الذكر بعد التسليمتين من صلاة التراويح

المتوكل عليه

عضو مميز
عضو قيم
إنضم
27 جويلية 2008
المشاركات
819
مستوى التفاعل
2.475
أخي الموضوع لم يصل إلى درجة التّنغيص و لو وصل فهناك ترتيبات أخرى لمثل هذه المواضيع!

أعود بك إلى الموضوع و أعتذر أنّي نغّصت عليك بردّي!

ردّي سيكون بشكل أسئلة الإجابة عليها سيوحي لك ردّي!



لماذا سمّيت التّراويح تراويحا و ما حكمها؟

ما حكم الأناشيد عند جميع المسلمين بدون إستعمال الآلات الموسيقيّة! و ما هو تعريفها؟

إذا صلّى المسلم بعضا من قيامها ثمّ قام ببعض الشّيئ ثمّ عاد إلى قيامه فهل جاوز السّنّة؟

هل يجوز الإنشاد جماعة؟ و خاصّة و أنّ الصّحابة فعلوا ذلك!



نحن هنا بألمانيا و عند التّرويحة فالإمام يقدّم موعضة في خمس دقائق أحيانا تتجاوز إلى الرّبع ساعة, و مساجد أخرى تقوم بالمسابقة الدّينيّة و تكثر فيها البلبلة و أخرى يقع جمع التّبرّعات و بعد تفكير أرى أنّه في تونس أحسن حل! لماذا! فبالأنشودة يحال دون اللّغو عند التّرويحة و يقع ضمان زمن التّرويحة و بشيئ حلال كذلك! و الله أعلم!


:ahlan:
أخي الكريم أبدا ما نغصت علي وإنما فهمت من كلامك في البداية أن طرح الموضوع قد اقلقك وكنت قد ذكرت التنغيص فتأكد عندي ذلك . على كل حال التراويح يا أخي جمع ترويحة وتطلق في الأصل على الإستراحة كل أربع ركعات ثم اطلقت على كل أربع ركعات.وما تريد أن تصل إليه طبعا هو كلمة الإستراحة وهي سنة للرجال والنساء تؤدى بعد صلاة العشاء وقبل الوتر ركعتين ركعتين ويستمر وقتها إلى آخر الليل.
يقول ابن عاشر:
ندب نفل مطلقا واكدت تحية ضحى تراويح تلت
وقبل وتر مثل ظهرعصر وبعد المغرب وبعد الظهر
فهي عند المالكية نافلة مؤكدة
ولا أعرف اختلافا بين المسلمين في مشروعية الأناشيد الهادفة من غير موسيقى.
وليس على المسلم شيء فيما أعلم إن هو استراح قليلا بين ركعات صلاة التراويح ليعود مرة ثانية لإتمامها.ولا يكون حسب اعتقادي انه قد جاوز السنة .
الإنشاد الجماعي خارج المسجد يجوز طبعا أما داخله فلا يجوز رفع الصوت حتى بالقرآن إلا لإمام حتى يسمع المصلين وراءه.
ولقد احسنت القول بأن الإمام عندكم يقدم موعظة في خمس دقائق أحيانا تتجاوز إلى ربع الساعة وهذا طيب إن شاء الله.
وهناك فرق أخي بين أن يقوم الناس بأي عمل مشروع أثناء الإستراحة انطلاقا من اجتهاد وبين أن يؤخذ ذلك ديدنا وعادة حتى يظنها العوام من أصل الدين أو من السنة التي كان يواضب عليها النبي صلى الله عليه وسلم.
مالك رضي الله عنه كره اتباع رمضان بست من شوال سدا للذريعة و مخافة ان يظنها العوام تابعة للفريضة .فلو كان الأئمة عندنا يستغلون الإستراحة مرة في الوعظ ومرة في مسابقة ومرة في تسبيح مثلا ومرة اخرى في أي نشاط مشروع عندها يعلم الناس إن هذا إلا اجتهاد منه للترويح عنهم وليس أمرا داخلاأو تابعا للتراويح.
ثم إن الإنشاد غير الذكر والتسبيح والتهليل وما أريد أن اضيفه أن الأعمال التعبدية عندنا توقيفية يعني أن المسلم لا يستطيع أن يستحدث طريقة توافق هواه يعبد بها الله سبحانه وتعالى ولو بما هو مشروع دون الرجوع إلى كتاب الله وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم،كأن أجد نفسي دون شغل بعد صلاة العصر مثلا - وهو وقت لا يجوز فيه التنفل -فألزم نفسي بعدد من الركعات تنفلا، فالصلاة مشروعة والتنفل مطلوب ولكن عملي هذا مردود علي لأنني لأم اقتد فيه بالنبي صلى الله عليه وسلم.والله سبحانه يعبد كما يحب لا كما نحب.
ولا تصح العبادة إلا بأمرين: الإخلاص والمتابعة
إخلاص لله سبحانه وتعالى ومتابعة للرسول صلى الله عليه وسلم .
أرجو أن أكون قد أوضحت وجهة رايي وشكرا على رحابة صدرك
ودمت في ود وعافية(مثل هذه العبارات اعتبرها بعض الإخوة -سامحهم الله- إهانة وسخرية مني لمن أخاطبه وليس هذا قصدي وإنما اقتصد به التلطف مع الإخوة الأعضاء وذلك ديدني دون إسفاف أو تملق وهو عندي من واجبات أواصر التواجد في مكان واحد.)

