1. كل المواضيع تعبّر عن رأي صاحبها فقط و ادارة المنتدى غير مسؤولة عن محتوياتها
    إستبعاد الملاحظة

كلمات احلى من العسل

الموضوع في 'منتدى الشعر والأدب' بواسطة kaaaaaka, بتاريخ ‏17 سبتمبر 2008.

  1. kaaaaaka

    kaaaaaka عضو مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏12 فيفري 2008
    المشاركات:
    744
    الإعجابات المتلقاة:
    613
      17-09-2008 15:04
    :besmellah1:



    إذا كانت لك ذاكرة قوية ..وذكريات مريرة.. فأنت أشقى أهل الأرض
    -----
    لا تكن كقمة الجبل ..ترى الناس صغارا ويراها الناس صغيرة !
    -----
    لا يجب أن تقول كل ما تعرف ... ولكن يجب أن تعرف كل ما تقول..
    -----
    لا تبصق في البئر فقد تشرب منه يوما
    ----
    ليس من الصعب أن تضحي من أجل صديق ..ولكن من الصعب أن تجد الصديق الذي يستحق
    التضحية !((ركزوا على هااااذي))
    ------
    الحياة مليئة بالحجارة فلا تتعثر بها بل إجمعها وابنِ بها سلما تصعد به نحو
    النجاح
    ----
    من جنّ بالحب فهو عاقل ومن جنّ بغيره فهو مجنون...
    ------
    قد يبيع الإنسان شيئا قد شراه.. ولاكن لايبيع قلبا قد هواه...!!
    ----
    في لحظة تشعر انك شخص في هذا العالم بينما يوجد شخص في العالم يشعر انك
    العالم بأسره...
    -----
    من احب الله رأى كل شىء جميلا
    -----
    الصداقة كالمظلة كلما اشتد المطر كلما ازدادت الحاجة لها
    -----
    ليتنا مثل الأسامي ....مايغيرنا الزمان !!
    ------
    يكفي ان يحبك قلب واحد لكي تعيش
    -------
    كل شئ إذا كثر رخص إلا الأدب فإنه إذا كثر غلا
    --------
    للصمت احيانا ضجيج..يطحن عظام الصمت
    ------
    الضمير صوت هادىء..يخبرك بأن احدا ينظر اليك
    ----
    أغار من كلماتي حينما أهديها لك **** فتعجبك كلماتي ولا اعجبك أنا
    ------
    إن من أعظم أنواع التحدي أن تضحك والدموع تذرف من عينيك
    ----
    أصدق الحزن .. ابتسامة في عيون دامعة
    -----
    ليس العار في أن نسقط .. و لكن العار أن لا تستطيع النهوض..
    ----
    الإنسان دون أمل كنبات دون ماء
    دون ابتسامة كوردة دون رائحة
    إنه دون حب كغابة احترق شجرها
    الإنسان دون إيمان وحش في قطيع لا يرحم
    -----
    إنه من المخجل التعثر مرتين بالحجر نفسه ..
    ----
    طعنة العدو تدمي الجسد وطعنة الصديق تدمي القلب.


    -منقووول-
     
    3 شخص معجب بهذا.

جاري تحميل الصفحة...

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...