الخشــــــــــــوع و التــــواضــــع

الموضوع في 'ارشيف المنتدى الإسلامي' بواسطة maysalech, بتاريخ ‏1 ديسمبر 2006.

حالة الموضوع:
مغلق
  1. maysalech

    maysalech عضو مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏25 نوفمبر 2006
    المشاركات:
    697
    الإعجابات المتلقاة:
    105
      01-12-2006 03:03

    الخشــــــــــــوع و التــــواضــــع

    قال الله تعالى: " قد أفلح المؤمنون الذين هم في صلاتهم خاشعون "
    .
    عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال:

    " لا يدخل الجنة من في قلبه مثقال ذرة من كبر،

    و لا يدخل النار من في قلبه مثقال ذرَّة من إيمان،

    فقال رجل يا رسول الله، إن الرجل يحب أن يكون ثوبة حسناً

    . فقال: إن الله تعالى جميل يحب الجمال، الكبر من بطر الحق، وغمص الناس " .

    عن أنس بن مالك، قال: " كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يعود المريض،

    ويشيع الجنائز، ويركب الحمار، ويجيب دعوة العبد،

    وكان يوم قريظة والنضير على حمار مخطوم بحبل من ليف. عليهإكاف من ليف "
    .
    الخشوع: الانقياد للحق.

    و التواضع: هو الاستسلام للحق، وترك الاعتراض على الحكم.

    و قال حذيفة: أول ما تفقدون من دينكم: الخشوع.

    ، وقال بعضهم : الخشوع: قيام القلب بين يدي الحق، سبحانه، بهم مجموع.

    وقال: من علامات الخشوع للعبد: أنه إذا أغضب أو خولف،

    أو رد عليه أن يستقبل ذلك بالقبول.

    وقال بعضهم: خشوع القلب: قيد العيون عن النظر.

    وقال محمد بن علي الترمذي: الخاشع من خمدت نيران شهوته،

    وسكن دخان صدره، وأشرق نور التعظيم في قلبه، فماتت شهوته

    ، وحيي قلبه؛ فخشعت جوارحه.

    وقال الحسن البصري: الخشوع: الخوف الدائم اللازم للقلب.

    وسئل الجنيد عن الخشوع، فقال: تذلل القلوب لعلام الغيوب.

    قال الله تعالى: " وعباد الرحمن الذين يمشون على الأرض هوناً "

    سمعت الأستاذ أبا علي الدقاق، رحمه الله، يقول ما معناه: متواضعين،

    متخاشعين.

    و اتفقوا على أن الخشوع محله القلب.

    و روي أن رسول الله صلى الله عليه وسلم رأي رجلاً يعبث في صلاته بلحيه،

    فقال: " لو خشع قلب هذه لخشعت جوارحه " .

    وقيل، شرط الخشوع، في الصلاة أن لا يعرف من على يمينه ومن على شماله.
     
  2. Hichemmilan

    Hichemmilan كبار الشخصيات

    إنضم إلينا في:
    ‏26 نوفمبر 2005
    المشاركات:
    1.677
    الإعجابات المتلقاة:
    160
      01-12-2006 07:07
    جعلنا الله و إياك من المتواضعين و الخاشعين

    و بـــارك الله فيك
     
  3. zied jomaa

    zied jomaa كبار الشخصيات

    إنضم إلينا في:
    ‏30 نوفمبر 2005
    المشاركات:
    2.060
    الإعجابات المتلقاة:
    225
      01-12-2006 13:37
    جزاكم الله خيرا
     
حالة الموضوع:
مغلق

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...