:satelite::tunis:
 

المتوكل عليه

عضو مميز
عضو قيم
إنضم
27 جويلية 2008
المشاركات
819
مستوى التفاعل
2.475
السّلام عليكم




أعتذر لأنّي سأخرج بالموضوع، قليلا، عن سياقه..


من الأخطاء الفظيعة الّتي تقع في صلاة التّراويح أن ترفع النّساء أصواتهنّ بقول : "آمين" أو "يا ربّ" و هو ما أدهشني في صلاة التّراويح..
ثمّ إنّ بعض النّساء يرفعن أصواتهنّ لإصلاح خطإ وقع فيه الإمام أثناء تلاوته القرآن الكريم !!!!

و إن حاول أحد نصحهنّ ما وجد منهنّ أذنا صاغية..

ثمّ إنّ بعضهنّ يتركن الصّفوف الأولى فارغة و يتجمّعن عند مدخل المسجد، ليتيسّر لهنّ الخروج بعد الصّلاة، و يمنعن بذلك غيرهنّ من دخول المسجد أصلا !!!

أرأيتم فداحة الأخطاء الّتي نقع فيها بسبب جهلنا

:besmellah1:

اختي الفاضلة :
ورغم كثرة تردد الرجال على المساجد فإن الأخطاء في كيفية التعامل في المسجد وفي الصلاة لا تحصى ولا تعد فمنهم من يلتفت في صلاته ومنهم من يترك "النفة" في فمه وهو يصلي ومنهم من يتأفف ومنهم من لا يعرف كيف يتم صلاته إذا فاتته ركعة من ركعات التراويح........
هذا عن الرجال فما بالك بالنساء؟
شكرا على مرورك ودمت في عافية

:tunis:
 

AlHawa

كبار الشخصيات
إنضم
31 ديسمبر 2006
المشاركات
5.429
مستوى التفاعل
10.646
السلام عليكم

هذه ثاني مرّة أكتب هذا الرّدّ لأسباب تقنيّة

أخي ها نحن متّفقون في جلّ الأمور عدى الإنشاد حيث أنّنا لا نرى عدم تحريمه بل مشروعيّته عن الصّحيح من الأحاديث!

و حتّى أوصل لك النّتيجة هذه بعض المعلومات

أنت تعلم أنّ الشّعر في الجاهليّة كان ينشد بصيغة قريبة أو مشابهة لترتيل القرآن و عند بروز الإسلام فالقرآن يسمّى ترتيلا و الشعر إنشاد و هو شبيه للأناشيد اليوم!

