• كل المواضيع تعبّر عن رأي صاحبها فقط و ادارة المنتدى غير مسؤولة عن محتوياتها

تفاصيل تقرير لجنة الحريات الفردية والمساواة:ردود الأفعال حول مقترح السبسي بالمساواة في الميراث

مع مشروع القانون لجنة الحريات الفردية والمساواة!!!!

  • نعم

    الأصوات: 42 10,6%
  • لا

    الأصوات: 342 86,1%
  • أتحفظ

    الأصوات: 13 3,3%

  • مجموع المصوتين
    397

Sphinqs

نجم المنتدى
إنضم
1 سبتمبر 2012
المشاركات
2.711
مستوى التفاعل
2.088
المساوات في الميراث لا هي من المساوات و لا من العدل في شيء ، بل تخريب مقصود لاسس المجتمع لمصلحة فئة و طائفة معينة لها دين مختلف ، استغلووا سيطرتهم على الدولة و احتكارهم للقوة المسلحة لفرض مصلحتم بالامر الواقع مثلما تفعل اسراءيل بالشعب الفلسطيني.
فمثل هذه القوانين في مدلولها ايجابية و تخفي بين جوانبها توابع سيئة جدا ومدمرة للاسرة والمجتمع بعيدة المدى لا ترى الا بعين علماء الاجتماع و الباحثين و لا يراها الدغمائيون.

في فرنسا منذ 2014، 58% من الأطفال حديثي الولادة هم خارج نطاق الزواج من نتاج سيطرة المادة على الحياة الاسرية و الاجتماعية.

يُقدر ان مئات آلاف النساء في فرنسا يقعن ضحية اعتداءات على أيدي شركائهن كل عام. وفي اليوم العالمي للقضاء على العنف ضد المرأة تبين الأرقام ان امرأة تموت نتيجة العنف المنزلي كل ثلاثة ايام

أظهرت دراسة أجراها المعهد الفرنسي للرأي العام "إفوب" بشأن العنف الجنسي، أن 4 ملايين فرنسية تعرضن للاغتصاب مرة واحدة على الاقل في حياتهن وهو ما يوزاري 12% من النساء الفرنسيات، فيما أكدت الدراسة أن 43% من العينة (2167 سيدة) ذكرن أنهن تعرضن للتحرش البدني.
 

kimo8

نجم المنتدى
إنضم
4 سبتمبر 2012
المشاركات
3.527
مستوى التفاعل
5.307
في فرنسا منذ 2014، 58% من الأطفال حديثي الولادة هم خارج نطاق الزواج من نتاج يسطرة المادة على الحياة الاسرية و الاجتماعية.
عندك خلط بين الولادات خارج إطار الزواج و بين الولادات لأمهات عازبات
فما أشكال متعددة من الأزواج (couples) إلي فيها عن طريق الزواج أو الإتحاد المدني أو المخادنة
 

Sphinqs

نجم المنتدى
إنضم
1 سبتمبر 2012
المشاركات
2.711
مستوى التفاعل
2.088
عندك خلط بين الولادات خارج إطار الزواج و بين الولادات لأمهات عازبات
فما أشكال متعددة من الأزواج (couples) إلي فيها عن طريق الزواج أو الإتحاد المدني أو المخادنة
ليس صحيح ، فالتقرير ذكر ان من اسباب ذلك هي ابتكار طرق جديدة للحياة بعد الصعوبات المادية للدين الجديد الذي ابتدعته بشرى و هي العيش بالمساكنة et non des couples .

المساكنة أو الشراكة المنزلية اتفاق بين طرفين أو أكثر على أن يشتركوا جميعا في العيش بمحل اقامة واحد، ويتم تحديد الحقوق والواجبات وتوثق عبر القنوات الرسمية الحكومية المعتمدة لدولة ما. ومن ما يميز هذا الأسلوب في العيش أنه لا يحدد نوع الكائنات الحية المشتركة مع بعضها في السكن، فيمكن أن يشترك رجل وامرأة، رجلين وامرأة، رجل وامرأتين... إلخ، إضافة إلى انه يمكن ان يعقده شخص واحد أو أكثر مع حيوان أو عدد من الحيوانات أو حتى الكائنات الحية الأخرى. وتعتبر الشراكة المنزلية نوع من الحيل القانونية التي يستخدمها البعض لتجنب القوانين التي يلزمهم بها الزواج وقد أبدى 35.4% من الفرنسيين رضاهم عن المساكنة خارج الزواج.
 

