اعد حساباتك...وانظر لقلبك....الرجاء الدخول

الموضوع في 'ارشيف المنتدى الإسلامي' بواسطة yostunis, بتاريخ ‏27 أوت 2008.

  1. yostunis

    yostunis عضو جديد

    إنضم إلينا في:
    ‏19 جويلية 2008
    المشاركات:
    46
    الإعجابات المتلقاة:
    10
      27-08-2008 15:59
    :besmellah1:

    إخوتي وأحبتي في الله…أحب قبل أن استهل حديثي أن أبارككم واهنيكم بقدوم شهر الخير والبركة والمغفرة رمضان الكريم.. كل عام وانتم بخير …وأسال الله عز وجل أن يجعلني وإياكم من عتقائه من النار في الشهر المبارك وان يهل علينا بنسائم الإيمان والتقى ..آمين يارب العالمين

    اكتب اليوم هذا الموضوع وهو الأول لي هنا …وفضلت أن تكون أول مشاركاتي نفحة إيمانية وخاطرة قلبية مبتغية لي الرضا من الله عز وجل والاستفادة لكم من تجربتي إنشاء الله….
    إخوتي وأخواتي في الله…ما اكبر النعم التي منها الله علينا…نحن البشر على وجه العموم والمسلمون على وجه الخصوص… بان جعلنا عباده وخلقه وخصنا بنعمة العقل والقلب والإحساس….ولأننا مسلمون خصنا برحمة ومغفرة ومحبة قد لا يدركها الكثير منا لغفلة منا أو تقصير…
    وعلى ذكر هاذين الأخيرين…أحببت إخوتي أن أقص عليكم باختصار ما قد حدث لي مؤخرا وكان كفيلا بان يغير حياتي ويوقضني من سباتي وتقصيري…
    قد يكون ما حدث لي أمرا عاديا يحدث لأي شخص منا في حياتنا اليومية ولكنه بالنسبة لي لم يكن عاديا قط…
    حدث أن خرجت مرة للتنزه مع قريبتي…وكنت قبل ذلك أعيش حياة تشوبها الغفلة –وان لم أكن قد تعمدت ذلك- بل كنت أتصور أن بمجرد أن اصلي وأقوم بوجباتي الدينية والتزم في لباسي كما امرنا الله فانا فتاة مسلمة ملتزمة ومؤمنة….ولكن لم أكن اعلم انه ينقصني أهم شئ….
    عندما خرجت للنزهة مع قريبتي حصل أن أغمي عليا (رغم أنني لم أكن أشكو من أي مرض أو علة والحمد لله) وبدأت افقد توازني ولكني بقيت شبه مستيقضة…لم استطع السير ولا الوقوف على قدمي وقريبتي بجانبي ارتعبت وخافت علي…وأنا في تلك اللحظة لم أكن اعي ولا أدرك ما يحصل لي سوى شئ واحد فقط…. شعرت حينها أنني في قمة ضعفي وأنني وحدي أمام رحمة الله…كانت أول مرة يغمى علي فيها ولم أكن اعرف من قبل هذا الشعور…شعور الإغماء…ولكنني عرفته الآن المعرفة الحق…انه ليس الإغماء..بل الصحوة والاستيقاظ….
    مرت 10 دقائق تقريبا كدت افقد فيها توازني..ولكن في نفس الوقت ومع مناداة قريبتي لي ومحاولة إسعافها لي رأيت شريط حياتي مر أمام عيني وأحسست بشعور غريب..بسرعة تذكرت أنني مقصرة جدا مع الله في الطاعة وأدركت أن القليل من الطاعة قبل لم تعد تكفيني وخشيت أن تكون تلك اللحظات آخر لحظات لي في الدنيا…ليس حبا في الحياة ولكن خشيت أن لا يعطيني الله فرصة في أن أتدارك مافاتني وان افهم ديني وإيماني بالطريقة الصح…
    استيقضت والحمد لله وعاد لي وعي كامل…ولكن لم يعد لي ذالك القلب الغافل وكأنه استبدل قلبي بآخر ….
    منذ ذلك اليوم ولمدة ثلاث أيام أخذت أفكر وأفكر وانتهيت في الأخير للشئ الذي لطالما كنت اجهله وغافلة عنه….هو حب الله…نعم …ذلك الحب الذي هو أسمى من كل حب في هذه الدنيا….وأعظم من أي شعور وإحساس…وأيقنت حينها أن الله أعطاني هذه الفرصة حتى انظر لإيماني ولعبادتي ليس فقط كأساس واجب الطاعة…إنما كأساس حب الله وولاء له….
    هذا الحب الذي يدفعني الآن أن أعيد حساباتي في حياتي وأعيد فهمي للحياة واحدد هدفي فيها…كنت اعرف أنني اسلك طريقا قويما…ولكن الآن زاد يقيني أنني على الطريق الصحيح…وأنني أحس لست كالسابق بل أفضل حال…بالرضا واليقين في الله والاهم من ذلك أنني أدرك الآن أنني أعيش أعظم حب في حياتي هو حب الله…
    كتبت لكم يا إخوتي في الله وشركائي في حبه لأنني شعرت بالرغبة في أن أقص لكم ما حدث لي…ورغبة مني في أن تاخذو تجربتي عضة…فقط لأقول لكم …إن الله بصير بالعباد…وان لم نكن نبصره نحن فهو يعلم ما في قلوبنا ويعلم بحالنا…
    انظروا في قلوبكم سترون أن تلك القلوب تنبض لله وبالله وان من لم يعجزه تليين الحجر الصلب فلن يعجزه قلب عبد من عباده….
    فلا تقل أنني مقصر ومذنب وأخشى أن لا يشملني الله برحمته لكبر معصيتي أو ذنبي… ولا تستسلم لغفلة قلبك واعلم أن هناك حبا عظيما ينتظرك…هو حب الله هو الأحق بقلبك وحبك….
    وها نحن على مشارف شهر التوبة والمغفرة فبادرو يا إخوتي بالدعاء والعبادة واملؤو هذه الأيام بالتقرب والطرق على باب الله فهو والله لن يردكم…فالله ينظر لكم وينتظر إقبالكم….ولا تنتظروا حتى يأتيكم إنذار أو تنبيه لتعودوا لله...
    واني أدعو لنفسي وإياكم أن يثبتنا الله جميعا على الطاعة وان يقر في قلوبنا حبه وحبيبه المصطفى عليه أفضل الصلاة والسلام….اللهم آمين
     