روى أبو هريرة رضي الله عنه "أن عمر مر بحسان وهو ينشد الشعر في المسجد، فلحظ إليه شزراً، فقال: قد كنت أنشد فيه، وفيه من هو خير منك، ثم التفتَ إلى أبي هريرة، فقال: أنشدك الله أسمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: (أجب عني اللهم أيده بروح القدس) فقال: اللهم نعم). [صحيح البخاري (5/2279) وصحيح مسلم (4/1932) واللفظ له.]



و هذه دراسة معمّقة في الموضوع و في جواز ذلك

http://www.olamaashareah.net/nawah.php?tid=2073


المتوكل عليه;2282931 قال:


:ahlan:
أخي الكريم أبدا ما نغصت علي وإنما فهمت من كلامك في البداية أن طرح الموضوع قد اقلقك وكنت قد ذكرت التنغيص فتأكد عندي ذلك . على كل حال التراويح يا أخي جمع ترويحة وتطلق في الأصل على الإستراحة كل أربع ركعات ثم اطلقت على كل أربع ركعات.وما تريد أن تصل إليه طبعا هو كلمة الإستراحة وهي سنة للرجال والنساء تؤدى بعد صلاة العشاء وقبل الوتر ركعتين ركعتين ويستمر وقتها إلى آخر الليل.
يقول ابن عاشر:
ندب نفل مطلقا واكدت تحية ضحى تراويح تلت
وقبل وتر مثل ظهرعصر وبعد المغرب وبعد الظهر
فهي عند المالكية نافلة مؤكدة
ولا أعرف اختلافا بين المسلمين في مشروعية الأناشيد الهادفة من غير موسيقى.
وليس على المسلم شيء فيما أعلم إن هو استراح قليلا بين ركعات صلاة التراويح ليعود مرة ثانية لإتمامها.ولا يكون حسب اعتقادي انه قد جاوز السنة .
الإنشاد الجماعي خارج المسجد يجوز طبعا أما داخله فلا يجوز رفع الصوت حتى بالقرآن إلا لإمام حتى يسمع المصلين وراءه.
ولقد احسنت القول بأن الإمام عندكم يقدم موعظة في خمس دقائق أحيانا تتجاوز إلى ربع الساعة وهذا طيب إن شاء الله.
وهناك فرق أخي بين أن يقوم الناس بأي عمل مشروع أثناء الإستراحة انطلاقا من اجتهاد وبين أن يؤخذ ذلك ديدنا وعادة حتى يظنها العوام من أصل الدين أو من السنة التي كان يواضب عليها النبي صلى الله عليه وسلم.
مالك رضي الله عنه كره اتباع رمضان بست من شوال سدا للذريعة و مخافة ان يظنها العوام تابعة للفريضة .فلو كان الأئمة عندنا يستغلون الإستراحة مرة في الوعظ ومرة في مسابقة ومرة في تسبيح مثلا ومرة اخرى في أي نشاط مشروع عندها يعلم الناس إن هذا إلا اجتهاد منه للترويح عنهم وليس أمرا داخلاأو تابعا للتراويح.
ثم إن الإنشاد غير الذكر والتسبيح والتهليل وما أريد أن اضيفه أن الأعمال التعبدية عندنا توقيفية يعني أن المسلم لا يستطيع أن يستحدث طريقة توافق هواه يعبد بها الله سبحانه وتعالى ولو بما هو مشروع دون الرجوع إلى كتاب الله وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم،كأن أجد نفسي دون شغل بعد صلاة العصر مثلا - وهو وقت لا يجوز فيه التنفل -فألزم نفسي بعدد من الركعات تنفلا، فالصلاة مشروعة والتنفل مطلوب ولكن عملي هذا مردود علي لأنني لأم اقتد فيه بالنبي صلى الله عليه وسلم.والله سبحانه يعبد كما يحب لا كما نحب.
ولا تصح العبادة إلا بأمرين: الإخلاص والمتابعة
إخلاص لله سبحانه وتعالى ومتابعة للرسول صلى الله عليه وسلم .
أرجو أن أكون قد أوضحت وجهة رايي وشكرا على رحابة صدرك
ودمت في ود وعافية(مثل هذه العبارات اعتبرها بعض الإخوة -سامحهم الله- إهانة وسخرية مني لمن أخاطبه وليس هذا قصدي وإنما اقتصد به التلطف مع الإخوة الأعضاء وذلك ديدني دون إسفاف أو تملق وهو عندي من واجبات أواصر التواجد في مكان واحد.)

