• كل المواضيع تعبّر عن رأي صاحبها فقط و ادارة المنتدى غير مسؤولة عن محتوياتها

حمة الهمامي: منظومة الحكم دمّرت البلاد والحكومة تكذب على الشّعب

peter1977

نجم المنتدى
إنضم
20 أوت 2007
المشاركات
26.918
مستوى التفاعل
29.235


قال الناطق الرسمي بإسم الجبهة الشعبية حمة الهمامي الأربعاء 26 سبتمبر 2018، إن “منظومة الحكم تشكو من صراعات وانقسامات هدفها الوحيد السيطرة على مفاصل الدولة لضمان الظفر بانتخابات 2019 في وقت مازالت فيه المؤسسات الدستورية معطّلة إلى جانب تفاقم الازمة الاقتصادية والاجتماعية”، مؤكّدا أنها منظومة تسعى لإعادة الدكتاتورية.

واتهم الهمامي لدى حضوره مساء اليوم في برنامج ناس نسمة على قناة “نسمة” المنظومة الحاكمة “رئاسة وحكومة وأغلبية برلمانية” بتدمير البلاد وحمّلها مسؤولية الأزمة التي تعيشها تونس قائلا إن الشعب يتحمّل مسؤوليته في نتائج الانتخابات وخياراته فيها.

وأكّد أن القائمين على حكم البلاد فرّطوا في سيادتها متهما إياهم بـ”تنفيذ إملاءات صندوق النقد الدولي والاتحاد الاوروبي وبيع مقدّرات تونس وثرواتها الطبيعية ورهنها بإتفاقيات غير متكافئة تقضي على المؤسسات الصغرى والمتوسّطة وتغلق مئات الآلاف من مواطن الشغل إلى جانب إغراق البلاد في الديون”، لافتا إلى أن القانون يسمح للتونسيين بالنزول إلى الشارع للتعبير عن رفضهم سياسة التفقير والتجويع والغلاء الفاحش للأسعار ودفاعا عن وطنه.

وأوضح الناطق بإسم الجبهة الشعبية أنّ النزول إلى الشارع لا يعني الفوضى والعنف مذكّرا بأن الشارع هو من أسقط اليكتاتوريات ليس فقط في تونس وأنّ الأزمة التي تمرّ بها البلاد لم تطل الفقراء والمعطلين والعمال فحسب بل طالت حتّى رجال الأعمال داعيا التونسيين إلى الدفاع عن المؤسسات العمومية وعن مطلب تجميد الاسعار وحق المعطلين في التشغيل وحرية الاعلام.

وأضاف أنّ الحكومة تكذب على الشعب مستحضرا حديث أعضاء الحكومة دون أن يسميهم عن تسجيل نسب نمو متقدمة وأرقام قياسية للموسمين السياحي والفلاحي قائلا “يحكو على بلاد أخرى” لافتا إلى العجز الذي تعاني منه ميزانية الدولة وإلى تدهور احتياطي العملة الصعبة.

وكان حمه الهمامي قد رسم في بداية البرنامج صورة سوداء عن الأوضاع التي قال إنه عاينها بنفسه سواء في ولاية نابل أو بعدد من معتمديات الجمهورية بعد الدمار الذي خلّفته فيضانات عديد الأودية.

وفي هذا الصّدد قال إنّ الحكومات المتعاقبة على تونس لم تفكّر في إصلاح البنية التحتية المهترئة وأنّ كلّا منها لم تفكّر في غير الفترة التي حكمت فيها معتبرا أنّ كارثة الفيضانات نتاج خيارات دولة وأنها أعمق من أن تكون ظاهرة طبيعية فحسب.


وأشار الهمّامي إلى أنّ الدولة كانت غائبة تماما في نابل وإلى أن الاهالي قدّموا درسا في التضامن والتآزر.
 
التعديل الأخير:

al moh

نجم المنتدى
إنضم
2 أفريل 2006
المشاركات
14.822
مستوى التفاعل
43.755
في دولة حقوق وقوانين أوّل من يحاسب هو المدعو الهمامي لأنّه وراء عشرات آلاف الاعتصامات والاضرابات التي دمّرت اقتصاد تونس وشلّته لأنّ قادة اتحاد الشغل تقريبا تبيعا لهذا الرجل وجماعاته
 

Tuni90

عضو مميز
إنضم
28 سبتمبر 2016
المشاركات
1.103
مستوى التفاعل
1.231
كيفاش يخطف هذا !
أمشي شوف الفساد متاع شباب شيوعي
 
أعلى