1. عرض جديد خاص بالإشتراك في سيرفر الأحلام و IPTV

المسلسل التركي «نور»

الموضوع في 'أرشيف الفضائي العام' بواسطة cortex, بتاريخ ‏30 أوت 2008.

  1. cortex

    cortex كبير مراقبي منتدى الأخبار الطبيّة والصحيّة الحديثة طاقم الإدارة

    إنضم إلينا في:
    ‏11 نوفمبر 2006
    المشاركات:
    6.981
    الإعجابات المتلقاة:
    5.044
      30-08-2008 11:56
    4 ملايين مشاهد في السعودية وحدها يتابعون بشغف وإصرار حثيث المسلسل التركي ذائع الصيت «نور»، ونفس الحظ ناله المسلسل التركي الآخر «سنوات الضياع». وما لقيه المسلسل من نجاح لا ينحصر في السعودية وحدها ولكنه تحول إلى حالة عربية «عامة»؛ فالنجاح كان له نفس الأثر في لبنان وسورية ومصر والأردن وغيرها من البلدان. المسلسل مدبلج من اللغة التركية إلى اللغة العربية أو تحديدا إلى اللهجة السورية (بل إن المحطة التي توزعه عربيا تصنفه داخليا على أنه مسلسل سوري)، على عكس المسلسلات السابقة كالمكسيكية والأمريكية واليابانية التي تمت دبلجتها سابقا إلى اللغة العربية الفصحى، ولقي رواجا لأنه كان «يقترب» من أحلام وطموحات العرب في مسائل كثيرة، فالأتراك يراهم العرب «قريبين» منهم ولكن حياتهم «أجمل» وشكلهم «مرتاح» أكثر وبلدهم «أرتب».. هكذا كانت أغلب التعليقات المبدئية على المسلسل وعلى أحداثه المتتالية.

    الشيء اللافت أن «الطموح» في العيش الأفضل لم يعد محصورا في الحلم «الأوروبي» أو الحلم «الأمريكي» بالنسبة للمشاهد العربي، ولكن الترفيه التركي ولد حالة حالمة في الذهنية العربية جعله يتأمل ويقول في نفسه هل ممكن؟ حتى المتخصصون الأتراك المتمرسون في صناعة الإعلام والإنتاج التلفزيوني لم يتوقعوا أبدا أن ينال المسلسل التركي هذا الحظ والتوفيق والإقبال الهائل من المشاهد العربي، وهي المسألة التي انعكست اقتصاديا على قانون العرض والطلب الاقتصادي وأصبحت أسعار المسلسلات التركية المعروضة للبيع على شاشات التلفزيون العربية، مرتفعة للغاية وفي فترة وجيزة جدا.

    صناعة السينما والتلفزيون التركية محدودة؛ فهي تروج بشكل أساسي في تركيا وألمانيا (حيث تقطن جالية تركية ضخمة) وبعض دول آسيا الوسطى التي بها مجاميع سكانية هائلة من أصول تركية، أما السوق العربية فكانت سوقا ومفاجأة غير متوقعة. يدرك الأتراك أن «المسلسل التركي» في العالم العربي هو موجة و«صرعة» محدودة الوقت وهم ينوون استغلال المسألة لأقصى درجة، فها هي العروض السياحية تقدم وتربط بمشاهد أماكن تصوير المسلسلات ولقاء أبطالها، وها هم أبطال المسلسلات يطوفون البلاد العربية ويحتلون أغلفة المجلات فيها ويقدمون أهم الحفلات والمناسبات المختلفة.

    نجاح المسلسل التركي هو دليل بسيط على أن «الفرصة» و«الهروب» العربي مطلب ملح يستمر البحث عنه في أي مصدر وبأي طريقه، فالحال المحلي لا يسر ولا يطمئن، وعليه فلتستمر المشاهد الجذابة والوجوه الجميلة تأتي، ولتدبلج الأصوات ولتعرب الحوارات حتى يقتنع المشاهدون جميعا أن «لميس» و«نور» و«مهند» وغيرهم.. مننا وفينا.
     