:satelite::tunis:
 

s.sabry

كبار الشخصيات
إنضم
3 أفريل 2008
المشاركات
5.830
مستوى التفاعل
23.061
وقع اعادة نفس الكلام مشاكل تقنية الله يحلها هالمشاكل
 

s.sabry

كبار الشخصيات
إنضم
3 أفريل 2008
المشاركات
5.830
مستوى التفاعل
23.061
اخي الله يبارك فيك مع انه كلامك او بالاحرى كلام الشيخ المالكي سيغضب الكثيرين الذين يعتبرون ان الذكر الجماعي ليس بمحدث. و عندما تذكر لهم انه لم يكن في عهد الرسول او الخلفاء الراشدين يقولون انهم في تونس اعتادوا على القيام بهذه الاذكار!!!و عندما تقول له الشيخ فلان قال كذا يقلك هذه ليست بفتوى مالكية
او اخي محمد استغرب لما تقول اخي الكريم ليس لهذه الدرجة نحن متعصبون للمذهب مثلا عندما كره الامام مالك اتباع رمضان بستة من شوال هل يعمل بقوله المالكية اليوم هو اجتهد جازاه الله خيرا لكن كلام الجمهور في المسألة واضح وجلي والنصوص تثبت ذلك.لذلك اليوم كل مالكي يصوم هذه الايام.
اما مسألة ان نقول ان هذه الفتوى ليست مالكية فنحن ننظر الى المفتي ومصداقيته ومرجعياته.
بالنسبة للمسألة التي طرحها الاخ المتوكل اقول والله انا لست مع هذا الفعل وارى لو كانت الاستراحة هادئة افضل لكن لا اعيب على فاعلها فليس لي دليل قاطع للتحريم,المفيد ان لا يعتقد بسنيتها.
نحن نحترم كل المدارس الفقهية المشهورة ونحب كل علماء اهل السنة والجماعة وندين بما يدينون به لله رب العالمين
 

EL Mister

عضو فريق العمل بالمنتدى الإسلامي
إنضم
20 سبتمبر 2007
المشاركات
1.489
مستوى التفاعل
2.343
المتوكل عليه;2272223 قال:
:besmellah1:

( وينبغي له أن يتجنب ما أحدثوه من الذكر بعد كل تسليمتين من صلاة التراويح ومن رفع أصواتهم بذلك والمشي على صوت واحد فإن ذلك كله من البدع وكذلك ينهى عن قول المؤذن بعد ذكرهم بعد التسليمتين من صلاة التراويح الصلاة يرحمكم الله فإنه محدث أيضا والحدث في الدين ممنوع وخير الهدي هدي محمد صلى الله عليه وسلم ثم الخلفاء بعده ثم الصحابة رضوان الله عليهم أجمعين ولم يذكر عن أحد من السلف فعل ذلك فيسعنا ما وسعهم.)
المدخل /الجزع الثاني ص 293 ابن الحاج المالكي
:besmellah1:

أخي الكريم السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بودي أن أسألك بعض الأسئلة أرجو أن تجيبني عليها بكل لطف مثلما عهدنا منك : هل ثبت عن الصحابة بروايات صحيحة عددا محددا لركعات صلاة التراويح ?

السؤال الثاني : هل ثبت عن الصحابة بروايات صحيحة السور التي يجب أن تقرأ في كل ركعة ?

السؤال الثالث : هل ثبت عن الصحابة بروايات صحيحة أنهم كانوا يأكلون أو يشربون أو يتحدثون بين التسليمة من الركعة والتكبيرة للركعة التي تليها في صلاة التراويح ?

السؤال الرابع : هل ثبت عن الرسول عليه الصلاة والسلام نهي عن التسبيح بين ركعات التراويح ?