kimo8

نجم المنتدى
إنضم
4 سبتمبر 2012
المشاركات
3.527
مستوى التفاعل
5.307
ليس صحيح ، فالتقرير ذكر ان من اسباب ذلك هي
أنا رجعت عليك في مسألة الأرقام التي ذكرتها حول فرنسا
و قلت لك أن البعض لا يفرق بين عدم الزواج و بين وضعية الأم العزباء
في فرنسا و الغرب عموما فما أكثر من طريقة للإرتباط و الزواج ليست سوى إحداها و ليست الوحيدة التي تنجر عنها إلتزامات و مسؤوليات قانونية
أما عن وضع المساكنة فهذا واقع في تونس و يمارس .. الإشكال يتمثل في عدم معالجة آثاره : حماية مثلا الأطفال الذين قد يولدون نتيجة ذلك النوع من العلاقات
 

Sphinqs

نجم المنتدى
إنضم
1 سبتمبر 2012
المشاركات
2.711
مستوى التفاعل
2.088
حسنا اذا ، الا ترى ان المساواة في الميراث بين الاخوة و بالتبعية للازواج سيفضي بالضرورة الى تقاسم التكاليف و المسؤوليات بالتساوي فتصير صعبة على الطرفين و تصبح تشارك لا تكامل و يدخلهم في متاهة الصراعات المادية و المسؤولياتية عوض الاهتمام باسباب نجاح الاسرة و حسن سيرها ، الا تعلم ان القدرة العقلية و الشعورية للانسان محدودة باهتمام واحد او اثنين في نفس الوقت (عوض الفردانية و الذاتية التي تنادون بهل ،كل فرد يهتم بتحقيق ملذاته و شؤونه الخاصة) مع مساندة المشاعر الايجابية ، فالاخلال بهذا النظام سيدخلنا مباشرة في عدم التناسق و سوء التفاهم الاسري و الشعوري و تبدا المشاكل المصيرية من ابسط سهو او اهمال.

وتوضح عالمة الاجتماع جيلدا شارييه أن "تراجع نسبة الزواج في فرنسا يرتبط بطغيان الفردانية في المجتمع الاستهلاكي، ما يجعل المواطنين يلجؤون إلى المساكنة أو غيرها، بعيداً عن مؤسسة الزواج التي تفرض عليهم واجبات معينة، وقد تحولت إلى وسيلة ضغط تحدّ من حريتهم".و تضيف أن هذا يؤثر على النسيج المجتمعي ويؤدي إلى تفكك الأسر وزيادة الفراغ العاطفي الذي يؤثر على الأبناء بشكل أو بآخر.

وهذا يبين بجلاء من نتائج مثل هذه القولنين الدغمائية ام انكم تريدونها حياة على الطريقة الفرنسية و الغربية تضمحل فيها الاسرة بعيدا عن الضوابط الاخلاقية و الدينية التي تحدد السلوكيات و المسؤوليات بشكل صارم ولا يقبل بالتسيب و يسمح بالرجوع للضوابط بالمعروف.
 
التعديل الأخير:

Mkhil

عضو فعال
إنضم
27 أوت 2008
المشاركات
355
مستوى التفاعل
738
و انت يا تونسي شنوا رأيك في الموضوع ؟؟؟؟؟
:sm-think::sm-think::sm-think:
انا موقفي ما نسب حد والي نعتقد الي هو غالط والا ماشي في ثنية غالطة ندعيلو ربي يهديه وكانك على تقرير لجنة الحريات الفردية والمساواة ما قريتوش ما نحكمش عليه وما نتبناش موقف حتى بشر منو ربي عطاني عقل نخمم بيه واصلا الحاجة الي يركز عليها الاعلام التونسي والشعب الفايسبوكي ما نركزش معاها برشة
 

netmavie

عضو مميز
إنضم
6 أكتوبر 2010
المشاركات
1.238
مستوى التفاعل
1.652
انا موقفي ما نسب حد والي نعتقد الي هو غالط والا ماشي في ثنية غالطة ندعيلو ربي يهديه وكانك على تقرير لجنة الحريات الفردية والمساواة ما قريتوش ما نحكمش عليه وما نتبناش موقف حتى بشر منو ربي عطاني عقل نخمم بيه واصلا الحاجة الي يركز عليها الاعلام التونسي والشعب الفايسبوكي ما نركزش معاها برشة
معناها عنصر محايد بامتياز
 
التعديل الأخير:

Finoallafine

عضو مميز
إنضم
12 أفريل 2018
المشاركات
819
مستوى التفاعل
1.220
ريتو الإنجازات الي تدوخ.شيخو رواحكم و ستناو بعد العيد انجازات تاريخية أخرى و تحيا بلاد 3000 سنة حضارة
 
أعلى