هل الأنوثة في خطر اليوم ؟

الموضوع في 'الأسرة والطفل' بواسطة Abuyassine, بتاريخ ‏27 سبتمبر 2008.

  1. Abuyassine

    Abuyassine كبار الشخصيات

    إنضم إلينا في:
    ‏1 جانفي 2008
    المشاركات:
    6.041
    الإعجابات المتلقاة:
    18.934
      27-09-2008 16:22
    :besmellah1:


    " هل عندكِ شكّ في من أنتِِ ؟
    يا من تحتلّ بعينيها اجزاء الوقتْ
    يا امرأةً تكسُر ، حين تمرّ ، جدار الصوتْ.
    لا أدري ماذا يحدثُ لي ؟
    فكأنكِ أنثاي الأولى
    و كأني قبلكِ ما أحببتْ
    ميلادي أنتِ..و قبلكِ لا أتذكّر أني كنتْ
    و غطائي أنتِِ..و قبل حنانكِ لا أتذكر أني عشتْ.."

    نزار

    *******

    أردت أستهل الموضوع بهذه الكلمات العذبة التي يتغنى فيها نزار بجمال الأنثى و بالأثر الكبير الذي تُحدثه كل أنثى مهما كانت درجة جمالها في نفوس الآخرين.
    غير أنه اليوم و نتيجة ظهور أنماط جديدة في العيش و مع التغير الحاصل في المنظومة الفكرية و الثقافية للمجتمع ككلّ وجدت الأُنثى نفسها في فضاءت جديدة و حفّت بها رياح التطور من كلّ مكان. و لم يكن بالغريب أن نجد هنا و هناك فتيات يمارسن حقوقهن المشروعة و حياتهن بشكل معتاد و راق و جميل و مقبول. لكنّ الأمر الذي لا يُقبلُُ هو انزياغ نسبة هامة عن مستوى الأنوثة فيهنّ و ظهور أنماط من السلوك تغيب فيها الأنوثة و تتلاشى و تضيع. الأمثلة على ما أقول كثيرة. إن هذه الأنوثة التي حبا الله بها الفتاة / المرأة تضيع حينما تتصرف بعبوس و انفعال و حينما يعلو صوتها و يصبح خشنا فظّا. و تتلاشى حينما تنطق لفظا قبيحا أو فاحشا و حينما تتعامل مع الآخرين أو الأخريات بعضلات مفتولة و بعنجهية مقيتة. و تضيع أيضا حينما يطول لسانها و تنسف من قلبها الرقة و الطيبة نسفا. و الله في عديد المرّات أشاهد خصومة بين نساء و نساء أو بين نساء و رجال و لشد ما يحز في نفسي ما أسمع من العبارات النابية و التصرفات المشينة فأقول لنفسي " هل هذه امرأة ؟ هل هذه فتاة ؟ أين الأنوثة ؟ "
    الأنوثة في اعتقادي فنّ لا تقدره إلا الأنثى الواعية بأنوثتها تمام الوعي. و كل انزياغ عن هذه القيمة سيجلب لها مشكلات تلو الأخرى ، و سيجعلها مضغة تلوكها الألسن كما سيدفع الآخرين إلى تغيير نظرتهم إليها.
    و أنتم أيها الإخوة و الأخوات ماذا ترون ؟ هل الأنوثة في رأيكم بخير ؟ أم أنها في مأزق اليوم و تتطلب بناء تصور جديد لها ؟
     
    9 شخص معجب بهذا.

  2. atomic cat

    atomic cat كبار الشخصيات

    إنضم إلينا في:
    ‏24 نوفمبر 2006
    المشاركات:
    2.739
    الإعجابات المتلقاة:
    2.674
      27-09-2008 17:23
    نعم للأسف الأنوثة في خطر لأن بعض النساء أو الفتيات تخلّين عن الرّقة و الهدوء و عن الرّزانة و حسن السيرة و استبدلن ذلك بسلوك و بمظهر بعيدا تمام البعد عن الأنوثة مثل التدخين و التلفظ بكلمات غير لائقة و التحدث بصوت مرتفع و معاملة الآخرين بأسلوب مشين....
    إذا لم تكن المرأة مقتنعة بذاتها و واعية بأنوثتها لن تتمتع بسحر الأنوثة كغيرها من النساء
     
    5 شخص معجب بهذا.
  3. sahrawi

    sahrawi عضو نشيط

    إنضم إلينا في:
    ‏15 أكتوبر 2007
    المشاركات:
    244
    الإعجابات المتلقاة:
    395
      27-09-2008 17:38
    الحمد لله أن الفئة من الإناث التي تحدثت عنها قليلة و لكن الأخطر هو أن يعم هذا السلوك مستقلا في صفوف الإناث !!

