• كل المواضيع تعبّر عن رأي صاحبها فقط و ادارة المنتدى غير مسؤولة عن محتوياتها

يتيم

إنضم
25 جويلية 2017
المشاركات
90
مستوى التفاعل
120
  • يتيم
على ذاك الطريق اللي.
تركني فيه أعز إنسان
خذلني حين رحل عني.
رحيلٍ دون إستئذان
تركني صرت من بعده.
مرايا في بقايا إنسان
تذكرني بك أغرابٍ
بحياتك كانوا لك إخوان
وصاروا اليوم أعدائي.
وحتى الكون لي سجّان
تذكرني بك الأوجاع.
لو زادت على الحملان
تذكرني بك الفرشاة.
ورسماتك على الحيطان
وذاك الباب ياما رن.
ورن لرنته الأشجان
على ذاك السرير اللي.
أنام وفرشي الأحضان
وبسمة خدك اللي لين.
شفته أبتدى جريان
لساني بالفرح يصدح.
وقلبي يعزف القيفان
وياما كنت تحضني
تراضيني إذا زعلان
تدغدغني بيداتك
وأضحك وتبتسم فرحان
ولمّا غبت عن عيني.
دموعي بلّت الخدان
ودق الفقر أبوابي
وصار الحزن لي جريان
وفرشي الآه والمأساة
وزادي الدمع والأحزان
على ذاك الطريق اللي.
تركت آثار من ريحان
زرع دهري به الأشواك.
وزهرك باقي السيقان
وقفت وحامل همومي.
على ظهري مع الخذلان
وجيتك أرتجي وصلك.
كفاني غربة الهجران
كفى اخواني حنين وحزن.
كفاهم عيشة الحرمان
ضحايا جوع يابابه.
بداخل بيتنا العريان
يشوفوا أبناء حارتنا.
بلبس. جديد والجيران
وانا ما اتحمل المنظر.
يمزّق حزني الشريان
ونار الحزن يكويني.
ويشعل داخلي بركان
وأمي دمعها جاري.
مثيل السيل بالوديان
وهي بترقع ثيابٍ.
لتصنع منها شمزان
رحلت وضاقت الدنيا.
وذقت من العذاب ألوان
ودفن ظلم الزمن حلمي.
ووطّن صدري الأحزان
وعابوا يتمي أصحابي.
وكل مافي حياتي هان
وضاع الحب يابابه.
وغابت بسمة الخلان
وحتى الليل ونجومه.
رفض يبقى معي سهران

بقلمي/٠ مجاهد الصلوي
 
التعديل الأخير:
أعلى