1. كل المواضيع تعبّر عن رأي صاحبها فقط و ادارة المنتدى غير مسؤولة عن محتوياتها
    إستبعاد الملاحظة

خبر عالمي بوينغ تصدر نشرة لشركات الطيران بعد تحطم الطائرة الإندونيسية

الموضوع في 'منتدى الأخبار' بواسطة sukhoi 35, بتاريخ ‏8 نوفمبر 2018.

  1. sukhoi 35

    sukhoi 35 عضو مميّز بمنتدى الأخبار

    إنضم إلينا في:
    ‏13 جوان 2015
    المشاركات:
    10.635
    الإعجابات المتلقاة:
    28.295
      08-11-2018 17:59
    أعلنت شركة "بوينغ" لصناعة الطائرات، عن إصدار نشرة دليل العمليات لتوجيه المشغلين إلى اتخاذ إجراءات في الظروف الطارئة، عقب تحطم رحلة "ليون آير" في البحر قبالة إندونيسيا، وعلى متنها 189 شخصاً.

    أصدرت شركة "بوينغ" لصناعة الطائرات نشرة لشركات الطيران رداً على خلفية المخاوف من طائراتها طراز "ماكس 737" بعد تحطم إحداها في البحر قبالة إندونيسيا، وعلى متنها 189 شخصاً. وكانت الطائرة المنكوبة "بوينغ 737 ماكس 8" ،التي تديرها شركة " ليون إير" للطيران منخفض التكلفة، قد أظهرت مُدخلاً خاطئاً من أحد أجهزة استشعار زاوية المواجهة خلال رحلة سابقة في عشية الرحلة، التي تحطمت خلالها يوم(29 تشرين أول/أكتوبر)، حسبما أفادت اللجنة الوطنية الإندونيسية لسلامة النقل اليوم الأربعاء (7 تشرين الثاني/ نوفمبر).
    وجاء في بيان على موقع الشركة على الإنترنت أن بوينغ أصدرت نشرة "توجِّه المشغلين إلى إجراءات يتخذها طاقم الطائرة لمعالجة ظروف وجود مُدخل خاطئ في جهاز استشعار لزاوية المواجهة". ووصفت بوينغ زاوية المواجهة بأنها الزاوية بين الهواء القادم أو الرياح النسبية وبين خط مرجعي للطائرة. وقال نوركاهيو أوتومو، وهو محقق في اللجنة الوطنية الإندونيسية لسلامة النقل، إن الرحلة المنكوبة واجهت خطأ مماثلاً للذي حدث في الرحلة السابقة لها، والتي قطعتها الطائرة من بالي إلى جاكرتا. وكانت الرحلة المنكوبة متجهة إلى بانجكال باينانغ على جزر بانجكا-بيليتونغ عندما تحطمت بعد 13 دقيقة من إقلاعها من مطار جاكرتا الدولي.

    وذكر أوتومو :"لماذا تغلب الطيار على متن الرحلة، التي أقلعت من بالي على المشكلة، بينما لم يستطع الطيار الآخر (قائد الرحلة المنكوبة) أن يفعل ذلك؟ هذا هو ما نحاول اكتشافه". وقال المحققون إن قدرة الطيار خلال رحلة بالي-جاكرتا على التغلب على أخطاء جهاز الإستشعار لزاوية المواجهة كانت "الأساس الذي جعل اللجنة الإندونيسية لسلامة الطيران توصي بأن تقوم بوينغ بنقل (المعلومات) إلى شركات الطيران حول العالم تحسباً لحدوث وضع مماثل". وقالت بوينغ إن الطائرة 737 ماكس هي أسرع طائراتها مبيعاً في تاريخ الشركة. وقالت عملاقة صناعة الطائرات إنها تلقت 4700 طلب من 100 عميل في جميع أنحاء العالم لشراء هذا الطراز.
    DW
     

  2. sukhoi 35

    sukhoi 35 عضو مميّز بمنتدى الأخبار

    إنضم إلينا في:
    ‏13 جوان 2015
    المشاركات:
    10.635
    الإعجابات المتلقاة:
    28.295
      08-11-2018 18:02
    بوينغ تصدر دليل ارشادات حول أجهزة استشعار في طائراتها بعد كارثة الطائرة الاندونيسية

    أصدرت شركة بوينغ الأميركية دليل ارشادات خاص الاربعاء حول كيفية التعامل مع مشاكل في أجهزة الاستشعار في طائراتها كان قد أشار اليها مسؤولو السلامة الأندونيسيون الذين يحققون في حادث تحطم طائرة "ليون اير 737" الذي أودت بحياة 189 شخصا الأسبوع الماضي.