    قديما و أيضا في وقت غير بعيد, كانت الأنثى في مركز ضعف, لا تملك قرارها و كانت تحركاتها خارج البيت مراقبة و مقيدة.... و رغم أن هذا حسب رأيي لا يمس من الأنوثة التي ينشدها الرجل مما يجده فيها من إحترم, حياء, طيبة و رقة, رحابة صدر و تقدير للحياة الزوجية...فإنه قيل أن الأنوثة في مأزق !!

    اليوم و قد أصبحت الأنثى تتنعم بحرية و تعمل ندا مع الرجل, فللأسف البعض منهن أسرف و تمرد على هامش هذه الحرية ليعلو صوته و يسمع شتمه و يرى هيجانه بشدة تضاهي أو تفوق ما نعرفه عند الذكور!!! هنا تتبدد معالم الأنوثة و تختفي.... فأصبحت في مأزق آخر !
    أما عن التصور لمعالجة هذه الضاهرة فالأكيد يجب معالجة الأمر من الأساس, أي من العائلة.
    ! يجب الحرص على تربية النشئ على مبادئ سليمة. فلا أشك أنه إذا كان الإحترام سائدا بين الأب و الأم فإنه سيكون كذلك بين الأخ و أخته و ينعكس ذلك على تصرفهم خارج البيت.

    ونسأل الله التوفيق
     
    4 شخص معجب بهذا.
  4. asssel

    asssel Medical team

    إنضم إلينا في:
    ‏16 ديسمبر 2008
    المشاركات:
    1.537
    الإعجابات المتلقاة:
    7.137
      12-02-2009 11:12
    انا اعجبنى الموضوع
    الانوثة التى تتحدثون عنها وتطالبون بها هى خطر يهدد المجتمع فالانوثة ليست فى اضهار الرقة واللطف خارج البيت او الخضوع فى القول
    على المراة ان لا تظهر انوثتها خارج البيت ولكن داخله هى مطالبة وواجب عليها لتحقق الاستقرار لعائلتها والمجتمع
    على المراة ان تكون داخل بيتها انثى باتم معنى الكلمة الرقة اختيار الكلمات العذبة التزين التعطر اما خارج البيت فلا عليها ان تؤدى دورها فقط ان خرجت للتبضع عليها اداء دور المتبضع ان كانت تمارس عملا ما مثلا مربية عليها ان تؤدى دور المربي دون اى ربط له بانوثتها
    وعليها ان تتفنن فى ابراز انوثتها مع زوجها واطفالها فقط
     
    2 شخص معجب بهذا.
  5. nadiotta

    nadiotta عضو نشيط

    إنضم إلينا في:
    ‏30 نوفمبر 2008
    المشاركات:
    254
    الإعجابات المتلقاة:
    460
      12-02-2009 22:29
    انا اعتقد مادام هناك وحدة عاطفية للمرأة مادام هناك تجازرات علي واقعها اما تالتمرد علي جنسها او "تتميعد و تتحل" و مادام هناك عنوسة فستكثر هده الحالات
    و بالاضافة فان هناك دهنيات من تقبل خصومة المرأة في الشارع حتي و ان كانت متزوجة ان لم نقل زوجها اولي اعارك معاها حتي و ان كانت علي غير حق و مرة و الله العظيم رايت امام عيني من محطة باردو الي محطة باب سعدون المترو الخفيف وين انا كنت عشنا ماتش مورتال كمبا بين امراة في سن الثلاثينات "هبتط علي راجل عزوز و الله شادد في كحة شدتو من خناقو و قالت انبي مولاك الرجال اسبو فيها و ماعلابالعا بحد مغير من طول عليكم الهدرة قتلو "هاني هابطة في باب سعدون و كانك راجل اهبطلي " و الله بدون تعليق ماعد مامازال لا و ملفوق هددتو براجلها الي باش اخرجلو عينيه" ...
     
    2 شخص معجب بهذا.
جاري تحميل الصفحة...

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...