أرجو أن لا كون قد أطلت عليك ولكني على حسن ظني بك وبرحابة صدرك أخي في الله
وتقبل الله منا جميعا الصيام والقيام
 

منير009

عضو مميز
إنضم
27 فيفري 2008
المشاركات
979
مستوى التفاعل
1.746
لقد قام أحد الأخوة التونسيين مؤخرا بسؤال الشيخ القراضاوي في برنامج " الشريعة و الحياة " على الجزيرة و قد أكد الشيخ القرضاوي على أنها بدعة و يجب تقديم النصيحة إن أمكن
و باش نأكدلكم إلي هي بدعة جاء البعض من المصلين بطلب مواصلة التسبيح بإتمام الصلاة على النبي " صلى الله عليه و سلم " و صارت بلبلة في الجامع ........
 

المتوكل عليه

عضو مميز
عضو قيم
إنضم
27 جويلية 2008
المشاركات
819
مستوى التفاعل
2.475
السلام عليكم

هذه ثاني مرّة أكتب هذا الرّدّ لأسباب تقنيّة

أخي ها نحن متّفقون في جلّ الأمور عدى الإنشاد حيث أنّنا لا نرى عدم تحريمه بل مشروعيّته عن الصّحيح من الأحاديث!

و حتّى أوصل لك النّتيجة هذه بعض المعلومات

أنت تعلم أنّ الشّعر في الجاهليّة كان ينشد بصيغة قريبة أو مشابهة لترتيل القرآن و عند بروز الإسلام فالقرآن يسمّى ترتيلا و الشعر إنشاد و هو شبيه للأناشيد اليوم!

روى أبو هريرة رضي الله عنه "أن عمر مر بحسان وهو ينشد الشعر في المسجد، فلحظ إليه شزراً، فقال: قد كنت أنشد فيه، وفيه من هو خير منك، ثم التفتَ إلى أبي هريرة، فقال: أنشدك الله أسمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: (أجب عني اللهم أيده بروح القدس) فقال: اللهم نعم). [صحيح البخاري (5/2279) وصحيح مسلم (4/1932) واللفظ له.]



و هذه دراسة معمّقة في الموضوع و في جواز ذلك

http://www.olamaashareah.net/nawah.php?tid=2073
:ahlan:

أخي الكريم :بارك الله فيك وجازاك خير الجزاء وها نحن الآن متفقون تماما على كل النقاط والحمد لله بعد أن تفضلت مشكورا بتقديم البحث حول الإنشاد داخل المسجد .
شكرا أخي الكريم مجددا على رحابة صدرك
ودمت بود وعافية
:satelite:
 

المتوكل عليه

عضو مميز
عضو قيم
إنضم
27 جويلية 2008
المشاركات
819
مستوى التفاعل
2.475

:besmellah1:

أخي الكريم السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بودي أن أسألك بعض الأسئلة أرجو أن تجيبني عليها بكل لطف مثلما عهدنا منك : هل ثبت عن الصحابة بروايات صحيحة عددا محددا لركعات صلاة التراويح ?


السؤال الثاني : هل ثبت عن الصحابة بروايات صحيحة السور التي يجب أن تقرأ في كل ركعة ?

السؤال الثالث : هل ثبت عن الصحابة بروايات صحيحة أنهم كانوا يأكلون أو يشربون أو يتحدثون بين التسليمة من الركعة والتكبيرة للركعة التي تليها في صلاة التراويح ?

السؤال الرابع : هل ثبت عن الرسول عليه الصلاة والسلام نهي عن التسبيح بين ركعات التراويح ?