    5 شخص معجب بهذا.
  2. faouzi bac

    faouzi bac عضو مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏22 فيفري 2007
    المشاركات:
    906
    الإعجابات المتلقاة:
    229
      30-08-2008 12:09
    nour ala nour ala nour
    ya walah hala ya
     
  3. extra_marwen

    extra_marwen عضو مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏27 أفريل 2008
    المشاركات:
    1.122
    الإعجابات المتلقاة:
    455
      30-08-2008 12:39
    merci pour les information
     
  4. marouen113

    marouen113 عضو نشيط

    إنضم إلينا في:
    ‏7 مارس 2008
    المشاركات:
    276
    الإعجابات المتلقاة:
    169
      30-08-2008 15:10
    أكهوا لقو فاش يلهونا
    عباد تقرا و تطالع و تصنع في الصوارخ و عباد 150 عشية يعدوها في نور
    أنا يبدا نور و نخرج مدار نسمع حوما كاملا مسيبا اللي في يديها و ماشيا تتفرج على نور
    أقعدو تفرجو على نور و خلي لعباد تدقدم و نهار آخر تو تنفعكم نور
    :mad:
     
    2 شخص معجب بهذا.
  5. FATU

    FATU عضو مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏11 مارس 2008
    المشاركات:
    689
    الإعجابات المتلقاة:
    365
      30-08-2008 15:26
    أكهوا لقو فاش يلهونا
     
  6. salemsat

    salemsat عضو

    إنضم إلينا في:
    ‏17 نوفمبر 2007
    المشاركات:
    68
    الإعجابات المتلقاة:
    17
      30-08-2008 15:35
    شكرا على المعلومة و الله يبعد علينا هذه التفاهات
     
    2 شخص معجب بهذا.
  7. Unknowen

    Unknowen عضو نشيط

    إنضم إلينا في:
    ‏18 أوت 2008
    المشاركات:
    189
    الإعجابات المتلقاة:
    62
      30-08-2008 15:45
    لا حول و لا قوة إلا بالله
     
    2 شخص معجب بهذا.
  8. cortex

    cortex كبير مراقبي منتدى الأخبار الطبيّة والصحيّة الحديثة طاقم الإدارة

    إنضم إلينا في:
    ‏11 نوفمبر 2006
    المشاركات:
    6.981
    الإعجابات المتلقاة:
    5.044
      30-08-2008 16:44
    [​IMG]

    طلق جزائري زوجته بعد ان قالت انها تتمنى ان تمضي ليلة "ولو في الحلم" مع بطل مسلسل "نور" التركي الذي يتابعه عدد كبير من المشاهدين في الجزائر والعالم العربي عموما منذ ثلاثة اشهر.

    وطلق الرجل وهو في عقده الرابع زوجته بعد ان سمعها تعرب عن اعجابها الكبير بمهند بطل المسلسل التركي المدبلج الى العربية وتبثه قناة "ام بي سي"، بحسب تقرير نشرته صحيفة "الشروق" الجزائرية السبت 30-8-2008.

    وبحسب الصحيفة قالت الجزائرية المقيمة في منطقة سيدي بلعباس (440 كلم غرب الجزائر) لجارتها انها "ترغب في تمضية ليلة ولو في الحلم مع الممثل لانها وقعت في حبه وتعتبره فارس احلامها".

    واعقب ذلك شجار عنيف بين المرأة وزوجها الذي طلب على الفور الطلاق.

    ومسلسل نور الذي يروي قصة زوجين تركيين شابين يحاولان التأقلم بين التقاليد والحياة الحديثة تبث آخر حلقاته مساء السبت, ادى الى حالات طلاق عديدة في الجزائر وفي دول عربية أخرى.

    ووقعت عدة جزائريات في غرام الممثل التركي كيفانج تاتليتوغ (مهند) ويعلقن كافة انشطتهن لدى بث حلقات المسلسل في الساعة 19,30 موعد العشاء.
     
    1 person likes this.
  9. نبيل بالحاج

    نبيل بالحاج كبار الشخصيات

    إنضم إلينا في:
    ‏18 ماي 2008
    المشاركات:
    8.228
    الإعجابات المتلقاة:
    16.295
      30-08-2008 16:53
    أنا في أكثر الأوقات في قسم الستارسات و الإيكولنك :
    روسنا تكسرت من الطلبات و الإستفسارات حول قناة mbc+ أو بالأحرى "قناة المهند"
    جيت هنا باش نرتاح شوية !! لكن الظاهر أن قناة المهند و الدراما التركية
    (نور) لن تتركنا في حالنا !! تلاحقنا حتى في الصالون و تزاحمنا في الفرجة
    على المقابلات !!! تجي باش تتفرج على ماتش : يقولولك يا ولدي لا اليوم
    في الحلقة 155 !! مهند باش يرضي نور.......... و 156 باش يتعاركو !!..
    و قتاش باش توفا و نرتاحو من ها المسلسل الفاااااااااااااااشلللللللللللللللللللللل
     
    1 person likes this.
  10. almouchtak

    almouchtak عضو

    إنضم إلينا في:
    ‏18 أوت 2008
    المشاركات:
    5.421
    الإعجابات المتلقاة:
    9.491
      30-08-2008 17:44
    :bang::bang::bang::bang:
     

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...