    وقال صانع الطائرات العملاق إن مسؤولي الملاحة المحليين يعتقدون بأن طياري طائرة بوينغ المنكوية ربما تلقوا معلومات خاطئة من الأجهزة الآلية في الطائرة قبل حادث التحطم.



    وذكرت بوينغ أن "لجنة سلامة النقل الوطنية الاندونيسية أشارت الى أن رحلة ليون اير رقم 610 عانت من صدور معلومات خاطئة من أحد أجهزة +أيه أو أيه+ للاستشعار فيها".



    واضافت "أصدرت بوينغ دليل عمليات يوجّه المشغلين وطواقم الطيران لاتباع اجراءات للتعامل مع الظروف المحيطة حين يصدر مستشعر +ايه أو أيه+ معلومات خاطئة".



    واصدرت ادارة الطيران الفدرالية الاميركية أمرا الى شركات الطيران الداخلية باتباع التعليمات الجديدة حول التعامل مع انذار صدور معلومات خاطئة من أجهزة الإستشعار في طائرات بوينغ من طراز "737-8" و"737-9".



    وهذا يشمل 250 طائرة تشغّلها شركات طيران أميركية مثل "ساوث وست" و"أميركان" و"يونايتد".



    وحذّرت الادارة الفدرالية من أن "مدخلات المعلومات الخاطئة ربما تجعل المثبتات الأفقية توجه أنف الطائرة الى الأسفل بشكل متكرر ما يجعل السيطرة عليها أمرا صعبا".



    ويؤمن مستشعر "ايه أو أيه" بيانات حول الزاوية التي تمر بها الرياح فوق الأجنحة وتزود الطيار بمعلومات حول مقدار قوة الرفع الذي تتلقاه الطائرة، وهذه المعلومات بالغة الأهمية لمنع الطائرة من التوقف.



    وهوت طائرة "ليون أير جي تي 610" في بحر جاوا بعد أقل من نصف ساعة على اقلاعها من جاكرتا في رحلة روتينية الى مدينة بانغكال بينانغ وقتل كل من كان على متنها.



    والطائرة المنكوبة من طراز بوينغ "737-ماكس 8" الأحدث في العالم والاكثر تقدما، ولا يزال الجواب حول سبب سقوطها غير معروف، لكن هناك تقريرا اولىا يتوقع صدوره هذا الشهر.



    وقال محققون أندونيسيون الأربعاء إن الطائرة تعرضت لأعطال في أربع رحلات، وفي واحدة من هذه الرحلات تأثر مستشعر "ايه أو أيه" ومؤشر السرعة الجوية، لكن الطيار نجح في الهبوط بسلام.



    وصرّح رئيس اللجنة الوطنية لسلامة النقل في إندونيسيا ساورجانتو تجاجونو "أصبح نجاح الطيار في الهبوط مرجعنا لتقديم توصية إلى بوينغ حتى يتمكنوا من اعطاء النصائح لشركات طيران أخرى لاتباع نفس الإجراءات في حال حدوث الموقف نفسه".



    وتمكن الغواصون من استعادة واحد من الصندوقين الأسودين وهو مسجل بيانات الرحلة، لكنهم ما لا يزالون يبحثون عن مسجل الصوت في قمرة القيادة على أمل تسليط المزيد من الضوء على سبب الحادث.



    وقد أعاد الحادث إحياء المخاوف بشأن سجل السلامة الجوية الضعيف في إندونيسيا، والذي جعل حتى وقت قريب شركات الطيران التابعة لها تحظر من دخول المجال الجوي للاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة.
     
  3. ben.ka

    ben.ka نجم المنتدى

    إنضم إلينا في:
    ‏20 جويلية 2014
    المشاركات:
    7.636
    الإعجابات المتلقاة:
    7.096
      08-11-2018 21:16
    المفترض اختبار الطائرة وحاسوبها خصوصا قبل السماح للشركة المصنعة باعتمادها وبيعها...
    الشركة المشغلة للطائرة تتحمل مسؤولية جزئية كذلك لأنها استعملت الطائرة رغم وجود شك.
     
    أعجب بهذه المشاركة sukhoi 35

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...