1. كل المواضيع تعبّر عن رأي صاحبها فقط و ادارة المنتدى غير مسؤولة عن محتوياتها
    إستبعاد الملاحظة

كوارث بيئية تهدد العالم..

الموضوع في 'أرشيف المنتدى العام' بواسطة subaru_20, بتاريخ ‏24 سبتمبر 2008.

  1. subaru_20

    subaru_20 صديق المنتدى

    إنضم إلينا في:
    ‏1 أوت 2008
    المشاركات:
    7.366
    الإعجابات المتلقاة:
    19.783
      24-09-2008 00:26
    [​IMG]


    الاحتباس الحراري... هو ظاهرة إرتفاع درجة الحرارة في بيئة ما نتيجة حدوث تغيير في سيلان الطاقة الحرارية من البيئة وإليها. وعادة ما يطلق هذا الاسم على ظاهرة ارتفاع درجات حرارة الأرض عن معدلها الطبيعي. وحسب اللجنة الدولية لتغير المناخ (IPCC) فإن أغلب الزيادة الملحوظة في معدل درجة الحرارة العالمية منذ منتصف القرن العشرين تبدو بشكل كبير نتيجة لزيادة غازات الاحتباس الحراري (غازات البيت الزجاجي) التي تبعثها النشاطات التي يقوم بها البشر.و هذا فقد اكتشفت مجموعة من الباحثين تهديدًا جديدًا لظاهرة الاحتباس الحراري بعد أن تبين أن الذوبان الدائم للجليد في منطقة القطب الشمالي يتسبب في إفراز ملايين الأطنان من أحد الغازات التي تفوق في الخطورة غاز ثاني أكسيد الكربون بـ 20 مرة. وأضاف ستيف كونور ، محرر الشؤون العلمية بصحيفة الإندبندنت البريطانية التي انفردت بنشر تفاصيل هذا التقرير البحثي الخطر أن العلماء نجحوا في الكشف عن الدليل الأول لحقيقة إطلاق ملايين الأطنان من أحد غازات البيت الزجاجي الذي يزيد في خطورته 20 مرة عن ثاني أكسيد الكربون بداخل الأجواء الموجودة أسفل قاع البحر في القطب الشمالي. وفي الايام القليلة الاخيرة المنطقة القطبية الشمالية شهدت في المتوسط ارتفاعًا في درجات الحرارة قدرها 4 درجات سيليزية على مدار العقود الماضية بالإضافة إلى انخفاض كبير في منطقة المحيط القطبي عن طريق جليد البحر الصيفي. ويخشي الكثير من العلماء أن يؤدي فقدان جليد البحر إلى تسريع ظاهرة ارتفاع درجات الحرارة لأن المحيط المفتوح يمتص قدرًا أكبر من الحرارة من الشمس أكثر من السطح العاكس للبحر المغطي بالجليد.

    ومن الظواهر المتوقعة نتيجة الإحتباس الحراري – كما أشارت العديد من التقارير البحثية السابقة :

    - انصهار أجزاء كبيرة من الجليد وارتفاع مستوى سطح البحر - غرق الجزر المنخفضة والمدن الساحلية - ازدياد الفيضانات - حدوث موجات جفاف وتصحر مساحات كبيرة من الأرض - زيادة وشدة العواصف والأعاصير - انتشار الأمراض المعدية في العالم - تدمير العديد من الأنواع الحية والحد من التنوع الحيوي - حدوث كوارث زراعية وفقدان بعض المحاصيل - احتمالات متزايدة بوقوع أحداث متطرفة في الطقس - زيادة حرائق الغابات


    [​IMG]

    صورة من جولة استكشافية على متن سفينة بحثية قبالة سواحل روسيا

    برأيكم من المسؤول على الاحتباس الحراري?
    وماهي السبل المتاحة على الاقل في الوقت الراهن لمكافحته?
    هل الطفره الصناعيه فى العالم هي التي أدت لهذه الظاهره?
    فهي ستؤدي بدورها الي التأثير المباشر علي حياة الكائنات الحيه من نبات, حيوان وانسان. الأمراض ستتفاقم وستقصر حياة البشر والسؤال فى ماذا ستفيدنا الثوره الصناعيه ما دمنا سنفقد حياتنا من أجلها?

    .....

    المصدر : مقتطفات من مجلة الكترونية

     
    7 شخص معجب بهذا.
  2. achill2005

    achill2005 نجم المنتدى

    إنضم إلينا في:
    ‏25 جويلية 2006
    المشاركات:
    2.679
    الإعجابات المتلقاة:
    7.602
      24-09-2008 15:48
    سلام
    أخي الإحتباس حراري مسؤولية الإنسان. و ليست مسؤولية بوش أو رؤساء الثمانية. كل واحد يدفع ضرائب في بلاده و يرى توجها ضارا بالبيئة لدى ساسته, و ينتخبهم فهو مسؤول.
    المسكلة أن الإحتباس الحراري للآن لا أحد يقدر على تحديد العامل الأكثر تأثيرا فيه, و إن كانت الإنبعاثات الغازية الصناعية أهم تلك العوامل.
    ممكن L'apocalypse الذي تتحدّث عنه هوليود نتيجة التلوث يكون هو مآل الأرض إن تواصل الوضع على ماهو عليها: و هاكم تشوفو حتى من الأعاصير الإستوائية التي تضرب شكل مطّرد قالو أنها نتاج الإحتباس الحراري, و حتى من الفصول ما عادش ثمة فروق ولضحة بينها.
     
    2 شخص معجب بهذا.
  3. rayane1427

    rayane1427 عضو جديد

    إنضم إلينا في:
    ‏9 سبتمبر 2008
    المشاركات:
    17
    الإعجابات المتلقاة:
    4
      24-09-2008 16:08
    نعم أخي أوافقك الرأي وشكرا لك على هذا الموضوع القيم واصل :::good::good::good::good:
     
  4. ahmad ammar

    ahmad ammar عضو مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏24 جوان 2007
    المشاركات:
    887
    الإعجابات المتلقاة:
    1.545
      24-09-2008 16:59
    اعتقد ان البلدان الصناعية وبالدرجة الاولي الولايات المتحدة التي تفرز% 27 من الغازات المسببة للاحتباس الحراري والصين التي لا زالت تستخدم الفحم الحجري بكميات كبيرة هما المسؤولان على قسط كبير من هذه الظاهرة
    والغريب ان الولايات المتحدة رغم ما تعانيه من موجات الاعاصير المدمرة فانها لاتزل ترفض توقيع معاهدة kyoto
     
    2 شخص معجب بهذا.

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...