    4 شخص معجب بهذا.
  2. theoxc

    theoxc مشرف بالمنتدى العام طاقم الإدارة

    إنضم إلينا في:
    ‏22 جويلية 2008
    المشاركات:
    9.746
    الإعجابات المتلقاة:
    24.759
      27-08-2008 16:06
    مرت 10 دقائق تقريبا كدت افقد فيها توازني..ولكن في نفس الوقت ومع مناداة قريبتي لي ومحاولة إسعافها لي رأيت شريط حياتي مر أمام عيني وأحسست بشعور غريب..بسرعة تذكرت أنني مقصرة جدا جدا مع الله

    صديقي هذا حقا احساس مرعب
     
    1 person likes this.
  3. منير009

    منير009 عضو مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏27 فيفري 2008
    المشاركات:
    982
    الإعجابات المتلقاة:
    1.748
      27-08-2008 23:39
    اللهم إني أسئلك الثبات على الرشد
     
  4. mohamedkebaili

    mohamedkebaili عضو

    إنضم إلينا في:
    ‏19 جويلية 2008
    المشاركات:
    64
    الإعجابات المتلقاة:
    72
      28-08-2008 00:50
    السلام عليك أختي و مرحبا بك في المنتدى
    الحمد لله الذي فتح قلوبنا و ملأها بحبه
    أسأل الله ان يرزقنا الاخلاص في القول والعمل و ان يرينا الحق حقا و يرزقنا اتباعه و ان يرينا الباطل باطلا و يرزقنا اجتنابه
     
  5. prince of percia

    prince of percia عضو فعال

    إنضم إلينا في:
    ‏15 جويلية 2008
    المشاركات:
    430
    الإعجابات المتلقاة:
    288
      28-08-2008 12:29
    السلام عليك أختي و مرحبا بك في المنتدى
    اللهم اغفر لها ولوالديها ماتقدم من ذنبهم وما تأخر..
    وقِهم عذاب القبر وعذاب النار..
    و أدخلهم الفردوس الأعلى مع الأنبياء والشهداء والصالحين ..
    واجعل دعاءهم مستجاب في الدنيا والآخرة ..
    اللـهم آميـن
    اصيك بغض البصر والمحافضة على الصلاة والتوبة النصوح ولالله الحمد
     

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...