أرجو أن لا كون قد أطلت عليك ولكني على حسن ظني بك وبرحابة صدرك أخي في الله

وتقبل الله منا جميعا الصيام والقيام


:ahlan:
أخي الكريم : وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
قد لا اكون أهلا حتى أجيبك عن تساؤلاتك ولكنني استجابة لرغبتك سأجيبك أخي الكريم حسب ما أعلم وربما يكون ذلك طريقا لتصحيح ما أعلمه أو مفتاحا لفائدة من عندك

أولا:عدد ركعات صلاة التراويح:روى الجماعة عن عائشة أن النبيء صلى الله عليه وسلم ماكان يزيد في رمضان ولا في غيره على إحدى عشرة ركعة.وروى ابن خزيمة وابن حبان في صحيحيهما عن جابر :أنه صلى الله عليه وسلم صلى بهم ثماني ركعات والوتر، ثم انتظروه في القابلة فلم يخرج إليهم.
هذا هو المسنون والوارد عن النبي صلى الله عليه وسلم ، وصح أن الناس كانوا يصلون على عهد عمر وعثمان وعلي عشرين ركعة ،وهو رأي جمهور الفقهاء من الحنفية والحنابلة وداود ، قال الترمذي :وأكثر أهل العلم على ما روي عن عمر وعلي وغيرهما من أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم عشرين ركعة ، وهو قول الثوري وابن المبارك والشافعي وقال: هكذا أدركت الناس بمكة يصلون عشرين ركعة.
وعن زيد بن رومان أنه قال: "كان الناس يقومون في زمان عمر بن الخطاب في رمضان بثلاث وعشرين ركعة "أخرجه مالك في الصلاة في رمضان،باب ما جاء في قيام رمضان.
وقيل :عدد ركعات التراويح إحدى عشرة ركعة ودليله ما روي عن أبي سلمة بن عبد الرحمان بن عوف أنه سأل عائشة عن صلاة النبي صلى الله عليه وسلم في رمضان فقالت: ما كان رسول الله يزيد في رمضان ولا في غيررمضان على إحدى عشرة ركعة.....أخرجه مالك في صلاة الليل.

الثاني:لا أعلم ان هناك سورا مخصوصة أو آيات معينة تقرأ في كل ركعة والأمر فيه سعة والحمد لله

الثالث:لا علم لي بذلك وما قرأت أو سمعت أنهم كانوا يفعلون ذلك بين التسليمة والتكبيرة للركعة التي تليها.

الرابع:لو نهى الرسول صلى الله عليه وسلم عن ذلك أو امر به لكان الأمر محسوما ولكن الأمر محدث ولم يرو أن الصحابة قد قاموا به وهو ما جعل العلماء يرون فيه بدعة يجب تركها .(وكل محدثة بدعة وكل بدعة ضلالة ...الحديث) والله أعلم
أرجو أخي الكريم أن أكون قد فتحت لك بابا لإفادتنا بما عندك ودمت بود وعافية وتقبل الله منا ومنك صالح الأعمال.

:satelite:



 

المتوكل عليه

عضو مميز
عضو قيم
إنضم
27 جويلية 2008
المشاركات
819
مستوى التفاعل
2.475
بالنسبة للمسألة التي طرحها الاخ المتوكل اقول والله انا لست مع هذا الفعل وارى لو كانت الاستراحة هادئة افضل لكن لا اعيب على فاعلها فليس لي دليل قاطع للتحريم,المفيد ان لا يعتقد بسنيتها.
quote]

:besmellah1:

نعم أخي الكريم أنا أرى أن الإستراحة الهادئة أسلم ومدعاة للتفكر في بعض الآيات التي قرئت على المسامع ،والمشكلة أننا لا ندري كيف دخلت علينا هذه "العادة"حتى أصبحت ملازمة للتراويح وشخصيا لم أعثر على من يجيزها أو يأمر بها كالكثير من الأعمال التي نقوم بها في المساجد دون ان نعرف لها أصلا شرعيا.
التزام ما كان عليه السلف الصالح في العبادات أسلم وترتاح له النفس والله أعلم.
دمت بود وتقبل الله منا ومنك صالح الأعمال
 

مواضيع مماثلة

الردود
1
المشاهدات
297
المتوكل عليه
ا
الردود
3
المشاهدات
547
M
الردود
2
المشاهدات
383
chhoumi
C
الردود
17
المشاهدات
1K
limem2007
L
الردود
4
المشاهدات
578
W
أعلى