسلم لشهر رمضان ) .
    أرجو من الله أن تكون هذه النصيحة بداية انطلاقة لكل مسلم نحو الخير والعمل الصالح بدءاً من هذا الشهر الكريم وإلى الأبد بتوفيق الله فهو الجواد الكريم المنان وصلى الله على نبينا محمد وعلى آله وصحبه وسلم .
    قال تعالى : فمن شهد منكم الشهر فليصمه

    كيف يستعد المسلم لشهر رمضان ؟؟

    أولاً : الاستعداد النفسي والعملي لهذا الشهر الفضيل :

    ممارسة الدعاء قبل مجئ رمضان ومن الدعاء الوارد :
    أ- ( اللهم بارك لنا في رجب وشعبان وبلغنا رمضان ).
    ب - ( اللهم سلمني إلى رمضان وسلم لي رمضان وتسلمه مني متقبلاً ) .
    ملاحظة : لم تخرج الأدعية ضمن المطوية والأول ضعفه الألباني رحمه الله في ضعيف الجامع ( 4395 ) ولم يحكم عليه في المشكاة والثاني لم نجده في تخريجاته.

    نيات ينبغي استصحابها قبل دخول رمضان :
    ففي صحيح مسلم عن أبي هريرة رضي الله عنه في الحديث القدسي ( إذا تحدث عبدي بأن يعمل حسنة فأنا اكتبها له حسنة )
    ومن النيات المطلوبة في هذا الشهر :
    1. نية ختم القرآن لعدة مرات مع التدبر .
    2. نية التوبة الصادقة من جميع الذنوب السالفة .
    3. نية أن يكون هذا الشهر بداية انطلاقة للخير والعمل الصالح وإلى الأبد بإذن الله .
    4. نية كسب أكبر قدر ممكن من الحسنات في هذا الشهر ففيه تضاعف الأجور والثواب .
    5. نية تصحيح السلوك والخلق والمعاملة الحسنة لجميع الناس .
    6. نية العمل لهذا الدين ونشره بين الناس مستغلاً روحانية هذا الشهر .
    7. نية وضع برنامج ملئ بالعبادة والطاعة والجدية بالإلتزام به .

    المطالعة الإيمانية : وهي عبارة عن قراءة بعض كتب الرقائق المختصة بهذا الشهر الكريم لكي تتهيأ النفس لهذا الشهر بعاطفة إيمانية مرتفعة .
    إقرأ كتاب لطائف المعارف ( باب وظائف شهر رمضان ) وسوف تجد النتيجة .
    صم شيئاً من شعبان فهو كالتمرين على صيام رمضان وهو الاستعداد العملي لهذا الشهر الفضيل تقول عائشة رضي الله عنها ( وما رأيته صلى الله عليه وسلم أكثر صياماً منه في شعبان ) .
    استثمر أخي المسلم فضائل رمضان وصيامه : مغفرة ذنوب ،عتق من النار ،فيه ليلة مباركة ، تستغفر لك الملائكة ،يتضاعف فيه الأجر والثواب ،أوله رحمة وأوسطه مغفرة ... الخ . استثمارك لهذه الفضائل يعطيك دافعاً نفسياً للاستعداد له .
    استمع إلى بعض الأشرطة الرمضانية قبل أن يهل هلاله المبارك .
    تخطيط : أ – استمع كل يوم إلى شريط واحد أو شريطين في البيت أو السيارة . ب- استمع إلى شريط ( روحانية صائم ) وسوف تجد النتيجة .
    قراءة تفسير آيات الصيام من كتب التفسير .
    ( اجلس بنا نعش رمضان ) شعار ما قبل رمضان وهو عبارة عن جلسة أخوية مع من تحب من أهل الفضل والعمل الصالح تتذاكر معهم كيف تعيش رمضان كما ينبغي ( فهذه الجلسة الإيمانية تحدث أثراً طيباً في القلب للتهيئة الرمضانية ) .
    تخصيص مبلغ مقطوع من راتبك أو مكافأتك الجامعية لهذا الشهر لعمل بعض المشاريع الرمضانية مثل :
    1. صدقة رمضان .
    2. كتب ورسائل ومطويات للتوزيع الخيري .
    3. الاشتراك في مشروع إفطار صائم لشهر كامل .
    4. حقيبة الخير وهي عبارة عن مجموعة من الأطعمة توزع على الفقراء في بداية الشهر .
    5. الذهاب إلى بيت الله الحرام لتأدية العمرة .

    تعلم فقه الصيام ( آداب وأحكام ) من خلال الدروس العلمية في المساجد وغيرها .
    حضور بعض المحاضرات والندوات المقامة بمناسبة قرب شهر رمضان .
    تهيئة من في البيت من زوجة وأولاد لهذا الشهر الكريم .-- من خلال الحوار والمناقشة في كيفية الاستعداد لهذا الضيف الكريم – ومن حلال المشاركة الأخوية لتوزيع الكتيبات والأشرطة على أهل الحي فإنها وسيلة لزرع الحس الخيري والدعوي في أبناء العائلة
     

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...